AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

احذروا فتنة الإرهابية.. دعم مؤسسات الدولة تطالب بمساندة الجيش الأبيض لمواجهة كورونا

الجمعة 29/مايو/2020 - 03:24 م
الأطقم الطبية
الأطقم الطبية
Advertisements
طالبت الحملة الرسمية لدعم مؤسسات الدولة من الشعب بجميع انتماءاته واتجاهاته السياسية والحزبية والشعبية بتقديم الدعم الكامل والحقيقى لجيش مصر الأبيض خلال مواجهته الحاسمة والبطولية مع فيروس كورونا.

وأكد اللواء أحمد زغلول رئيس الحملة فى بيان له اصدره اليوم، ان النظام الصحى الآن مرهق بشدة ومعروف أن استراتيجية العمل الحالية تتضمن مستويات فى قبول الحالات بالمستشفيات  أو تحويلها لنزل الشباب والمدن الجامعية والفنادق أو طلب العزل المنزلى فى الحالات البسيطة موضحا أن الدولة لا تفرق ابدا بين المصابين بفيروس كورونا وهى تقدم الرعاية الصحية لجميع المصابين.


واستطرد: "انا شاهد على ذلك لقربى من مسئولى وزارة الصحة والسكان واعلم جيدًا ما يقومون به من مجهود يفوق كل جُهد انهم فعلًا جيش ابيض يعمل بكل ما لديه من امكانيات ليواجه هذا الوباء اللعين".

وناشد اللواء أحمد زغلول جميع المصريين بالوقوف خلف ابنائنا واخواننا بوزارة الصحة والسكان وندعو لهم بان يسدد خطاهم فالحدث جلل ويحتاج المؤازرة من جميع شرائح المجتمع والاصطفاف جنبًا الى جنب حتى لا يتسلل من بيننا فاسد او ارهابى يخفض من روحنا المعنوية ويشكك فى نزاهة وضمائر جيشنا الابيض والحرص على العمل الجاد لدرء اى مخططات تنال من وحدتنا الوطنية فى ظل هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن والانسانيه جمعاء حيث ان اهل الفتن آخر ما تحتاج إليه هو محاولة إشعال فتنة داخل المنظومة الطبية وهو ما تعمل عليه وسائل الإعلام الإخوانية الحقيره بكثافة هذه الأيام.

وقال ان الرسالة الموحدة التى يسعوا لتمريرها للتشكيك فى لُحمتنا الوطنية من خلال بثهم للإشاعات والاكاذيب والسموم ضد الدولة المصرية متناسين بان الدولة تعالج نحو ١٣ ألف حالة مصابة بالفيروس الآن، ولم نسمع عن تقصير فى حق هؤلاء ولدينا شهادات متعافين كُثر يثنون ويؤكدون بجودة الرعاية التى تلقوها اثناء فترة العلاج.

وأضاف اللواء أحمد زغلول يمكن أن تكون هناك ملاحظات ووجهات نظر فى بعض الأشياء لكن لا يجب أن تكون وسيلة للهدم والتشكيك فى المنظومة الصحيه ككل فى أخطر الأزمات التى تمر بها مصرنا الحديثه مؤكدا أنتا نحتاج الآن من كل شرائح المجتمع الهدوء ونقوم بتنفيذ تعليمات الحكومه الاحترافية ونبتعد عن التشكيك ونترك وزارة الصحه والسكان تقوم بدورها ومهمتها التى تعيها جيدًا على ان نشد على عضدهم لاستكمال المشوار الصعب المحفوف بالمخاطر اللهم احفظ العاملين بها وساعدهم لتحقيق المرجو منهم لازاحة الغُمه والداء والبلاء، وعلينا ان نقل فى اداء الحكومه ومؤسساتها وهذا واجب وطنى يجب ان نعيه جميعًا ونحرص عليه بكل ما نؤتى من قوه وخصوصًا فى ظل الظروف الراهنة، داعيا الله بان يمن بالشفاء العاجل على كل المصابين بفيروس كورونا وان يوفق الجيش الابيض العظيم فى مهمته الصعبة التى لا تقل عن مهمة جيشنا فى محاربته ضد الارهاب الغاشم و لا تخوين وتشكيك ولا تسمعوا للشائعات المضللة واحذروا فتنة إخوان الشيطان خوارج هذا الزمان.
Advertisements
AdvertisementS