AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

"سوريا تحترق" تتصدر تويتر .. ومغردون: اللهم اجعلها بردا وسلاما

السبت 10/أكتوبر/2020 - 02:09 ص
حرائق سوريا
حرائق سوريا
Advertisements
ميرنا محمود
دشن عدد من  رواد موقع التواصل الاجتماعي تويتر هاشتاج "سوريا تحترق" بعدما سجلت البلاد عدة حرائق في مناطق متفرقة بسوريا.

وتفاعل عدد من مستخدمي تويتر و جاءت التعليقات كالاتي :

موجة حرائق ضخمة أخرى على الساحل الغربي لسوريا في أقل من شهر وهذه المرة خرجت عن السيطرة حرفيًا ولا أحد يأبه!.. أنا عاجز عن الكلام ومصدومة ومكسور القلب .. مثل الحرب والأزمة الاقتصادية الرخوة لم تكن كافية".

أشعر بعدم الأمان حيال العيش في العالم بعد الآن. أصبح العالم مكانًا مرعبًا أول من أمس البرازيل وأمس أمريكا واليوم في سوريا. الوضع مخيف. الموت يحيط بنا من كل جانب ، صلي من أجل سوريا

حسبي الله ونعم الوكيل سلامًا وبردا سوريا العلم والحضاره والجمال

بلاد الياسمين تحترق، بلادي التي لم ترى يوما سلام تشتعل كالجحيم، البيوت والذكريات تتحول لرماد، اُبكيك يا بلاد الحُب قهرًا وآسى، من فؤادي وافئدة شعبِنا نُصلي حتى تهدأين يا بلاد الحُرية..

سوريا تحترق.. ما ذنب هذا البلد الجميل!.. إلى متى يجب أن يتمكن الأشخاص الذين بداياتهم من تحمل كل المتاعب ، وماذا بعد؟"، في حين كتب آخر قائلا :"أشعر بالضيق لما يحدث في سوريا ، بلدي الجميل، أدعو الله لسوريا"، فيما غرد آخر :" للهم اجعلها بردًا وسلامًا".

بردآ وسلامأ يا سوريا

اقرا ايضا :

وكانت قد اشتعلت النيران في مناطق عديدة في لبنان وسوريا وإسرائيل، مُخلفة أضرارًا في مساحات واسعة النطاق، وسط "صعوبات كبيرة" تعرقل جهود إخماد الحرائق.

وبحسب قناة "سي إن إن" الأمريكية، قالت مديرية الدفاع المدني بوزارة الداخلية اللبنانية، إن عناصرها عملوا منذ ليل الخميس على إخماد النيران في مساحات شاسعة من الأحراج في العديد من المناطق اللبنانية، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء الوطنية الرسمية.

وأضاف البيان أن الدفاع المدني يواصل العمل على السيطرة النيران في مناطق أخرى في جنوب لبنان، بسبب ارتفاع درجات الحرارة عن معدلاتها الموسمية واشتداد سرعة الهواء.

وأظهرت لقطات مصورة جرى تناقلها عبر الشبكات الاجتماعية مشاهد من الحرائق القائمة في لبنان.

في حين قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، إن حرائق شبت في مناطق عدة بريف محافظة طرطوس الساحلية، موضحة أن أضرارًا كبيرة لحقت بمساحات واسعة من الأراضي الزراعية والحراجية والبيوت البلاستيكية، رٌغم جهود الأهالي وأجهزة الإطفاء وقوات الجيش السوري.


ونقلت "سانا" عن قائد فوج الإطفاء في طرطوس العقيد سمير شما، قوله إن "هناك صعوبة كبيرة في السيطرة على هذا الحريق حيث أسهمت شدة الرياح وعدم وجود خطوط نار وطرق زراعية للوصول إلى تلك الأراضي، إضافة إلى وعورة المنطقة جغرافيا في ازدياد مساحة الحريق.

وأضاف شما أن "الوضع صعب، ونحن نسعى جاهدين من أجل السيطرة على الحريق ضمن الإمكانيات المتاحة وبكل طاقتنا البشرية والآلية".

وأشارت "سانا" إلى فرق الإطفاء والدفاع المدني تتعامل مع أكثر من 50 حريقًا في مناطق متفرقة من محافظة طرطوس، بينها عدة "حرائق ضخمة".

AdvertisementS