AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

خالد عبد الغفار يشيد بالمنصة التعليمية الذكية لجامعة القاهرة

السبت 17/أكتوبر/2020 - 01:02 م
خالد عبد الغفار ورئيس
خالد عبد الغفار ورئيس جامعة القاهرة
Advertisements
أحمد علام _ مريم عزت
التقى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بالدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بمكتبه، كما التقى عمداء كليات الجامعة بقاعة أحمد لطفي السيد، حيث أشاد الدكتور خالد عبد الغفار بالمنصة التعليمية الذكية لجامعة القاهرة، داعيًا باقي الجامعات أن تحذو حذو جامعة القاهرة في تبنيها للنظام التعليمي الإلكتروني وتطبيقاته على أحدث مستوى عالمي.



وقال الدكتور محمد عثمان الخشت، إن جامعة القاهرة أطلقت أكبر منصة تعليمية ذكية، مشيرًا إلى أن الجامعة تضم أكبر عدد من الطلاب يبلغون حوالى 270 ألف طالب وطالبة بالمراحل الدراسية المختلفة، وهو ما يتعبر تحديا للبرمجيات الدولية بهذا العدد الضخم من الطلاب والمقررات الدراسية.

وأشار الدكتور الخشت، إلى أنه تم رفع جميع قواعد بيانات لأعضاء هيئة التدريس والمقررات على مستوى عال من الكفاءة، وتدريب هيئة التدريس على استخدام المنصة لطلاب البكالوريوس والدراسات العليا وتفعيلها منذ اليوم الأول للعام الدراسي الجديد.

وأضاف الدكتور خالد عبد الغفار، خلال اللقاء، أن الدولة المصرية تنظر إلى جامعة القاهرة وكوادرها وكفاءتها بشكل مختلف تمامًا، وقال إن مصدر الفكر للدولة المصرية من الجامعات المصرية وطبعا تأتي على رأس الجامعات المصرية جامعة القاهرة لما لها من إمكانات وكفاءات يشهد لها العالم وليست مصر فقط وبالتالي نحن أمام مرحلة فاصلة.

وأضاف الدكتور خالد عبد الغفار، أن تجربة جامعة القاهرة في التفاوض مع الجهات العالمية لإطلاق منصة تعليمية ذكية هي تجربة رائدة، حيث أن نظم التعلم أو المنصات الإلكترونية التي تعاقدت عليها جامعة القاهرة متطورة جدًا، قائلًا: أنا متأكد أنكم أخذتم في التفاوض صولات وجولات حتى وصلتم للمنصة لأن المؤسسة الدولية اندهشت من عدد الطلاب لأنهم اعتادوا على الجامعات ذات أعداد 10 أو 15 ألف طالب في الجامعات الأجنبية لكن عند تطبيق هذه المنظومة على 250 ألف طالب فهذا بالنسبة لهم تجربة مفيدة تستحق أن يدخلها.

وأكد وزير التعليم العالي أنه على نطاق المستشفيات الجامعية، فإن مستشفيات جامعة القاهرة تقريبا تعتبر نصف القوى الضاربة في المستشفيات على مستوي مصر سواء من حيث الكفاءات أو الخدمات الصحية بوجه عام.

وعقب انتهاء الاجتماع، توجه وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس جامعة القاهرة، إلى كلية التخطيط الإقليمي والعمراني، لإجراء أول تجربة للتعليم بالكلية من خلال المنصة التعليمية الذكية، وتدريب طلاب الكلية على استخدامها والاستفادة من الخدمات التعليمية التي تقدمها المنصة.
AdvertisementS