ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

طبيب يشجع على البكاء: الدموع تخفف الألم والحزن

الأحد 21/فبراير/2021 - 02:40 م
 الدكتور رأفت يوسف،
الدكتور رأفت يوسف، استاذ علم الادارة
Advertisements
فرح علاء الخولي
قال الدكتور رأفت يوسف، أستاذ علم الإدارة واستشاري التنمية البشرية، إن الحزن مرتبط بالآلام، والألم أحد الأشياء الأساسية التي تكسب الإنسان خبرة، لأن خبرات الإنسان تتكون من الآلام التي تعرض لها والخبرات التعليمية، لذلك إذا رفضنا الألم "لن نحصل على الخبرة".

وتابع رأفت يوسف، خلال حواره في برنامج "صباح مصري"، المذاع على قناة "صباحك مصري"، أن هناك جملة شهيرة في الطب النفسي هي: "من يعيش يخاف الألم، يحيا متألما من الخوف"، وهذا لأن الألم مصحوب بالدموع، مشيرا إلي أن هناك 3 أنواع من الدموع.

وأوضح أن أول نوع هو الدموع الأساسية، وهي التي تحدث مع حركة الجفن وموجودة لترطيب العين لأن القرنية موجهة للهواء فتجنبا للجفاف، بينما النوع الثاني هو الدموع الانعكاسية تحدث نتيجة للتأثر بالتراب أو الدخان، وآخر نوع الدموع العاطفية ولها أهمية نفسية وجسمانية، قائلا: "عكس ما الناس فاهمة الدموع العاطفية مهمة جدا"، لأنها تساعد على الفرد للوصول إلى حالة من الرضا النفسي والتخلص من هرمون "الكورتيزول"، وإفراز "حاجتين" من أهم هرمونات السعادة. 

وشجع الناس على البكاء، لأن البكاء حالة نفسية تسبب نوعا من الراحة، لأن الدموع لها تأثير نفسي وجسماني.
Advertisements
Advertisements
Advertisements