الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

السفن البحرية أهم أسباب التلوث

الكربون الأسود..كارثة جديدة تهدد كوكب الأرض

القطب الشمالي
القطب الشمالي

يعاني كوكب الأرض من ظواهر طبيعية خطيرة مما يهدد الحياة البشرية من حين لأخر، من أهم تلك الظواهر التغير المناخي المتأثر بالإحتباس الحراري.

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية، تزيد ظاهرة الإحتباس الحراري من ترسب الكربون الأسود على الغطاء الجليدي في القطب الشمالي، مما يساهم في سرعة ذوبانه، الأمر الذي يؤثر على باقي أنحاء الكرة الأرضية.

وتدعو شآن بريور، كبيرة مستشاري منظمة "كلين أركتيك الاينس" غير الحكومية، أعضاء المنظمة البحرية الدولية مع بداية دورة اجتماعاتهم الخميس إلى إصدار تشريعات حول هذا الموضوع.

وتعد السفن البحرية أهم أسباب التلوث حيث تستخدم الوقود الأرخص والأكثر تلوثا، وهو الوقود المستخرج من تكرير البترول، الذي ينتج جزيئات الكربون الأسود لتي تنبعث في البيئة من أبخرة العوادم، ثم تستقر هذه الجزيئات على الثلج أو الجليد حيث تتسبب بتقليل انعكاس الشمس عن السطح ومن ثم يزداد امتصاص الحرارة مما يؤدي إلى تسارع ذوبان الجليد.

لكن النقل البحري ليس المسؤول الوحيد عن ذلك، فجسيمات الكربون الأسود تنبعث أيضا من قطاع الطاقة وكذلك من حرائق الغابات ومواقد الأخشاب.
وللكربون الأسود تأثير سلبي كذلك على صحة الإنسان وهو مسؤول عن أمراض في الجهاز التنفسي ووفيات مبكرة.

ومن خلال فرض تغيير الوقود المستخدم، يمكن أن تحقق المنظمة البحرية الدولية وكذلك قطاع الشحن نصرًا سهلاً عبر حصول خفض كبير في انبعاثات الكربون الأسود في القطب الشمالي.

وسيكون ذلك أيضًا بمثابة انتصار للمناخ على نطاق عالمي وللقطب الشمالي وللبشر الذين تعتمد سبل عيشهم على نظامه الإيكولوجي.