ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

صدى البلد يعيد نشر ندوة الناقد السينمائي الراحل .. يوسف شريف رزق الله: مهرجان القاهرة السينمائي يتعرض لحملة تشويه.. واستضافة نجوم عالميين يحتاج لدعم رجال الأعمال

الجمعة 12/يوليه/2019 - 11:33 ص
يوسف شريف رزق الله
يوسف شريف رزق الله
قسم الفن
-صدى البلد يعيد نشر ندوة الناقد السينمائي الراحل يوسف شريف رزق الله:
-مهرجان القاهرة السينمائي يتعرض لحملة تشويه
-استضافة نجوم عالميين يحتاج لدعم رجال الأعمال


توفى صباح اليوم الجمعة الناقد السينمائي الكبير يوسف شريف رزق الله عن عمر يناهز الـ77 عاما بعد صراع مع المرض، حسبما أعلن نجله أحمد.

وقد نعى الناقد السينمائي يوسف شريف رزق الله الكثير من النقاد والمهتمين بصناعة السينما ومن أبرزهم مجدي الطيب وطارق الشناوي كما نعاه عدد من الفنانين أيضا.

كان موقع "صدى البلد" قد قام في شهر ديسمبر الماضي بتكريم الناقد السينمائي الكبير يوسف شريف رزق الله عن مجمل تاريخه العريق في مجال النقد واعتلاء مناصب مهمة في مهرجان القاهرة وعدد من المهرجانات السينمائية العالمية. ونعيد اليوم تفاصيل ما دار في الندوة.

في حديثه خلال ندوة "صدى البلد"، كشف رزق الله، المدير الفني لمهرجان القاهرة السينمائي، كواليس التحضير للدورة التاريخية لمهرجان القاهرة، وميزانيتها، وأهم نجاحاتها، والأخطاء التي وقعت وسبل تفادى تكرارها في الدورة الـ41.

وقال إن ميزانية الدورة الـ40 من المهرجان القاهرة العريق حققت نجاحا لافتا على مستوى الأفلام والتنظيم، مضيفا أن المهرجان أنفق خلال العام الجارى حوالى 40 مليون جنيه على جميع الأوجه، منها 16 مليون جنيه تم تخصيصها من وزارة الثقافة بشكل مباشر.

واعترف رزق الله بوجود بعض الأخطاء التى شهدتها الفعاليات ومنها التقصير فى حجم الدعاية، خاصة فى العروض التى كانت تقام خارج حرم دار الأوبرا، وعدم الإقبال الجماهيرى على عروض برنامج منتصف الليل، والذى تم استحداثه خلال الدورة الأخيرة، مؤكدا أنهم سوف يحاولون تلافيها مستقبلا.

على جانب آخر، أشاد بجهود فريق البرمجة فى جلب أفضل الأفلام، والقيمة المضافة التى مثلتها عودة ملتقى القاهرة السينمائى، نافيا أن يكون له صلة بدعوة الضيوف الذين دار حولهم جدل كبير، فيما يخص انتماءاتهم الصهيونية أو دعمهم لدولة الاحتلال، مؤكدا أن هناك حملة موجهة لتشويه صورة مهرجان القاهرة السينمائي ومحاربته، خاصة بعد أزمة المخرج الفرنسي كلود ليلوش.

وقال: "لا أعلم ما سبب هذه الحملة، هل هناك أشخاص كانوا يطمعون أو يطمحون في الحصول على مناصب في مهرجان القاهرة أو أنها حملة موجهة بشكل مباشر ضد محمد حفظي".

وأضاف أنه كان داعما لقرار استبعاد تكريم كلود ليلوش بعد انتشار فيديوهات له وهو يدعم الكيان الصهيوني، لافتا إلى أن المخرج الفرنسي تفهم الأمر عندما تم إبلاغه بالوضع في مصر، وأن هناك حالة من الرفض لدعوته لأن حضوره كان سيتسبب في إحراج له ولمهرجان القاهرة.

وأشار رزق الله إلى أن مهرجان الجونة حرم مهرجان القاهرة السينمائي الدولي من عدة أفلام مهمة لأنه يسبقه في الموعد، ونجح في الحصول على عروض خاصة للأفلام.

وأكد أن مهرجان القاهرة حصل على أفلام مهمة بعد مشاهدة عدد منها في مهرجان فينسيا السينمائي الدولي بواسطة محمد حفظي الذي كان يشارك في إحدى اللجان التحكيم هناك، لافتا إلى أن فيلم الافتتاح Green book من أهم الأفلام الأمريكية التي عرضت في الدورة الـ40 من مهرجان القاهرة السينمائي.

وحول إمكانية استضافة نجوم أجانب من هوليوود لحضور مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، أوضح رزق الله أن ذلك يحتاج لدعم من رجال الأعمال لأن ميزانية المهرجان لا تكفي.

وقال رزق الله إن النجم العالمي روبرت دي نيرو بالتأكيد سافر لمهرجان مراكش في المغرب من خلال طائرة خاصة، وهو ما دائما يطلبه النجوم العالميين، كاشفا عن أنه سبق وحاول المهرجان التواصل مع النجمة العالمية مونيكا بيلوتشي لكنها طلبت مبلغا ضخما.

وأضاف أن رالف فاينز الذي كرم في الدورة الـ40 من مهرجان القاهرة اسم مهم في السينما العالمية وحضر الفعاليات وعرض له فيلم وكان سعيدا بتكريمه في مصر.

وأكد المدير الفني لمهرجان القاهرة، أن الدورة الـ 40 حظيت باهتمام الصحف الأجنبية والعالمية، في إشارة منه إلى أن فستان رانيا يوسف لم يسحب البساط من المهرجان.

وأوضح أن الصحف دائما تبحث عن الإثارة، وهذا ما حدث مع أزمة فستان رانيا يوسف، مؤكدا أن محمد حفظي، رئيس المهرجان، تعاقد مع مندوبين من أجل دعوة الصحف والمجلات العالمية لمهرجان القاهرة.

وعن أزمة رانيا يوسف، أكد "رزق الله" أنه يحترم ويحب رانيا يوسف كفنانة وممثلة كثيرًا، ولكن "الفستان كان جريئا وتعدى حدود الإثارة".

وتقال إنه من الصعب السيطرة أو التحكم في إطلالات الفنانات على السجادة الحمراء في مهرجان القاهرة السينمائي سواء هذا المهرجان أو أي مهرجان آخر، لافتا إلى أن إدارة المهرجان لم تتدخل في الأزمة منذ اشتعالها وظلت على موقف الحياد.

وكشف عن موعد بدء التحضير للدورة الـ41، والمقرر انطلاقها في نوفمبر 2019، لافتا إلى أن هناك مندوبين من مهرجان القاهرة سيحضرون الدورة المقبلة من مهرجان برلين السينمائي الدولي من أجل مشاهدة الأفلام، وإجراء اتفاقات مع المنتجين من أجل عرضها في الدورة الـ41.

وأثنى رزق الله على المجهود الكبير الذي بذله محمد حفظي، رئيس المهرجان خلال الدورة الـ40، والتي حققت نجاحا يصل لنسبة 80% وفقا لتقديره الشخصي.