AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

جرس إنذار.. مذبحة في مدرسة بالمكسيك بسبب ألعاب الفيديو القتالية

السبت 11/يناير/2020 - 11:20 ص
صدى البلد
Advertisements
عرفة البنداري
شهدت مدرسة بالمكسيك كارثة، حيث قام صبي يبلغ من العمر 11 عاما، بقتل معلمة وإصابة 6 آخرين في شمال المكسيك، مستعينا بمسدسين قبل أن ينتحر.

ونقلت شبكة سي إن إن الاخبارية الأمريكية عن مسؤولين قولهم إن الصبي ربما كان تحت تأثير ألعاب الفيديو العنيفة.

وقال رئيس بلدية توريون بشمال المكسيك، خورجي زيرمينو: "هي مأساة.. من المحزن جدا جدا أن يأتي صبي يبلغ من العمر 11 عاما إلى المدرسة مسلحا بمسدسين".

وقال حاكم ولاية كواهويلا، التي تقع بها مدينة توريون، ميجيل ريكيلم، في مؤتمر صحفي إن الصبي الذي توفيت والدته قبل عدة سنوات لم يكن يعاني من أي مشكلات في المدرسة.. لقد كان سلوكه جيدا لكنه أبلغ عددا من زملائه بأن اليوم هو اليوم المنتظر.. يمكن ملاحظة أن الصبي وقع تحت تأثير ألعاب الفيديو".
Advertisements
AdvertisementS