AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
hedad
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

السطحية والمتطورة.. أنواع الإصابة بدوالي الساقين

الإثنين 10/فبراير/2020 - 02:23 م
صدى البلد
Advertisements
ريهام قدري
قال الدكتور وليد الدالي أستاذ جراحة الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، إن دوالي الساقين مشكلة مرضية شائعة لدى العديد من الأشخاص وخصوصا النساء، وتحدث نتيجة احتقان الدم في الأوعية الدموية بسبب تمدد الأوردة السطحية مما يؤدي لانتفاخها وبروزها على الساقين، بالإضافة إلى عدم قدرة قيام هذه الأوردة بوظائفها الحيوية في توصيل الدم إلى القلب، وبالتالي يحدث تجمعات دموية في الأوردة تؤدي لحدوث مزيد من المضاعفات.

وعن أنواع الإصابة بدوالي الساقين، أشار الدكتور وليد الدالى، إلى أنهما نوعين أولهما، دوالي الساقين السطحية وفيه تتخذ الأوردة اللونين الأزرق والأحمر، أو تظهر على شكل شعيرات حمراء كثيفة ومتشعبة تحت الجلد وتكون واضحة للنظر بشكل كبير، أما النوع الثاني هو دوالي الساقين المتطورة، وهي المرحلة المتطورة من المرض فيكون الألم فيها غير محتمل بالإضافة إلى زيادة نسبة تدهور الأوردة وعدم القدرة على الحركة ولكن تختلف النسب من شخص إلى آخر وتؤدي إلى مضاعفات سلبية في حالة إهمال العلاج.

وأضاف أستاذ الأوعية الدموية بجامعة القاهرة، أن الإصابة بدوالي الساقين قد تحدث بشكل طبيعي وتلقائي بدون سابق إصابة بمرض آخر، وفي هذه الحالة تحدث لمن لديهم تاريخ وراثي في ضعف الأنسجة البينية، بينما تحدث مع حالات أخرى كسبب أو كأحد المضاعفات لمرض آخر، وتسمى حينها بدوالي الساق الثانوية، وتختلف الأعراض الدالة وفقا لسبب الإصابة بالدوالي، وهو ما يتطلب اللجوء إلى الطبيب عند الشعور بألم في الساق مع ظهور الأوردة بشكل منتفخ، حتى يتم تشخيص الحالة والبدء في العلاج.
Advertisements
AdvertisementS