AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الرابحون والخاسرون.. تأثير إيقاف النشاط الرياضي على فرق ونجوم الدوري الإيطالي

الثلاثاء 10/مارس/2020 - 05:37 م
كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو
Advertisements
محمد السعيد
خسائر بالجملة تكبدتها الكرة الإيطالية بعد إعلان الحكومة الإيطالية، تعليق جميع الأحداث الرياضية، في البلاد بما فيها منافسات الدوري الإيطالي، حتى شهر أبريل المقبل، بسبب انتشار فيروس كورونا.

مصائب قوم عن قوم فوائد، مثلما تكبدت العديد من الفرق خسائر، هناك فرق أيضا استفادت من قرار التوقف.

ويستعرض "صدى البلد" أبرز الرابحين والخاسرين من قرار إيقاف الدوري الإيطالي:

الفرق الخاسرة:

1- يوفنتوس

فريق يوفنتوس هو المتضرر الأول من إيقاف مسابقة الدوري، بعدما استعاد توازنه محليا وعاد إلى صدارة الكالتشيو مؤخرا.

 قرار إيقاف النشاط الكروي قد ينعكس بالسلب، على نتائج الفريق في مسابقة دوري أبطال أوروبا، بسبب ابتعاده عن حساسية المباريات.


2- إنتر ميلان

يعد إنتر ميلان ضمن أبرز الخاسرين من مسابقة الدوري الإيطالي، بعدما أنفق الكثير من الأموال الطائلة على الصفقات، هذا الموسم، للعودة للمنافسة محليا وأوروبيا.

وينافس إنتر ميلان على مسابقة الدوري الإيطالي هذا الموسم، كما يعد واحدا من أبرز المرشحين للتويج بالدوري الأوروبي.

3- أتلانتا

لا شك أن فريق أتلانتا سيتأثر أيضا بقرار تجميد النشاط الرياضي، بسبب مشاركته في دوري أبطال أوروبا، واقترابه من التأهل إلى ربع نهائي، دوري أبطال أوروبا، للمرة الأولى في تاريخه.

الرابحون

جنوى وليتشي وسبال وبريشيا، هي أبرز الفرق الرابحة، من قرار إيقاف النشاط الرياضي، لأنه سيمنحها فرصة لإعادة حسابتها، بعد تذيلها جدول ترتيب الدوري الإيطالي واقترابها من الهبوط.

وفي حال إعلان الاتحاد الإيطالي إلغاء مسابقة الدوري، بسبب سوء الأوضاع بسبب كورونا، سيتم إلغاء الهبوط، مع تصعيد فريقين من السيري ب، ليصبح عدد فريق مسابقة الكالتشيو 22 فريقا بدلا من 20 فريقا.

اللاعبون الخاسرون:

كريستيانو رونالدو نجم فريق يوفنتوس هو الخاسر الأول من إيقاف مسابقة الدوري الإيطالي، لأن ذلك قد يقلص حظوظه على المنافسة على لقب أفضل لاعب في أوروبا، وأفضل لاعب في العالم.

شيرو إيموبيلي لاعب لاتسيو ولوكاكو لاعب إنتر ميلان ضمن المتضررين أيضا من قرار الحكومة الإيطالية، وذلك بسبب تألقهم اللافت وسيرهم بخطى ثابتة مؤخرا، وومنافستهم لعى لقب هداف الدوري الإيطالي.

اللاعبون الرابحون:

كيفين مالكويه لاعب نابولي وفرانك ريبيري لاعب فيورنتينا وزانيولو لاعب روما أبرز الرابحين، لأن قرار الإيقاف سيمنحهم فرصة لاستكمال الموسم مع فرقهم، بعد الغياب لفترات كبيرة نتيجة الإصابة.
Advertisements
AdvertisementS