AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

دعاء البرق والرعد والمطر والرياح .. 21 حقيقة عنه لا يعرفها الكثيرون

الجمعة 13/مارس/2020 - 12:29 ص
دعاء البرق والرعد
دعاء البرق والرعد والمطر والرياح
Advertisements
أمل فوزي
دعاء البرق والرعد والمطر والرياح يعد من أكثر الأدعية التي يزيد البحث عنها خلال هذه الساعات ذات الأجواء الصعبة، مما يجعل من دعاء البرق والرعد والمطر والرياح سواء جملة أو تفصيلًا بـ« دعاء المطر الغزير ، دعاء الرياح والعواصف الشديده ، دعاء الريح ، دعاء سماع الرعد ونزول المطر ، دعاء البرق ، دعاء الرعد » وما نحوها من الأدعية التي تفرضها حالة الطقس بهذه الأيام وتجعل منها حاجة ومطلبًا ضروريًا، وكذلك ما قد يدور حولها من علامات استفهام منها، هل الدعاء في المطر مستجاب؟، وهل المطر الغزيز علامة على غضب الله؟، هل كثرة الأمطار والرعد والبرق من علامات الساعة؟، وأسئلة أخرى كثيرة يطرحها سوء الأحوال الجوية وتزداد أهميتها وقوتها مع تزايد تحذيرات هيئة الأرصاد المتوقعة خلال الساعات المقبلة، والتي من المتوقع أن تستمر حتى غد السبت.

دعاء البرق والرعد والمطر والرياح
دعاء البرق والرعد والمطر والرياح فعنه أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عدة حقائق قد لا يعرفها الكثير من الناس، منها حقيقة الرعد حيث جاء أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :« الرعد ملك من الملائكة موكل بالسحاب بيده أو في يده مخراق من نار يزجر به السحاب والصوت الذي يسمع منه زجره السحاب إذا زجره حتى ينتهي إلى حيث أمره» أخرجه الإمام أحمد والترمذي وأبو إسحاق الحربي عن ابن عباس رضي الله عنه، وعن دعاء البرق والرعد والمطر والرياح وحقيقة الرعد ففي رواية أخرى : «الرعد ملك من ملائكة الله موكل بالسحاب معه مخاريق من نار يسوق بها السحاب حيث شاء الله » رواه الترمذي وصححه، وحسنه الألباني كما في صحيح الجامع المجلد . 

دعاء سماع الرعد ونزول المطر
دعاء سماع الرعد ونزول المطر أو ما يعرف دعاء الرعد وما يُستحب للمسلم أن يقوله عند سماع الرعد ، اتباعًا لهدي رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «سبحان الذي يسبح الرعد بحمده، والملائكة من خيفته»، ومن دعاء سماع الرعد ونزول المطر  أو ما يعرف دعاء الرعد ما روي عبدالله بن الزبير أنَّه كان إذا سمع الرعد، ترك الحديث، وقال: «سبحان الذي يسبح الرعد بحمده، والملائكة من خيفته»؛ رواه مالك والبيهقي، وصححه الألباني "في تخريج الكلم الطيب، وهذا اللفظ هو الموافق للقرآن في قوله - تعالى -: «وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلاَئِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ» ، وجاء فيما رواه البخارى، ثم يقول: «إن هذا الوعيد شديد لأهل الأرض» .

دعاء سماع الرعد ونزول المطر أو ما يعرف دعاء الرعد فهناك ذكر أوصى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بترديده عند سماع الرعد فيما أخرج أبو داود أنه جاء عن عبيد الله أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إذا سمعتم الرعد فسبحوا»، وعن دعاء سماع الرعد ونزول المطر أو ما يعرف دعاء الرعد ذكر أنه عن ابن عباس رضى الله عنه، قال النبى -صلى الله عليه وسلم-: «الرعد ملك من ملائكة الله موكل بالسحاب معه مخاريق من نار يسوق بها السحاب حيث شاء الله».

دعاء سماع الرعد ونزول المطر أو ما يعرف دعاء الرعد وفيه جاء أن النَّبِيّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم، كَانَ إِذا عَصِفَتِ الرِّيح يقول: «اللَّهُمَّ إِني أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا، وَخَيْرِ مَا فِيهَا، وخَيْر ما أُرسِلَتْ بِهِ، وَأَعُوذُ بك مِنْ شَرِّهِا، وَشَرِّ ما فِيها، وَشَرِّ ما أُرسِلَت بِهِ» رواه مسلم.

دعاء البرق
دعاء البرق لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك شيء ، لكن لو ذكر الله على عظمة الله وبديع خلقه، ليس فيها بأس،  دعاء رؤية السحاب والغيم "عن عائشة - رضي الله تعالى عنها – قالت : كان - صلى الله عليه وسلم - إذا رأى غيمً أو ريحًا عرف في وجهه، فقالت : يا رسول الله إن الناس إذا رأوا الغيم فرحوا رجاء أن يكون فيه المطر وأراك إذا رأيته عرفت في وجهك الكراهة فقال " يا عائشة ما يؤمنني أن يكون فيه عذاب ، عذاب قوم بالريح وقد رأى قوم العذاب فقالوا هذا عارض ممطرنا" أخرجه أبو داوود وصححه الشيخ الألباني حسب ما ورد في الأدب المفرد .

دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب
دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب من المأثور والوارد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، منه: «سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته»، و«اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا ، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ»، كما أن من دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب ما ورد وعن عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا رَأَى المَطَرَ قَالَ : " اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا ".- رواه البخاري والمقصود بالصيب هو ما سال من المطر. قال الله تعالى: « أو كصيبٍ من السماء» الآية 19 من سورة البقرة ،  يفضل التعرض للمطر ، فيصيب شيئا من بدن الإنسان لما ثبت عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه أنه قال : " أَصَابَنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَطَرٌ ، قَالَ : فَحَسَرَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثَوْبَهُ ، حَتَّى أَصَابَهُ مِنَ الْمَطَرِ ، فَقُلْنَا : يَا رَسُولَ اللهِ لِمَ صَنَعْتَ هَذَا ؟ قَالَ : ( لِأَنَّهُ حَدِيثُ عَهْدٍ بِرَبِّهِ تَعَالَى ) " . رواه مسلم كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا اشتد المطر قال : « اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا ، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ » رواه البخاري.

دعاء المطر الغزير
دعاء المطر الغزير زادت الحاجة إليه كثيرًا في هذه الأوقات، حيث ساءت الأحوال الجوية وتضررت كثير من المناطق بعدما ضربت البلاد موجة قوية من الأمطار الغزيرة التي تحولت إلى سيول في بعض المناطق، فدعت الحاجة إلى دعاء المطر الغزير ، والوارد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- للوقاية والنجاة من السيول.

دعاء المطر الغزير أو الدعاء في حال اشتدّ المطر وخاف النّاس ضرَرَه، فمن السُّنّة أن يدعوَ المُسلِم فيقول مثل قول الرّسول -صلّى الله عليه وسلم- حيث كان يدعو بهذا الدُّعاء إذا اشتدّ المطر، فيقول: «اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا، ولَا عَلَيْنَا، اللَّهُمَّ علَى الآكَامِ والجِبَالِ والآجَامِ والظِّرَابِ والأوْدِيَةِ ومَنَابِتِ الشَّجَرِ».

دعاء المطر 
دعاء المطر قال عنه رسول الله صلي الله عليه وسلم: «اثنتان لا تردان الدعاء عند النداء وتحت المطر»، رواه الحاكم وحسّنه الألباني، كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا اشتد المطر: «اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ»، «مُطِرْنَا بفَضْلِ اللَّهِ ورَحْمَتِهِ»، وجاء عن عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا رَأَى المَطَرَ قَالَ : “اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا”. رواه البخاري.

دعاء المطر منه كذلك: «اللَّهمَّ اسْقِ عِبادَك وبهائمَك، وانشُرْ رحْمتَك، وأَحْيِ بلدَك الميِّتَ» ، و«اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا ولَا عَلَيْنَا، اللَّهُمَّ علَى الآكَامِ والظِّرَابِ، وبُطُونِ الأوْدِيَةِ، ومَنَابِتِ الشَّجَرِ»، «اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا، وَخَيْرَ ما فِيهَا، وَخَيْرَ ما أُرْسِلَتْ به، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّهَا، وَشَرِّ ما فِيهَا، وَشَرِّ ما أُرْسِلَتْ به»، «اللَّهُمَّ أغِثْنَا، اللَّهُمَّ أغِثْنَا، اللَّهُمَّ أغِثْنَا»، وعَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه أنه قال : ” أَصَابَنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَطَرٌ، قَالَ: فَحَسَرَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثَوْبَهُ، حَتَّى أَصَابَهُ مِنَ الْمَطَرِ، فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ لِمَ صَنَعْتَ هَذَا ؟ قَالَ: « لِأَنَّهُ حَدِيثُ عَهْدٍ بِرَبِّهِ تَعَالَى» رواه مسلم.

دعاء الريح والغبار
دعاء الريح والغبار أو دعاء الرياح  والعواصف الشديده أو دعاء الريح والمطر أو دعاء الريح والعواصف أو حتى لو أتى بمسمى أفضل دعاء يقال عند هبوب الرياح ففيها ورد حديث نبوي شريف وارد عن رسول الله - صلي الله عليه وسلم- والذي يؤكد من خلاله أنه لا يجوز سب الرياح أو ذمها أو لعنها وأن نسأل الله تعالي خيرها ونستعيذ من شرها، ومن دعاء الريح والغبار أو دعاء الرياح والعواصف الشديده أو دعاء الريح والمطر أو دعاء الريح والعواصف أو حتى لو أتى بمسمى أفضل دعاء يقال عند هبوب الرياح ، عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصفت الريح قال: «اللَّهُمَّ إِني أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا ، وَخَيْرِ مَا فِيهَا، وخَيْر ما أُرسِلَتْ بِهِ، وَأَعُوذُ بك مِنْ شَرِّهِا ، وَشَرِّ ما فِيها ، وَشَرِّ ما أُرسِلَت بِهِ»، وكذلك من دعاء الريح والغبار أو دعاء الرياح والعواصف الشديده أو دعاء الريح والمطر أو دعاء الريح والعواصف أو حتى لو أتى بمسمى أفضل دعاء يقال عند هبوب الرياح كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتدت الريح يقول: «اللهم لقحًا لا عقيمًا».

دعاء الريح والعواصف مكتوب
دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح ، حيث كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصفت الريح قال : «اللهم إني أسألك خيرها ، وخير ما فيها ، وخير ما أرسلت به . وأعوذ بك من شرها ، وشرما فيها ، وشر ما أرسلت به »، وفي دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح قالت السيدة عائشة –رضي الله تعالى عنها- : وإذا تخيلت السماء ، تغير لونه ، وخرج ودخل ، وأقبل وأدبر ، فإذا مطرت سري عنه ، فعرفت ذلك في وجهه ، قالت عائشة : فسألته ، فقال : « لعله ، ياعائشة ! كما قال قوم عاد : «فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضًا مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ قَالُوا هَذَا عَارِضٌ مُمْطِرُنَا بَلْ هُوَ مَا اسْتَعْجَلْتُمْ بِهِ رِيحٌ فِيهَا عَذَابٌ أَلِيمٌ» الآية 24 من سورة الأحقاف » .

دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح ، فقد ورد أنه ما هبت ريح قط إلا جثا النبي صلى الله عليه وسلم على ركبتيه وقال : «اللهم اجعلها رحمة ولا تجعلها عذابا اللهم اجعلها رياحا ولا تجعلها ريحا»، وعن دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح ، قال ابن عباس رضي الله عنهما في كتاب الله عز وجل : « إِنَّآ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا » الآية 19 من سورة القمر، وقال عز وجل: « وَفِي عَادٍ إِذْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الرِّيحَ الْعَقِيمَ» الآية 41 من سورة الذاريات، وقال تعالى: « وَأَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ فَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَسْقَيْنَاكُمُوهُ وَمَا أَنتُمْ لَهُ بِخَازِنِينَ» الآية 22 من سورة الحجر، وقال سبحانه: « وَمِنْ آيَاتِهِ أَن يُرْسِلَ الرِّيَاحَ مُبَشِّرَاتٍ» الآية 46 من سورة الروم.

دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح ، ففيه ورد أن الريح من روح الله قال سلمة : فروح الله تأتي بالرحمة ، وتأتي بالعذاب ، فإذا رأيتموها فلا تسبوها ، وسلوا الله خيرها ، واستعيذوا بالله من شرها، دعاء الريح والعواصف إذا عصفت الريح ، وفيها جاء : لا تسبوا الريح ، فإذا رأيتم ما تكرهون فقولوا : اللهم إنا نسألك من خير هذه الريح ، وخير ما فيها ، وخير ما أمرت به ، ونعوذ بك من شر هذه الريح ، وشر ما فيها ، وشر ما أمرت به.

افضل دعاء يقال عند هبوب الرياح
1. «اللهم إني أسألك يا من لا تغلطه المسائل ويا من لا يشغله سمع عن سمع يا من لا يبرمه إلحاح الملحين، اللهم أني أعوذ بك من جهد البلاء ودرك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الأعداء».
2. «يا لطيف.. يا لطيف.. يا لطيف الطف بي بلطفك الخفي و أعني بقدرتك، اللهم أني أنتظر فرجك وأرقب لطفك فالطف بي ولا تكلني إلى نفسي ولا إلى غيرك لا إله إلا الله الرحمن الرحيم» وصلِّ اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا.

دعاء الرياح والعواصف كامل مكتوب
دعاء الرياح والعواصف كامل مكتوب ، فإنه يأتي من جملة الأدعية التي أوصانا بها النبي -صلي الله عليه وسلم- ومنها دعاء الرياح و دعاء الرياح والعواصف كامل مكتوب وما غير ذلك من الأدعية الأخري، ومن دعاء الرياح  والعواصف المستجابة :
1. «اللهم صيبًا نافعًا، اللهم صيبًا نافعًا، اللهم صيبًا نافعًا»
2. «اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبنا ورحمتك أرجى عندنا من أعمالنا إنك تغفر الذنوب لمن تشاء، وأنت الغفور الرحيم. ياغفار اغفر لنا ويا تواب تب علينا و يا عفو اعفو عنا ..إنك أنت التواب الرحيم».
3. «اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يعقب اليأس من رحمتك والقنوط من مغفرتك والحرمان من سعة ما عندك، اللهم إنا مستغيثون نستمطر رحمتك الواسعة من خزائن جودك».
4. «اللهم اجعل لي من كل ما أهمني و كربني من أمر دنياي و آخرتي فرجًا ومخرجًا وارزقني من حيث لا أحتسب، واغفر لي ذنوبي وثبت رجاك في قلبي و اقطعه ممن سواك حتى لا أرجو أحدًا غيرك».
5. «اللهم إنا نستغفرك لكل ذنب يدعو إلى غضبك أو يدني إلى سخطك أو يميل بنا إلى ما نهيتنا عنه أو يبعدنا عما دعوتنا إليه».


Advertisements
AdvertisementS