AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بمساعدة النني.. كيف تغلب أرتيتا على فوضى آرسنال؟

الأحد 13/سبتمبر/2020 - 05:41 م
أرتيتا ومحمد النني
أرتيتا ومحمد النني
Advertisements
محمد السعيد
استطاع  الإسباني ميكيل أرتيتا المدير الفني لفريق آرسنال أن يتغلب بنسبة كبيرة على العشوائية والفوضي  التي عاشها الفريق تحت قيادة أوناي إيمري.

عاني آرسنال كثيرا قبل تولي أرتتيا من مشاكل دفاعية كبيرة، بجانب عدم الدعم الكافي من منتصف الملعب، وهو ما تسبب في  نتائج الفريق الموسم الماضي في مسابقة الدوري، رغم الهجوم القوي المتمثل في أوباميانج ولاكازيت,

استعاد فريق آرسنال هيبته عقب استئناف النشاط في يونيو الماضي، واستطاع أن يهزم كبار إنجلترا حيث تغلب على مانشستر سيتي في نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية، كما تغلب على تشيلسي في المباراة النهائية، وحقق الفوز على ليفربول مرتين خلال الفترة الأخيرة، الأولى في الدوري والثانية في كأس الدرع الخيرية، ليتوج الجانرز ببطولتين خلال فترة كثيرة:

لكن كيف تغلب أرتيتا على فوضى آرسنال؟

1 إعادة الثقة لللاعبين:

لم يكن أمام أرتيتا سوى الاعتماد على مجموعة اللاعبين المتواجدين في الفريق، بسبب ميزانية آرسنال المحدودة وعدم إجراء صفقات كبيرة.

عمل أرتيتا في بدايته على الجانب النفسي لللاعبين، الذين كانوا بحالة مزاجية سيئة قبل وصوله قبل الهزائم المتتالية.

2- تصحيح الأخطاء الدفاعية:

تحسن خط دفاع آرسنال تحت قيادة أرتيتا بشكل كبير، حيث لم يعد يستقبل الفريق أهدافا كثيرة كما كان عليه السابق، رغم لعب مباريات كبيرة أمام مانشستر سيتي وتشيلسي وليفربول، إلا أن خط دفاع الجانرز كان متماسكا.

3- إضافة النني:

اعتماد أرتيتا على النني مؤخرا تسبب في إضافة كبيرة لفريق آرسنال،  بسبب الدعم الذي يقدمه لاعب الوسط المصري لخط الدفاع، بجانب تمريراته الصحيحة والتي بلغت أكثر من 90 % في مباراة الأمس أمام فولهام في افتتاح الدوري الإنجليزي، ومساعدته للفريق في الاستحواذ على الكرة، وعدم فقدانها بشكل سريع.


Advertisements
AdvertisementS