AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تأجيل سداد مستحقات الكهرباء والغاز والمياه للمنشآت السياحية.. نواب: السياحة تأثرت كثيرا بكورونا.. ومطالب بمشاركة رجال الأعمال في دعم القطاع

الجمعة 02/أكتوبر/2020 - 11:40 م
صدى البلد
Advertisements
القسم السياسي
أحمد إدريس: 
دعم القطاع السياحي في الفترة الحالية واجب وطني 

محمد عبده: 
الدولة تبذل قصارى جهدها لدعم القطاع السياحي

عبدالفتاح محمد: 
السياحة أهم مصادر الدخل القومي في مصر 


وافق مجلس الوزراء، على اعتماد القرارات الصادرة عن الاجتماع الثالث للجنة الوزارية للسياحة والآثار، المنعقدة بتاريخ 27/9/2020 بشأن مقترحات القطاع السياحي، والخاصة بسياسات الدعم والتحفيز خلال الموسم السياحي الشتوي، اعتبارًا من 1 نوفمبر 2020، حتى 30 إبريل 2021، حيث تمت الموافقة على حزمة من القرارات غير المسبوقة.


وتضمنت تلك الحوافز استمرار الاعفاء من سداد رسوم التأشيرة للسائحين الوافدين إلى محافظات جنوب سيناء والبحر الأحمر والأقصر وأسوان حتى 30 إبريل 2021، وانتظام صرف الإعانة المقدمة من صندوق الطوارئ للعاملين بوزارة القوى العاملة من شهر إبريل حتى شهر ديسمبر 2020.


كما تضمنت الحوافز تجديد الموافقة على تأجيل سداد المستحقات على الشركات والمنشآت السياحية والفندقية مقابل استهلاك الكهرباء والغاز والمياه حتى 31 ديسمبر 2020، وتأجيل سداد الرسوم الحكومية أو مقابل الخدمات ورسوم الانتفاع المستحقة على الشركات والمنشآت السياحية والفندقية حتى 31 ديسمبر 2020، وإرجاء سداد كافة المديونيات المستحقة على الشركات والمنشآت السياحية والفندقية عن فترات ما قبل بداية أزمة جائحة كورونا ليبدأ السداد مجدولًا على فترة مناسبة اعتبارًا من يناير 2021.


وفي هذا الصدد، أشاد عدد من أعضاء مجلس النواب في تصريحات خاصة ل"صدى البلد"، بهذا القرار، مؤكدين على ضرورة دعم القطاع السياحي بكل الطرق الممكنة. 


وفي هذا السياق، أشاد النائب أحمد إدريس، عضو لجنة السياحة والطيران المدني بمجلس النواب، بقرار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بشأن  اعتماد القرارات الصادرة عن الاجتماع الثالث للجنة الوزارية للسياحة والآثار، والخاصة بسياسات الدعم والتحفيز خلال الموسم السياحي الشتوي، قائلا:"السياحة المصرية مصدر هام للدخل القومي ودعمها بعد فترة التوقف الماضية أمر حتمي". 


وأوضح "إدريس"، في تصريح خاص ل"صدى البلد"، أن قطاع السياحة تأثر بشكل كبير بجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-١٩"، خاصة في ظل وقف حركات الطيران بين مختلف البلاد، مشيرا إلى أن فترة ما قبل الكورونا كانت تشهد حالة من الانتعاش في هذا القطاع. 


وأكد عضو لجنة السياحة والطيران المدني بمجلس النواب، أن هذا القرار سوف يصب في مصالحة القطاع السياحى فهو يشير إلى مساندة الدولة لتلك القطاع الذى عانى كثيرًا خلال الآونة الأخيرة، موضحًا أنه يساند المؤسسات السياحية في أزمته والخسائر المالية التي حدثت خلال الفترة السابقة.


ومن جانبه، علّق النائب محمد عبده، عضو لجنة السياحة والطيران المدني بمجلس النواب، قرار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بشأن  اعتماد القرارات الصادرة عن الاجتماع الثالث للجنة الوزارية للسياحة والآثار، والخاصة بسياسات الدعم والتحفيز خلال الموسم السياحي الشتوي، قائلا:"خطوة جيدة جدا خاصة في ظل الوضع الذي يمر به القطاع السياحي في الفترة الماضية". 


وأوضح "عبده"، لـ"صدى البلد"، أن العاملين بالقطاع السياحي وكافة الشركات تعرضت لخسائر كبيرة بسبب التوقف الذي تعرض له العالم أجمع، مؤكدًا أن فيروس كورونا المستجد "كوفيد - ١٩" أثر بشكل كبير على نشاط هذا القطاع. 


وأشار عضو لجنة السياحة والطيران المدني بمجلس النواب، إلى أن القطاع السياحي يشهد فترة قاسية بسبب الإجراءات التى حدثت بسبب تلك الفيروس، منوهًا أن الفترة التي حددها مجلس الوزراء لتأجيل سداد تلك الفواتير مناسبة للغاية كى يستطيع القطاع السياحي في تلك الفترة يعود مجددًا إلى نشاطه بصورة متكاملة. 


وبدوره، طالب النائب عبد الفتاح محمد، عضو مجلس النواب، رجال الأعمال بتقديم دعم أكبر للقطاع السياحي في مصر ودعم العاملين بها خاصة في ظل هذا الفترة الراهنة التي يمر بها العالم أجمع بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-١٩". 


وأوضح "محمد"، لـ"صدى البلد"، أن السياحة هي أهم مصدر للدخل القومي المصري نظرا لكونها تجلب العملة الصعبة، علاوة على كونها يعمل بها عدد كبير من العاملين، مشيرا إلى أن الدولة تسعى للتسويق السياحي بعد فتح المطارات لإعادة الانتعاشة من جديد لهذا القطاع الهام. 

وأكد عضو مجلس النواب، أن هذا القرار سوف يصب في مصالحة القطاع السياحى ويدعمه بشكل كبير،  مؤكدا أنه يساند المؤسسات السياحية في أزمته والخسائر المالية التي حدثت خلال الفترة السابقة.
AdvertisementS