AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عبد الستار حتيتة: أردوغان يحاول إفشال الحوارات بين الليبيين

الإثنين 05/أكتوبر/2020 - 06:59 م
اردوغان
اردوغان
Advertisements
عبد الخالق صلاح
قال الكاتب الصحفي عبد الستار حتيتة، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يحاول أن يفشل الحوارات التي بين الليبيين؛ لعدم الوصول إلى حل ليستطيع أن يفرض نفوذه على المنطقة .

وأضاف  خلال برنامج «صالة التحرير»، المذاع على فضائية «صدى البلد» ويقدمه الإعلامية «عزة مصطفي»، أردوغان عليه المزيد من الضغوط من الولايات المتحدة الأمريكية، لذلك يحاول تعطيل المفاوضات الليبية حتى الانتخابات الأمريكية؛ لافتا إلى ان أردوغان يشعر بكثرة الخصوم في الفترة القادمة بسبب وحدة الليبيين ضده.

أكد حتيته، أن العديد من القيادات التركية ذهبت الي لبيبا ولم تعود باي شئ او اي نجاح يذكر؛ ورددا ساخرا: « لسان حال اردوغان يقول للمتجمعين علينه متقدرش وهو ضعيف للغاية».

وكان وزير الخارجية سامح شكري، أكد أن مصر لم تتوقف منذ اندلاع الأزمة الليبية عن التحرك الدؤوب والمخلص في كافة الاتجاهات، مرتكزة في ذلك على علاقات تاريخية وروابط شعبية ومصير مشترك مع أشقائنا الليبيين، مشيرا إلى أن مصر دعمت كل جهد جاد لإعادة الأمن والاستقرار في ليبيا بدايةً من جهود الأمم المتحدة في الصخيرات وصولًا إلى مؤتمر برلين.

وقال شكري في كلمته أمام المؤتمر الوزاري حول ليبيا: «إن اتصالات مصر مع كافة الأطراف الليبية لتقريب الرؤى لم تنقطع»، مضيفا ولم يكن «إعلان القاهرة» الصادر في السادس من يونيو الماضي إلا بناءً على المرجعيات المُجمع عليها دوليًا، وقد جاء هذا الإعلان في وقت بالغ الحساسية بهدف حقن الدماء وتمهيدًا لما نحن اليوم على مشارفه من حل سياسي برعاية الأمم المتحدة، وقد كثَفت مصر منذ ذلك التاريخ من جهودها واتصالاتها فاستضافت ممثلي القبائل الليبية من كافة المناطق للتأكيد على أن أحدًا لا يمكن أن يقرر لليبيا مصيرها سوى أهلها، ثم استضافت وفدًا من الغرب الليبي ضم أعضاء من مجلسي النواب والدولة للتأكيد مجددًا على أن مصر هي وجهة كل الليبيين، ثم استقبلت القاهرة كلًا من المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب، والمشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي، لتشجيعهما على التعاطي بكل روح إيجابية وبناءة مع جهود الأمم المتحدة الرامية لتثبيت وقف إطلاق النار والتوصل لحل سياسي وعلى التنسيق فيما بينهما بشكل أفضل.

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS