AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مدير مركز بروكسل: أوروبا تختصم تركيا في ملفات عديدة منها حربها على سوريا

الخميس 08/أكتوبر/2020 - 11:38 م
صدى البلد
Advertisements
حمزة شعيب
قال المستشار رمضان أبو جزر، مدير مركز بروكسل الدولي للبحوث، إن أوروبا تختصم تركيا في ملفات عديدة، منها حربها مع سوريا، والتدخل في ليبيا، والتهديد بفتح الحدود للاجئين، وتدخلها في الصراع بين أذربيجان وأرمينيا، مؤكدا أن الدول الغربية لم تعد تثق في نظام أردوغان.

وأضاف رمضان أبو جزر، خلال لقائه عبر سكايب مع الإعلامي عمرو عبد الحميد ببرنامج "رأي عام" المذاع على فضائية "TeN"، اليوم الخميس، أن لقاء الرئيس الأرميني على قناة مصرية وتوجيه رسالة للشعب المصري هام جدا في الوقت الحالي خاصة قبل مؤتمر جنيف، موضحا أن اللقاء لن يأتي بجديد على المستوى السياسي.

وتابع: يجب التنويه بأن القوى الناعمة للجاليات الأرمينية أكثر تأثيرًا من الرئيس الأرميني نفسه، وهم أكثر طلابة وتطرفا من الرئيس الأرميني، حيث أن معظم السياسيين الأرمن ليسوا راضيين عن أداء الرئيس الأرميني والسياسة الأرمينية الحالية تجاه محاسبة تركيا على جرائمها.

وأشار إلى أن أردوغان يخدم سياسته للهروب من أزماته الداخلية، خاصة أنه فشل في ابتزاز أوروبا واستيعاب اللاجئين، منوها بأن أردوغان هو المصدر الأول للإرهاب في العالم.

وفي السياق ذاته، قال الرئيس الأرميني ارمين سركيسيان إن الصراع بين أرمينيا واذربيجيان ليس بسيطا، ومستمر منذ سنوات طويلة، وبدأ بإعلان الاستقلال عن الاتحاد السوفيتي.

وأكد أن القوات المسلحة التركية هي من قصفت المدنيين في ناغورني كاراباخ، وهذا يغير الصورة بشكل محوري، مما يجعلها طرفا أساسيا في الصراع بين أذربيجان وأرمينيا.

ولفت إلى أن تركيا جعلت الصراع أكثر صعوبة، وأصبح الأصعب هو نقطة إطلاق النار، ونحن نتواصل مع كل الأطراف مثل الأمم المتحدة وأمريكا وفرنسا يجب أن يضغطوا على تركيا لإيقاف إطلاق النار.
AdvertisementS