ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أزمة في المنتخب.. المعسكر القادم هو الأخير لـ أحمد فتحي بسبب محمد صلاح

الأربعاء 21/أكتوبر/2020 - 02:02 م
محمد صلاح - أحمد
محمد صلاح - أحمد فهمي
Advertisements
إسراء أشرف
تحدث الصحفي الموثوق أحمد عبد الباسط، عن آخر استعدادات المنتخب الوطني خلال الفترة المقبلة، مؤكدًا أن هناك العديد من الأزمات تواجه الجهاز الفني بقيادة حسام البدري، من ضمنها "شارة القيادة".


وقال عبد الباسط عبر برنامج ملعب الصقر المذاع على راديو مصر: "أخشى على منتخب مصر، لا يوجد وفاق بين أعضاء الجهاز الفني، ولن نتحدث عن الأزمة الحالية، حسام البدري يفكر في ضم 25 لاعبا، وسيقوم بضم اللاعبين الأجهز لأنه لا وقت للتجارب".


وتابع: " أهم اللاعبين الذين سينضمون لمنتخب مصر هم محمد الشناوي ومحمد أبوجبل ومحمد بسام وهناك تفكير في ضم محمود جاد، لكن لو تم استدعائه للمنتخب الأولمبي قد يتم الاتجاه نحو ضم حارس المقاصة محمود حمدي".




وأكد: "من الصعب أن يجازف حسام البدري بضم رمضان صبحي خاصة أنه غائب عن الملاعب منذ فترة طويلة، كان هناك تفكير في ضمه لكن الجهاز المعاون للبدري وجد أنه من الصعب تواجده بسبب طول فترة غيابه عن المباريات".


وأكمل: "محمد هاني سينضم لمنتخب مصر ليقود الجبهة اليمني، حيث قد يكون المعسكر الأخير لأحمد فتحي مع المنتخب، بسبب أزمة شارة القيادة، ورفضه التنازل عنها لمحمد صلاح، بالإضافة إلى عامل السن، ولكن السؤال لماذا تم افتعال الأزمة من البداية؟، خاصة أن صلاح لـم يطلب الشارة من الأساس".


وأضاف: "محمد بركات حاول إقناع فتحي بالتنازل عن الشارة لـ محمد صلاح، لكنه رفض وأكد تمسكه بارتداء الشارة، وكان قراره أما ارتداء الشارة أو عدم الانضمام لمنتخب مصر، ولكن هناك رغبة حسام البدري وهي أن يكون المعسكر القادم هو الأخير لـ فتحي".


وواصل: "أحد أعضاء الجهاز الفني تحدث مع النني أيضا للبقاء على مقاعد البدلاء، اللاعب لم يُمانع لكن الطريقة التي تم الحديث معه بها لم تكن جيدة".


وأتم: "هناك حالة قلق على الجهاز الفني، خاصة أن بعض القرارات تخرج بشكل فردي، الأهم حاليا هو عبور المرحلة القادمة والفوز على توجو".
Advertisements
Advertisements
Advertisements