ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

البابا تواضروس يزور الكلية الإكليريكية ويلقي محاضرة للفرقة الأولى

الجمعة 06/نوفمبر/2020 - 09:02 ص
قداسة البابا تواضروس
قداسة البابا تواضروس الثاني
Advertisements
سامح سلام
زار قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مقر الكلية الإكليريكية اللاهوتية بالأنبا رويس وألقى محاضرة على طلبة الفرقة الأولى من الكلية بعنوان "مقدمات العهد الجديد".

وعقد قداسة البابا تواضروس الثاني اجتماعا مع أعضاء مجلس الكلية  لدى وصوله، حيث كان في استقباله  نيافة الأنبا ميخائيل الأسقف العام لقطاع كنائس حدائق القبة والوايلي ووكيل الكلية، وأعضاء مجلسها، بينما رتل الطلبة ألحان استقبال الأب البطريرك. 

وأكد قداسة البابا تواضروس الثاني أهمية أن يتمتع الدارسين بصفة النظام في كافة جوانب الحياة والعمل والدراسة، لافتا إلى أن الكلية الإكليريكية ليست كلية للمعرفة فقط ولكنها لنمو الحياة الروحية أيضا. 

وأضاف البابا تواضروس الثاني أن الوقت هو أغلى عطية أعطاها الله للإنسان وأن استثماره بشكل جيد يكون سببا في بناء الإنسان روحيا، لافتا إلى أن قراءة الكتاب المقدس تمر بثلاثة مراحل هي، القراءة من أجل الاكتشاف ومن بعدها تتحول القراءة إلى صلاة، ومن ثم تكون القراءة في الكتاب المقدس بمثابة حياة جديدة لمن يقرأها.

وقدم طلاب الفرقة الأولى بالكلية درعا تذكاريا لقداسة البابا تواضروس الثاني بمناسبة مرور 8 سنوات على إجراء القرعة الهيكلية واختياره بطريركا للكنيسة القبطية الأرثوذكسية في 4 نوفمبر 2012، وكذلك بمناسبة عيد ميلاد قداسته والذى تزامن مع يوم ميلاد اختياره بابا للإسكندرية وبطريركا للكرازة المرقسية.

وحرص قداسة البابا تواضروس الثاني على تقديم هدايا لجميع طلاب الفرقة الأولي وكذلك التقاط الصور التذكارية في أجواء من البهجة مع إتباع كافة الإجراءات للوقاية  من فيروس كورونا. 

كان مجلس الكلية الإكليريكية بالأنبا رويس، قد اعتمد نظام العمل بنظام الساعات المعتمدة مع بداية العام الدراسي ٢٠٢٠/ ٢٠٢١، النظام الذي يتطلب للتخرج النموذجي، ١٢٨ ساعة معتمدة، تعادل ٨ فصول دراسية خلال أربع سنوات، بالإضافة إلى تقديم الطالب مشروع تخرج في السنة الرابعة للحصول على درجة البكالوريوس في العلوم اللاهوتية، واستكمالًا للرؤية الجديدة تستعين الكلية بنظام "الأونلاين" في الدراسة حيث تم تدشين موقع للكلية اللاهوتية القبطية الأرثوذكسية.

ونظرًا لظروف جائحة كورونا تم استقبال عدد محدود من الطلاب بعد اجتياز الاختبارات النظرية والمقابلة الشخصية، كما تم إقرار الدراسة عبر الإنترنت بنسبة 40% وبالحضور الفعلي 60% وذلك لأهمية الجزء التفاعلي في دراسة العلوم اللاهوتية.

كما تسعى الكلية للعمل علي عدة محاور أهمها إعداد خريج باحث ودارس روحاني، يحيا بما يعلم به، ويتميز بمهارات البحث العلمي، كما تسعي إدارة الكلية إلى تطوير المنظومة التعليمية داخل الكلية، حيث يتم تطوير وإعادة هيكلة المنظومة من الداخل وإعادة وضع اللوائح الداخلية والتي تتضمن لائحة لشؤون الطلبة وأخرى لهيئة التدريس وأيضا للشؤون الإدارية لمعادلة الكلية بالكليات المعتمدة والجامعات الدولية.

وقد أولى قداسة البابا تواضروس الثاني اهتماما خاصًّا بالكلية الإكليريكية، فطور المكتبة الخاصة بالكلية وأصبح كل طالب بمجرد التحاقه بها يحصل علي رقم عضوية في المكتبة يمكنه من تصفح آلاف الكتب عن طريق تطبيق علي هاتفه المحمول، كما تضم الكلية معملًا لدراسة اللغات القبطية والعبرية واليونانية والإنجليزية، ومعامل وتجهيزات أخرى.


Advertisements
Advertisements
Advertisements