ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الكمامة تسبب مشاكل جسيمة لأصحاب هذه البشرة

السبت 14/نوفمبر/2020 - 02:15 م
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي
منذ تفشي فيروس كورونا المستجد وأصبحت الكمامة  جزء لا يمكن الاستغناء عنه، ولكن وعلى قدر أهمية الكمامة للحماية من الفيروس المستجد إلا أن الأشخاص ذوو البشرة الحساسة عرضة لخطر نوبات تهيج الأكزيما الناتجة عن ارتداء قناع الوجه.

كشف مسعفون أن رجلًا يبلغ من العمر 60 عامًا ولديه تاريخ من العديد من الحساسية الجلدية عانى من نوبة التهاب الجلد الناجمة عن قناع الوجه "الكمامة"، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. 

وقد بحث الأطباء في البداية لتشخيص جذر المشكلة، حتى أدرك الأطباء أن السبب هو الأربطة المرنة لقناع وجهه.

 فيما تم تشخيص حالة المريض بالتهاب الجلد التماسي ، وهو شكل من أشكال الأكزيما يغذيها تفاعل مع مادة أو مادة، وقد تم وضع الرجل الأمريكي على دواء مع بريدنيزون ، وهو دواء مضاد للحساسية ، قبل اكتشاف مشكلة القناع.

لكن هذا لم يكن فعالًا وعاد الرجل لاحقًا إلى أطبائه بالمشكلة، وبعد تحديد مكان الألم وهو في نفس المكان الذي يتم فيه ارتداء الكمامة ، تكهن الأطباء بأن شكل معدات الوقاية الشخصية قد يكون هو السبب.

قالت الدكتورة "كريستين شميدلين" أخصائية الحساسية، والمؤلفة المشاركة في البحث: "لقد أدركنا أن الطفح الجلدي ظهر بشكل صحيح في المكان الذي ستستقر فيه الأجزاء المرنة من القناع".
لذلك ينصح الأطباء ذوي البشرة الحساسة أن يرتدوا الكمامة قطنية خالية من الصبغة بدون مرونة.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements
Advertisements