ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لأنه مش نجم.. قصة محاولة انتحار أحمد زكي بعد تقليص دوره

الأربعاء 18/نوفمبر/2020 - 12:41 م
صدى البلد
Advertisements
مريم صليب
سنوات من النجاح، الإبداع، التفوق، أحمد زكي لم يكن فقط فنانا بل كان ملهما، فإن السينما المصرية تزخر بأعمال أحمد زكي التي ظلت محفورة في أذهان الجمهور فإنه نجح في تأدية كل الأدوار وامتلك القدرة على التلون بلون كل شخصية وإقناع الجمهور بكل جوانبها. 

تحل اليوم الذكرى الـ71 لميلاد أسطورة السينما المصرية الفنان أحمد زكي، والذي يحفل تاريخه بالكثير من القصص والحكايات، بعيدًا عن التمثيل فكانت حياته مشوقة لم تكن هادئة وتسير على وتيرة واحدة على الإطلاق. 

ولد أحمد زكي في الزقازيق في 18 نوفمبر 1949  تخرج من معهد القاهرة للفنون المسرحية في 1974. 

تولى جده وأعمامه تربيته بعد أن اختارت والدته الزواج من شخص آخر بعد وفاة أبيه، ذلك الأمر الذي أحدث فجوة في علاقته بينه وبينها، فإن  الكاتب الصحفي عادل حمودة يروي أنه كان يرسل إليها ولأخوته غير الأشقاء المال الكافي كل شهر ولكنه كان يرفض رؤيته فإن طول السنين لم يمكنه من نسيان الجرح الذي تسببت فيه والدته بداخله. 

يحكي الفنان جميل راتب أن الفنان أحمد زكي حاول الانتحار بعد تقليص دوره في فيلم الكرنك بعد أن قام بالتحضير وعمل بروفات الملابس إلا أن منتجي الفيلم كان لهم رأي آخر، وقرروا تقليص دوره لأنه "مش نجم كبير"، على حد قول الفنان جميل راتب في برنامج فحص شمل.


Advertisements
Advertisements
Advertisements