ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فلسطين تكشف مصير صفقة القرن في ظل إدارة بايدن

الإثنين 30/نوفمبر/2020 - 06:09 م
جو بايدن
جو بايدن
Advertisements
محمد عثمان
توقع السفير الفلسطيني لدى روسيا، عبدالحفيظ نوفل، اليوم الإثنين، أن صفقة القرن التي وضع أسسها الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، ستدفن مع رحيله عن السلطة، وتولي الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن زمام الحكم في الولايات المتحدة.

وقال "نوفل"، في تصريح لوكالة "نوفوستي" الروسية، إن صفقة القرن بشأن الاستيطان الفلسطيني الإسرائيلي دُفنت مع رحيل ترامب، مشيرًا إلى أن الإدارة الأمريكية الجديدة ستعود إلى موقف إقامة دولتين.

وأضاف "نعتقد أن صفقة القرن قد دُفنت أخيرًا بالفعل.. وأعربت الإدارة الأمريكية الجديدة، عن استعدادها لحل مسألة إنشاء دولتين".

وتابع "نعتقد أن الإدارة الأمريكية ستعود بالضبط إلى هذا الموقف.. موقف إقامة دولتين.. أما صفقة القرن فقد فشلت فشلا تاما بفضل المقاومة الفلسطينية".

ولفت "نوفل"، إلى أن الإدارة الأمريكية الجديدة ستفتح آفاق جديدة لحل قضية الاستيطان الفلسطيني الإسرائيلي.

وترتكز "صفقة القرن" على مسألة قبول الفلسطينيين بأبو ديس عاصمة لدولتهم بدلا من القدس الشرقية، مقابل انسحاب إسرائيل من نحو 5 قرى وأحياء عربية شرقي القدس وشمالها، لتصبح المدينة القديمة بين يدي الحكومة الإسرائيلية، كما أن وادي الأردن سيكون تحت السيطرة الإسرائيلية الكاملة، علاوة على أن الدولة الفلسطينية ستكون بلا جيش ومنزوعة السلاح و بلا أي أسلحة ثقيلة، بالإضافة إلى تشكيل خطة اقتصادية لإعادة إعمار قطاع غزة، وفقا لصحيفة "هاآرتس" العبرية.

ومن المقرر أن يتولى بايدن السلطة في 20 يناير المقبل، وذلك بعد فوزه في الانتخابات الأمريكية على ترامب الذي اتهمه بتزوير الانتخابات.

وتلقى بايدن في وقت سابق من اليوم أول إحاطة يومية استخباراتية، بينما يواصل المضي قدمًا في تعيين مسؤولين رئيسيين لإدارته المقبلة، بما في ذلك الفريق الاقتصادي.

ووفقًا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية، تعد هذه الخطوة علامة فارقة في طريقه إلى كرسي البيت الأبيض، خاصة مع مواصلة سلفه المنتهية ولايته دونالد ترامب، رفض الهزيمة أمامه.

ومن المقرر أن يحصل بايدن على أول إحاطة من وكالة الاستخبارات، الذي يتضمن العديد من الأسرار والمعلومات الاستخبارية والتحليلات حول التهديدات طويلة وقصيرة المدى التي يحتاج قادة الولايات المتحدة إلى معرفتها لإدارة الدولة والحفاظ عليها آمنة.

وكان ترامب رضخ الأسبوع الماضي، ووافق على السماح لبايدن بالوصول إلى الإحاطات الاستخباراتية، للاستعداد قدر الإمكان للتعامل مع التهديدات والتحديات العالمية. 

وأعطى البيت الأبيض، الضوء الأخضر مساء الثلاثاء الماضي، موافقة رسمية للرئيس المنتخب جو بايدن لتلقي الموجز الرئاسي اليومي.

وفي عام 2016، تلقى ترامب أول إحاطة استخباراتية، بعد أسبوع من الانتخابات. 

وقال الفريق الانتقالي الأربعاء الماضي، إن نائبة الرئيس المُنتخبة كامالا هاريس ستحصل على نفس الإحاطة يوم الإثنين مع بايدن. 

Advertisements
Advertisements
Advertisements