ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

العاملون في مشروع بحيرة عين الصيرة: فرحانين بتطوير مصر.. فيديو

السبت 12/ديسمبر/2020 - 06:51 م
صدى البلد
Advertisements
هاني حسين
أبدى أحد العاملين في مشروع تطوير بحيرة عين الصيرة، سعادته بالمشاركة في هذا المشروع قائلا:" الواحد فرحان  بتطوير مصر وانشاء العديد من المشروعات التنموية في مختلف القطاعات".

ومن جهته، قال مدحت السيد ، المشرف على تنفيذ مشروع تطوير بحيرة عين الصيرة،  في  حواره   مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج " صالة التحرير " المذاع على قناة " صدى البلد"، :"  لدينا حوالي 400 عامل في مشروع تطوير بحيرة عين الصيرة، وهناك عمالة زراعة، وعمالة خرسانة، ونعمل 3 ورديات، ويمكن صب الخرسانة لمدة 12 ساعة متواصلة، وهناك حجم معدات ضخمة تعمل في تطوير المشروع ".

وقال محمد الدسوقي، مدير مشروع تطوير بحيرة عين الصيرة،  إن مساحة البحيرة 23 فدانا، والموقع بأكمله مساحته 63 فدانا.

وأضاف محمد الدسوقي، :"  شركة متخصصة قامت بإزالة المخلفات من بحيرة عين الصيرة ويتم إنشاء محطة معالجة لمياه بحيرة عين الصيرة".

وتابع محمد الدسوقي:"  مع افتتاح المشروع ستعود المياه الكبريتية في بحيرة عين الصيرة كما كانت قديما، مضيفا:" نفكر في إنشاء مزرعة سمكية في بحيرة عين الصيرة بعد إجراء عملية معالجة مياه البحيرة ".

وتستعد محافظة القاهرة لموعد مع افتتاحها جنتها الجديدة بعد أن تحولت من بؤرة عشوائية ممتلئة بالقمامة والحيوانات النافقة إلى مشهد جمالي يغازل العيون ويريح القلوب.

وتعمل المحافظة- بالتعاون مع وزارتي الإسكان ووزارة السياحة- على تطوير منطقة عين الحياة المحيطة ببحيرة عين الصيرة وتطهير وتجميل البحيرة ذاتها ، حيث جرى إنشاء ممشى سياحى بكامل محيط البحيرة ، بعد تدبيشها وتطهيرها بطل 2 كيلو متر ، إضافة إلى إنشاء مرسى للقوارب بالبحيرة ومسرح مكشوف ونافورة ، وفندق على مساحة 265 ألف متر مربع.

كما يجري انشاء بعض المطاعم بتصميم مستوحى من طبيعة المكان التاريخية ويتناسق مع التطوير المنتظر في منطقة سور مجرى العيون ليتم تحويل المنطقة لتكون مزارا سياحيا هاما ، حيث روعي في المخطط  التناسق مع القاهرة التاريخية كموقع تراث عالمي،  ما يخلق مقصدا سياحيا تاريخيا استثنائيا، يشجع الأنشطة المختلطة التي تتناسب مع طبيعة المنطقة التاريخية.

مخطط التطوير يضم أيضا طريق الفسطاط أمام متحف الحضارات الذي سيتم نقل المومياوات الملكية له، وفتح امتداد له ليصل إلى طريق الأوتوستراد، كما يتم تطوير طريق عين الحياة وربطه بطريق الخيالة والطريق الدائري، علاوة على فتح طريق جديد داخل حديقة الفسطاط يصل بين صلاح سالم وطريق الفسطاط ، فضلا عن إنشاء 6 كبارى فى منطقة الفسطاط لربط المنطقة بالطريق الدائري وطريقي صلاح سالم والاوتوستراد، والعاشر من رمضان.

المشروع تصل مساحته الإجمالية لنحو 265 ألف متر2؛ أي63 فدانًا، ويضم مشهد "آل طباطبا"، ومطاعم وكافيتريات، وقسم شرطة، وشرطة السياحة والآثار، ومسرحًا مفتوحًا، والمتحف القومي للحضارة، وأماكن انتظار سيارات، إلى جانب إقامة عدد من الفنادق.
Advertisements
Advertisements
Advertisements