ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الإفتاء: المخالف لقرار وزارة الصحة بارتداء الكمامة "آثم شرعا".. فيديو

الإثنين 11/يناير/2021 - 08:29 م
ارتداء الكمامة
ارتداء الكمامة
Advertisements
محمد شحتة
قال الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية، إن عدم الالتزام بارتداء الكمامة الواقية من فيروس كورونا، طبقا لتعليمات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية، يكون بسببها المخالف آثما شرعا.


أضاف عاشور، في البث المباشر لصفحة دار الإفتاء المصرية على فيس بوك، أن ارتداء الكمامة تحمي صاحبها وتحمي الآخرين من الإصابة بالفيروس، مشددا على ضرورة اتباع اجراءات الدولة في وقت الوباء لأنهم يصدرون التعليمات بناء على دراسات.

وأشار إلى أن مخالفة تعليمات الدولة هي مخالفة لولي الأمر الذي بطبيعة عمله يخاف على ابناء دولته، منوها بأن ارتداء الكمامة، فيها أخذ بالأسباب، مصداقا لقوله تعالى "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ ".

حكم لبس الكمامة في الصلاة
قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية إنه لا مانع شرعا من لبس الكمامة في الصلاة؛ تحرزا من عدوى فيروس كورونا، ولا يدخل ذلك تحت تغطية الفم والأنف المنهي عن تغطيتهما في الصلاة؛ بل هو عذر من الأعذار المبيحة، وحالة من الحالات المستثناة من الكراهة؛ كالتثاؤب المأمور بتغطية الفم  من المصلي.

وأجاز الفقهاء حالات أخرى يستثنى فيها تغطية الفم والأنف في الصلاة؛ كالحر والبرد ونحوهما من الأعذار العارضة؛ لأن النهي هو عن الاستمرار فيه بلا ضرورة؛ بل أجاز بعضهم استمراره في الصلاة لمن عرف أنه من زيه، أو احتيج له لعمل أو نحوه.

وثبت ضرر هذا الفيروس وسرعة انتقاله عن طريق المخالطة؛ فيكون اتقاؤه والحذر منه أشد، فتتأكد مشروعية تغطية الأنف والفم بالكمامة في جماعة الصلاة؛ حذرا من بلواه، واجتنابا لعدواه، واحترازا من أذاه. 
Advertisements
Advertisements
Advertisements