ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مفاجأة.. مكتب التحقيقات الأمريكي كان على علم بأعمال عنف متوقعة عشية اقتحام الكونجرس

الثلاثاء 12/يناير/2021 - 08:06 م
اقتحام الكونجرس
اقتحام الكونجرس
Advertisements
شيماء مصطفى
كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أن مكتب التحقيقات الفيدرالي أصدر تحذيرا داخليا بوجود مخطط لمتطرفين لدخول الكونجرس قبل يوم من الاقتحام في 6 يناير.

وذكرت الصحيفة أنه قبل يوم من اقتحام أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للكونجرس، أصدر مكتب التحقيقات الفيدرالي في فرجينيا تحذيرًا داخليًا صريحًا بأن هناك مشاغبين يستعدون للسفر إلى واشنطن لارتكاب أعمال عنف.

يأتي ذلك وفقًا لوثيقة داخلية راجعتها واشنطن بوست تتعارض مع ما ذكره مسؤول كبير بأن المكتب لم يكن لديه أي معلومات استخبارية تشير إلى أن أي مؤيد في الاحتجاجات التي دعا إليها ترامب الأسبوع الماضي خطط لإلحاق الأذى بمبنى الكونجرس.

وصدرت الوثيقة في اليوم السابق لأعمال الشغب في الكابيتول الأمريكية، حيث رسمت صورة للخطط الخطيرة، بما في ذلك الأفراد المحتملين الذين سيشاركون، ونقاط التجمع المحتملة في كنتاكي، بنسلفانيا، ماساتشوستس، وساوث كارولينا وذلك للتوجه في مجموعات إلى واشنطن.

وذكرت الوثيقة أن هناك دعوات محددة للعنف تم نشرها على الانترنت تطالب "كونوا مستعدين للقتال.. يحتاج الكونجرس إلى سماع كسر الزجاج وركل الأبواب، وسقوط الدماء.. كونوا عنيفين.. توقفوا عن تسمية هذا بالمسيرة، أو التجمع، أو الاحتجاج.. اذهبوا هناك مستعدين للحرب.. لنحصل على رئيسنا أو نموت. لا شيء آخر سيحقق هذا الهدف إلا العنف".

ولفتت إلى أن حركة حياة السود مهمة Black Lives Matter من المحتمل أن ينخرط أنصارها في اشتباكات عنيفة مع مؤيدي ترامب.

ويعد هذا التحذير أقوى دليل حتى الآن على الفشل الاستخباراتي الكبير الذي سبق الفوضى والعنف بمبنى الكونجرس، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص.
Advertisements
Advertisements
Advertisements