الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

طبيب غلابة جديد بالمنيا.. الدكتور بهجت حول منزله إلى عيادة للكشف على الفقراء: مُداواة البسطاء لا تقدر بمال.. شاهد

الطبيب الإنسان بهجت
الطبيب الإنسان بهجت فهمي مليكه

قدم صدى البلد بثا مباشرا من قرية طنبدى التابعة لمركز مغاغة شمال المنيا مع الطبيب الإنسان الدكتور بهجت فهمى مليكه استشاري الباطنة والذى كرس حياته لخدمة أبناء قريته وقرى مراكز بني مزار ومغاغة والعدوة والفشن من البسطاء والفقراء.

طبيب غلابة جديد

فالدكتور بهجت حول منزل والدة إلى عيادة خاصة به بعد خروجه على المعاش من أجل تخفيف آلام الفقراء وتوفير العلاج لهم استجابتا لوصية والدته التي طالبت بخدمة الناس طوال حياته حيث يتوافد عليه عشرات المرضى يوميا من مختلف قرى المراكز المحيطة به بعد أن لقبوه بطبيب الغلابة.

 

يقول الدكتور بهجت فهمي مليكه 68 سنة أنه منذ تعيينه فى محافظة أسيوط ثم انتقلت بعدها إلى مركز بنى مزار فى إحدى القرى، ومنذ أن عدت إلى القرية وأن أشعر بالراحة النفسية وأعمل من أجل علاج الفقراء من المرضى ولا أفرق بين فقير وغنى الجميع سواء.

بداية الفيزيتا بـ150 قرشا

وأشار الدكتور بهجت أن حق المرضى من الفقراء أن يجدوا من يرعاهم ويقدم لهم العلاج المناسب لمداواتهم، ومنذ أن خرجت على المعاش وبدأت اكرس كل الوقت من أجل مداواة الفقراء بدأت الفيزيتا بـ150 قرشا حتى وصل إلى 20 جنيه ولن يزيد أبدا حتى نهاية العمر.

ولفت قائلا: أعمل كل يوم فترتين تبدأ الفترة الأولى من الساعة 2 ظهرا وحتى الساعة 6 مساء ثم أذهب لأخذ قسط من الراحة مع البسطاء الذين يملأون حياتى لأنى أعيش فى المنزل بمفردى وأشرب الشاى على موقد بسيط ثم تبدأ الفترة الثانية من الساعة السابعة حتى آخر مريض فى العيادة.

السعادة في علاج الفقراء

وأضاف: أشعر بسعادة خاصة عندما أجد المرضى يجتمعون حول منزلى المتواضع وأشعر أنهم يملأون على الحياة ولا أجد وقت فراغ من كثرة المرضى الذين يتوافدون على عيادتى الفقيرة.

وأوضح بعد الخروج إلى المعاش لم أجد سوى المنزل فحولته إلى مكان لاستقبال المرضى فيه حتى أطلق عليه أهالى القرية عيادة الطبيب بهجت وهى ليست عيادة بل هو المنزل الذى اعيش فيه.

وأوضح الحكاية بسيطة عندما تقدم الحب للناس يجعلهم يحبونك لأنهم يشعرون بالحب الصادق الذى تقدمه لهم، وانا بطبيعتى أعشق حياة الريف لأن ابن القرية وأحب الحياة بها من أجل إسعاد الآخرين.

حول المنزل لـ"عيادة خاصة"

وقال إن كل عمل خلفه رسالة إن كل عمل خلفه رسالة وأتمنى أن تكون الرسالة قد وصلت إلى جميع أهل المهنة، لأن الطب رسالة مهمة يجب أن تكون فى خدمة الناس فى كل الأوقات، وليس وقت محدد، فنحن خلقنا لتخفيف الألم عن الناس وهذه من أعظم الرسالات التى يجب أن يتبناها الجميع.

وأشار دكتور بهجت  أنا لا أمتلك العيادة بالمعنى الاكيد ولكن حجرة ومنضده بسيطة تجمع أدواتى وكتبى عليها ومنضده صغيرة يجلس عليها المريض حتى أستطيع توقيع الكشف الطبى.

رسائل مؤثرة من الفقراء

وأعرب المرضى وأهل القريه عن سعادتهم بالدكتور  بهجت فهمي وإتقانه للعمل وشطارته في تشخيص الأمراض  ومساعدة الجميع فهو طبيب انسان بمعنى الكلمه فعدد كبير من المرضى يشفي تماما بمجرد الدخول لحجرة الكشف والتحدث مع الدكتور بهجت فهو طبيب يستمع لمشاكل المرضى ويحلل مشاكلهم النفسيه ويساعدهم ويعطيهم النصيحه لمواجهة مشاكل الحياة ومتطلباتها فهو طبيب وأب وانسان بالنسبه لأهل القريه جميعا ولجميع مرضاة من كل مكان. 

 

IMG_20211123_173553
IMG_20211123_173553
IMG_20211123_173549
IMG_20211123_173549