ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

جامعات مصر تاريخ من دعم شهداء الوطن على مر العصور.. منذ حرب أكتوبر وحتى العملية الشاملة

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 12:48 م
صدى البلد
نهلة الشربيني
تحرص وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على زرع روح الوطنية داخل طلاب الجامعات من خلال تنظيم فعاليات وأنشطة طلابية تقام سنويًا، لترسيخ حب الوطن في عقولهم وتقديم الدعم لحماة مصر الذين قدموا حياتهم فداءً لها.

وسعت الجامعات المصرية خلال العام الماضي ومع بدء عام 2019، إلى تقديم الدعم لشهداء مصر من أبناء الجيش والشرطة الذين استشهدوا خلال العمليات الإرهابية دفاعًا عن بلادهم، ومساندة الجيش في حربه ضد الإرهاب، إلى جانب إحياء ذكرى شهداء حرب أكتوبر وعيد تحرير سيناء بإقامة الندوات التوعوية والثقافية والاحتفالات.

وبدأ عام 2019 بقرار الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، رقم 5731 لسنة 2018، والذي ينص على التزام الجامعات والمعاهد العليا الخاصة بتحصيل مبلغ 10 جنيهات لمرة واحدة من كل طالب من الطلاب المقيدين بها حاليا، وتحويل هذه المساهمة المنصوص عليها لإنشاء صندوق تكريم شهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الإرهابية والأمنية وأسرهم المشار إليه، على أن يكون تحصيل تلك المساهمات لصالح الصندوق، ويتم الالتزام بتوريدها فور تحصيلها وفقا للقواعد المحاسبية المتبعة على أن يكون ذلك اعتبارا من العام الجامعة 2019 / 2020.

وسبق هذا القرار مبادرات فردية بالجامعات على مدار العام الماضي، لدعم أبناء وأقارب الشهداء، مثل مبادرة جامعة القاهرة، بإعفاء جميع أبناء الشهداء من الشرطة والجيش من المصروفات الدراسية والمصروفات الخاصة بالإقامة فى المدن الجامعية.

فيما قدمت جامعة المنصورة الدعم بشكل مختلف، حيث أعلنت استعدادها لتعيين 30 من أقارب الشهداء بالجيش والشرطة بالجامعة وذلك لكل من تنطبق عليه الشروط الخاصة بالتنظيم والإدارة منهم، وكانت جامعة حلوان لها السبق في قرار إعفاء أبناء الشهداء بالجيش والشرطة من المصروفات الدراسية ومصروفات الإقامة بالمدن الجامعية، حيث طبقته منذ عام 2017.

وفي السياق ذاته، وحدت وزارة التعليم العالي الاحتفال بعيد تحرير سيناء 2018 على مستوى كل الجامعات يوم 24 أبريل، حيث تضمن الاحتفال تنظيم ندوات وعرض أفلام تسجيلية عن تحرير سيناء والعملية الشاملة سيناء ٢٠١٨، إلى جانب الحفلات الغنائية.

وشهدت الجامعات المصرية خلال أكتوبر الماضي مشاهد احتفالية لآلاف الطلاب، الذين أحيوا الذكرى الخامسة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة، حيث أقيمت الندوات والأنشطة على مدار الشهر، ووضعت كل جامعة خطة تنفيذية وبرامج متكاملة لتوعية الطلاب ببطولات القوات المسلحة لاسترداد الأرض ورد الكرامة ومساندة الشعب المصرى لجيشه حتى تحقيق النصر، في محاولة لدعم الانتماء والحس الوطني لديهم.

من جانبه، قال الدكتور طايع عبد اللطيف، مستشار وزير التعليم العالي للأنشطة الطلابية والمشرف العام على معهد إعداد القادة بحلوان، إن شباب مصر بخير وما زالوا يمتلكون روح الانتماء والروح الوطنية، مشيرًا إلى أن العام الماضي أظهر تقرير الأنشطة الطلابية السنوي أن 594 ألف طالب وطالبة شاركوا في الأنشطة الطلابية بشكل عام من بينهم 122 ألف طالب باحتفالات حرب أكتوبر تحت شعار "حكاية نصر 45".

وأضاف "عبد اللطيف" لـ "صدى البلد": "كنا متخيلين أن الشباب يفتقد للانتماء وملهوش دعوة بنصر أكتوبر، لكن المفاجأة كانت أن الاحتفالات في الجامعات بدأت 3 أكتوبر وكان من المقرر أن تنتهي 31 من الشهر نفسها لكنها استمرت حتى شهر نوفمبر، حيث قُدمت خلالها عروض فنية وقصص بطولية ومراسم عسكرية".

وتابع: "شبابنا فقط يحتاج إلى التوعية المستمرة بما قدمه الشهداء من أجل مصر، فهو يعد طاقة الأمل لذا من الضروري أن تصل كل المجهودات على أرض الوطن إلى الشباب بالتوعية".
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تتوقع أن يقضى التطبيق الجديد على الهاتف لشحن كارت عداد الكهرباء على مشكلة القراءات الخاطئة؟

هل تتوقع أن يقضى التطبيق الجديد على الهاتف لشحن كارت عداد الكهرباء على مشكلة القراءات الخاطئة؟