ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ماذا حدث فى البحيرة | جريمة سرقة كادت تحيل قرية بأكملها إلى ركام

الأربعاء 13/نوفمبر/2019 - 10:36 م
حريق إيتاي البارود
حريق إيتاي البارود
Advertisements
عبدالله قدري
فجأة اشتعلت النيران، وتصاعد لهبها في قرية المواسير التابعة لمحافظة البحيرة، هب الأهالي وقوات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق، الذي اندلع مساء اليوم، وراح ضحيته 6 أشخاص وأصيب 15 آخرون.

ماذا حدث؟


القصة بدأت حين حاول لص سرقة خط أنابيب البترول، وأحدث فيه فتحة أدت إلى تسرب المواد البترولية من خط الأنابيب، فاستغل الأهالي وسائقو التوك توك الحادثة، وهرعوا إلى مكان تسرب البترول، وبينما يحاول الأهالي ملء خزانات مركبات "التوك توك" الخاصة بهم، تعرضت الماسورة لانفجار هائل.

كيف حدث الاشتعال


قال شهود عيان لـ صدى البلد، إن بعض الأهالي حاولوا سرقة البنزين المسرب من المواسير الخاصة بنقل المواد البترولية، وقد وقع الحريق نتيجة إشعال أحدهم سيجارة بالقرب من مكان الحريق.

أعدد الضحايا

أعلنت وزارة الصحة والسكان وفاة 6 اشخاص، وإصابة 15 شخصا، إثر اندلاع النيران في عزبة المواسير.

ودفعت وزارة الصحة بـ20 سيارة إسعاف مجهزة لموقع الحادث حيث تم نقل المصابين إلى مستشفيات كفر الدوار العام وإيتاي البارود ودمنهور التعليمي لتلقي العلاج اللازم.

وقال الدكتور خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، إن الإصابات تتراوح بين حروق بدرجات مختلفة واختناقات في أماكن متفرقة بالجسد، وجميع الحالات تتلقى الرعاية اللازمة، كما تم نقل المتوفين لمشرحة إيتاي البارود.

انقطاع الكهرباء ورفع الطوارئ


بعد اشتعال النيران، قررت شركة كهرباء البحيرة فصل الكهرباء عن عزبة المواسير، كإجراء احترازي خشية من تفاقم الأحداث.

فيما رفعت وزارة الصحة حالة الطوارئ في المستشفيات لاستقبال المصابين، واطمأنت وزيرة الصحة هالة زايد على توافر أكياس الدم في المستشفيات العامة.

القبض على المتهم


تمكنت الأجهزة الأمنية بمحافظة البحيرة، من إلقاء القبض على المتهم بمحاولة سرقة خط أنابيب البترول بقرية المواسير التابعة لمركز إيتاي البارود، وتم التحفظ عليه لمباشرة التحقيقات.

وضع طبقة فوم على أماكن الاشتعال

وجه محافظ البحيرة اللواء هشام آمنة، بوضع طبقة فوم على كامل المنطقة وردم الأراضي بالرمال لمنع تجدد الاشتعال.

كما وجه برفع درجة الاستعداد لـ القصوى بمستشفى إيتاي البارود المركزي وجميع المستشفيات القريبة من الحادث، لاستقبال المصابين والجرحى، مشددًا على تقديم كافة أوجه الرعاية العلاجية اللازمة للمصابين.
Advertisements
AdvertisementS