AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لتنمية الاقتصاد الوطني .. الإمارات تتعاون مع مركز الابتكار العالمي .. وبرنامج جديد لتشجيع الطلبة والشركات الناشئة لتحويل أفكارهم لمنتجات تجارية قيمة

الأحد 12/يناير/2020 - 04:04 ص
وكالة الفضاء الإماراتية
وكالة الفضاء الإماراتية
Advertisements
محمود نوفل
  • نيو سبيس برنامج جديد ضمن خطة تعزيز الاستثمار الفضائي الإماراتي
  • تسعى وكالة الفضاء الإماراتية لتسريع وتيرة نمو الشركات التكنولوجية الناشئة في مجال علوم الفضاء
  • مدير وكالة الإمارات للفضاء : نحرص دومًا على تنفيذ كافة مجالات علوم وتكنولوجيا الفضاء في الدولة

تظل الإمارات واحدة من دول العالم الأكثر اهتماما بتحقيق الرخاء والنمو لشعبها وذلك بإستخدام كافة وسائل التقدم والفضاء هو أحد تلك الوسائل حيث أعلنت وكالة الإمارات للفضاء عن تعاونها مع "كريبتو لابز" مركز الابتكار العالمي الذي يتخذ من أبوظبي مقرًا له لإطلاق برنامج "نيو سبيس" للابتكار على مستوى الدولة والذي يهدف إلى تعزيز نمو الشركات العاملة في قطاع الرحلات الفضائية الخاصة وذلك بما ينسجم مع جهود الوكالة في تسريع وتيرة نمو الشركات التكنولوجية الناشئة في مجال علوم الفضاء.

ويندرج برنامج " نيو سبيس" للابتكار ضمن إطار "خطة تعزيز الاستثمار الفضائي" والتي ترمي إلى تعزيز دور القطاع الفضائي في تنمية الاقتصاد الوطني وترسيخ ثقافة وخبرة وطنية عالية في مجال الفضاء والمساهمة في بناء اقتصاد وطني تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والتطبيقات التكنولوجية المستقبلية.

وستستضيف "كريبتو لابز" في أبوظبي الشركات التي وقع الاختيار عليها ضمن برنامج حاضنة الأعمال الذي يمتد لثلاثة أشهر حيث يمكنهم الاستفادة من كافة مرافق حاضنة الأعمال.

وعلاوة على ذلك سيحظى المشاركون بفرصة التعرف على شبكة المستثمرين المحليين والعالميين الخاصة بـ"كريبتو لابز" كما سيتدربون على يد نخبة من أفضل خبراء الفضاء العالميين ما يمنحهم فرصة تطوير مهاراتهم في ميادين تأسيس الأعمال والتسويق والمبيعات وغيرها من المجالات كما تتاح الفرصة أمام الطلاب ورواد الأعمال والشركات الناشئة لتأمين التمويل اللازم لتجهيز استثماراتهم الناشئة لمرحلة دخول السوق.

وقال الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء "يسرنا التعاون مع "كريبتو لابز" للمساهمة في إلهام رواد الأعمال الشباب في سبيل تقديم أفكارهم الإبداعية والناشئة والمساهمة في نمو قطاع الفضاء في الدولة إلى جانب تعزيز مفهوم التنوع الاقتصادي فيها.

وأضاف "يشجع برنامج "نيو سبيس" للابتكار الطلبة ورواد الأعمال والشركات الناشئة لمشاركة أفكارهم الإبداعية لتحويلها إلى منتجات تجارية قيّمة حيث تسهم هذه الخطوة في دعم جهود تطوير تكنولوجيا الفضاء ضمن قطاع الرحلات الفضائية الخاصة في الإمارات والذي يهدف إلى تسهيل إمكانية الوصول إلى الفضاء من حيث التكلفة والفائدة التجارية".

وأضاف "تتسم المبادرة بانسجامها مع الاستراتيجية الوطنية لقطاع الفضاء 2030 والخطة الوطنية لتعزيز الاستثمار الفضائي والتي ترمي إلى التشجيع على الاستثمار في قطاع الفضاء الناشئ في دولة الإمارات العربية المتحدة وكجزء من أهداف وكالة الإمارات للفضاء نحرص دومًا على تعزيز تطوير وتنفيذ كافة مجالات علوم وتكنولوجيا الفضاء في الدولة".

من جانبه، قال الدكتور صالح الهاشمي، العضو المنتدب لشركة "كريبتو لابز" "يهدف برنامج "نيو سبيس" للابتكار إلى تعزيز وبناء قدرات المواطنين في علوم وتكنولوجيا الفضاء ونشكر وكالة الإمارات للفضاء التعاون والدعم المستمر الذي يدفعنا إلى تحقيق أهدافنا ونسعى عبر تشجيع المبدعين والرواد الشباب إلى تحفيز روح الإبداع والحماس في الشركات الناشئة لابتكار حلول للتحديات العالمية التي ترسِّخ مكانة الدولة على خريطة الابتكار العالمية وتُعزز سُمعتها كمركز عالمي لريادة الأعمال.

من جهته أوضح المهندس ناصر الراشدي مدير إدارة السياسات والتشريعات الفضائية في وكالة الإمارات للفضاء ومدير المشروع أن برنامج "نيو سبيس" يعد الأول من نوعه على مستوى الدولة وبشكل إقليمي حيث أنه تم التخطيط له وفقًا لأعلى المعايير وبناءً على أفضل الممارسات العالمية، حيث يسعى البرنامج لتحقيق التعاون والشراكة الفاعلين بين الجهات المعنية المختلفة، كالجهات الأكاديمية وجهات البحوث والاستثمار الفضائي والجهات المستفيدة من تقنيات الفضاء وحاضنات ومسرعات الأعمال في الدولة."

وأضاف "يرمي البرنامج إلى احتضان وتسريع نمو أربع شركات ناشئة لتلعب دورًا رئيسيًا في ترسيخ ثقافة وطنية عالية في مجال علوم الفضاء ويتماشى البرنامج مع برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية "غدًا 21" والذي يهدف إلى تحويل إمارة أبوظبي إلى مركز عالمي للابتكار ويندرج ضمن إطار "استراتيجية الدولة للثورة الصناعية الرابعة" التي تهدف إلى تعزيز مكانة الدولة كمركز عالميا للتقنيات الحديثة للثورة الصناعية الرابعة وبحلول فبراير 2020، نسعى إلى اختيار فرق من ذوي المهارات العالية التي تطرح أفكارًا مبتكرة لدفع رؤيتنا نحو بناء اقتصاد تنافسي ومتنوع".
Advertisements
AdvertisementS