AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الاستثمار العقاري: تأجيل سيتي سكيب أنقذ القطاع من خسائر كبرى

الأربعاء 11/مارس/2020 - 04:41 م
بدر الدين
بدر الدين
Advertisements
آمنة عبدالعظيم

وصف المهندس ممدوح بدر الدين رئيس مجلس إدارة شعبة الاستثمار العقارى، قرار تأجيل مؤتمر ومعرض سيتى سكيب مصر والذى كان من المقرّر عقده خلال شهر مارس الجارى بأنه قرار "صائب" في مصلحة المطورين والقطاع العقارى ككل فى ضوء الأوضاع الحالية والمخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.


وأشار بدر الدين فى تصريحات له قبل قليل، إلى أن انعقاد المعرض فى ظل الأجواء الحالية كان سيحقق خسائر كبرى للقطاع العقارى فى إطار صعوبة حضور الزائرين والعملاء الى المعرض ومن ثم اعطاء صورة ذهنية سلبية عن الطلب فى القطاع العقارى وانتشار الشائعات التى تهدد الاستثمارات السوقية وتعطل جميع الملفات التى تعمل عليها الدولة والمطورين ومنها تصدير العقار وجذب الاستثمارات الاجنبية.



وأضاف أن الشركات العقارية لديها الخبرات الكافية للتعامل مع الوضع الحالى وتلافى أي تأثيرات لتأجيل  معرض سيتى سكيب حيث ستبحث الشركات الآليات التسويقية التى تضمن لها تحقيق المبيعات المستهدفة خلال الفترة الحالية.



من جانبه قال الدكتور أحمد شلبى عضو مجلس إدارة شعبة الاستثمار العقارى والرئيس التنفيذى لـ تطوير مصر، إن قرار تاجيل معرض سيتى سكيب يهدف للصالح العام فالاستمرار فى اقامة المعرض كان سيضر بالقطاع مشيرًا الى ان الشركة مستمرة فى الحملات الدعائية والعروض التى كانت ستقدمها للعملاء خلال فترة المعرض لدفع الشراء وتخطى التحديات التى يشهدها السوق والاقتصاد المحلى والعالمى  فى التوقيت الحالى.



وأضاف ان الشركات لديها فرصة خلال الفترة الحالية لتحقيق مبيعات كبرى فى حال الاستمرار فى العروض الترويجية والتسهيلات وكذلك سيكون لديها فرصة جديدة لتحقيق مبيعات كبرى ايضا فى الوقت الجديد لانعقاد معرض سيتى سكيب والذى لم يحدد بعد.



فيما أكد المهندس وليد مختار عضو شعبة الاستثمار العقارى والعضو المنتدب لـ"أيوان"، ان الشركات العقارية وان كانت حققت خسائر نتيجة الحملات الإعلانية وتكاليف الاستعداد للمعارض إلا أنها تعد خسائر غير ملموسة وسهلة التعويض مقارنة بما كان سيحدث للقطاع ككل حال انعقاد المعرض وعدم تحقيق الاقبال الجماهيرى .



وأشار إلى أن الشركة بدأت حملات ترويجية لمشروعاتها من منتصف فبراير الماضى وستقوم باستكمال حملاتها وعروضها حتى بعد تأجيل المعرض.



وأوضح أن القطاع العقارى قوى والوقت الحالى هو الأنسب للشراء فى ضوء العروض المقدمة من الشركات وطرح مشروعات جديدة وقبل حدوث ارتفاعات سعرية خلال الأشهر المقبلة .



يذكر أنه تم تاجيل مؤتمر ومعرض سيتى سكيب مصر، حيث كان من المقرر انطلاق المؤتمر 16 مارس والمعرض من 18 الى 21 مارس وذلك عقب قرار مجلس الوزراء بتعليق جميع الفعاليات والتجمعات الكبرى فى مصر تفاديا لانتشار فيروس كورونا .

Advertisements
AdvertisementS