AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بسبب كورونا.. أونكتاد: شوارع وشواطئ ومحيطات العالم تعرضت لموجة هائلة من مخلفات البلاستيك

الإثنين 27/يوليه/2020 - 06:05 م
صدى البلد
Advertisements
ا ش ا
أكد مجلس التجارة والتنمية التابع للأمم المتحدة (أونكتاد)، أن شوارع وشواطئ ومحيطات العالم تعرضت لموجة هائلة من مخلفات البلاستيك وزيادة التلوث بسبب جائحة كورونا؛ إذ تشمل تلك المخلفات منتجات مثل أقنعة الوجه البلاستيكية وزجاجات المطهرات اليدوية وأغلفة المواد الغذائية.

أشارت المنظمة الدولية - في تقرير اليوم /الاثنين/ في جنيف - إلى أنه في الوقت الذي أدت فيه عمليات الإغلاق لمواجهة انتشار فيروس كورونا حول العالم إلى انخفاض كبير في التلوث بلغت نسبته نحو 5 % من انبعاثات غاز الاحتباس الحراري، لم يكن لجميع تدابير احتواء الفيروس أثرا إيجابيا على البيئة.

وفي هذا الصدد، أوضحت باميلا كوك هاميلتون، مديرة التجارة الدولية بالمنظمة، أن التلوث البلاستيكي كان بالفعل أحد أكبر التهديدات للكوكب قبل تفشي وباء كورونا، غير أن الطفرة المفاجئة في الاستخدام اليومي لبعض المنتجات البلاستيكية للحفاظ على سلامة المواطنين ووقف تفشي الجائحة جعلت الأمور أسوأ بكثير. 

ووفقًا للمنظمة الدولية، يقدر أحد المراكز البحثية بأن ترتفع مبيعات أقنعة الوجه التي يمكن التخلص منها بمفردها بما يقدر بنحو 800 مليون دولار في عام 2019، إلى ما يصل لنحو 166 مليار دولار في العام الجاري 2020.

وأشارت الأونكتاد، إلى أن التباعد الاجتماعي أدى أيضا إلى تدفق سيل من المنتجات التي يتم توصيلها يوميا إلى المنازل مثل لفافات العبوات، المرتبطة بالتسوق عبر الانترنت أو خدمات التوصيل للمنازل؛ مما أنتج كميات هائلة من النفايات البلاستيكية.

وذكر التقرير أنه خلال فترة الإغلاق في سنغافورة، على سبيل المثال، التى استمرت 8 أسابيع، تخلص السكان وعددهم نحو 5.7 مليون نسمة مما يصل إلى 1470 طنا إضافية من النفايات البلاستيكية الناتجة عن عبوات الوجبات الجاهزة وتوصيل الطعام للمنازل فقط.
Advertisements
AdvertisementS