AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

غيرة سيدات.. أم تحلق رأسها بعد حرقها بالصمغ

الأربعاء 29/يوليه/2020 - 06:01 م
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي
أجبرت سيدة على حلق شعرها بعد أن هاجمها مجرم مأجور  من قبل سيدة غيورة، بوضع قبعة مليئة بالغراء على رأسها ، مما تسبب في حروق من الدرجة الثانية للسيدة.

كانت  السيدة الكولومبية "مارسيلا تاسكون" صاحبة الـ  31 عامًا ، قد تعرضت للهجوم على عتبة منزلها في بلدية "بيناجواسيل في فالنسيا" في  إسبانيا، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. 

السيدة تاسكون في منزلها في التاسعة صباحًا عندما قام شخص غريب برن جرس الباب في شقتها وادعى أن لديه هدية لها، وبحسب ما ورد شاهدت الرجل وهو يحمل باقة من الزهور من خلال شاشة الفيديو ، التي كانت متصلة بمدخل المبنى.

فتحت السيدة "تاسكون" وسمحت له بالدخول وبمجرد دخوله تهجم عليها ووضع القبعة على رأسها بالإجبار وتركها مصابًا بحروق من الدرجة الثانية

وقالت "تاسكون" :"هرب الرجل بينما  كان ابني البالغ من العمر 8 أعوام يصرخ  خائفًا للغاية ، وهرعت إلى الحمام لتنظيف رأسي وطلبت من ابني الاتصال بالشرطة أو الأصدقاء".

تم نقل السيدة تاسكون إلى المستشفى حيث تم علاجها من حروق من الدرجة الثانية على فروة رأسها بسبب الغراء و 'المواد الكاشطة' المستخدمة في الهجوم.

وقالت: "أخبرتني الطبيبة أن هذا النوع من الهجمات شائع جدًا هنا، وعادة ما تأمر به الزوجات الغيورات بعد معرفة أن أزواجهن قد خدعوهن أو لأنهن يحسدن النساء الأخريات".
Advertisements
AdvertisementS