AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قوى خارجية مدفوعة.. "دفاع النواب" تكشف سبب تعنت إثيوبيا في قضية سد النهضة

الأحد 09/أغسطس/2020 - 08:18 م
قضية سد النهضة
قضية سد النهضة
Advertisements
حسن رضوان
قال يحيى الكدوانى عضو لجنة الدفاع والأمن القومى، بمجلس النواب، إن سبب إعلان السودان مقاطعته لـ مفاوضات سد النهضة، المقرر عقدها غدا هو تعنت إثيوبيا ورفضها الحلول المقدمة لصالح جميع الأطراف خلال الفترة الماضية.




وأكد "الكدوانى" لـ"صدى البلد"، أن مصر والسودان وإثيوبيا يربطها مصالح مشتركة بخصوص الحصة المائية وفق الاتفاقيات الدولية، ولكن الجانب الاثيوبى رغم الفرص التي أعطتها مصر والسودان له، لم يلتزم بالعلاقات التاريخية رغم ظهور نية مصر والسودان تحت شعار لا ضرر ولا ضرار مظهرا مراوغات وتعنتا ليس لها تفسير ولا داعٍ.


وأشار عضو مجلس النواب، الى أن هذه المراوغات والتعنت تؤكد أن إثيوبيا تتبع سياسة ملتوية ومدفوعة من قوى خارجية تريد تفجير الموقف وخير دليل على ذلك أيضا هو عدم التزام إثيوبيا بالحلول التي قدمتها الدول ولا النظر للاتحاد الافريقى.


وتابع النائب حديثه:" أن قضية نهر النيل بالنسبة للمصريين حياة أو موت وينبغى أن يكون هناك التزام قانوني ملزم لاثيوبيا فى تشغيل السد وملئه وتوفير ضمانات لازمة للدولتين لوصول المياه فى الحصة المقررة ومراعاة المصالح المشتركة".


وطالب يحيى الكدوانى بضرورة أن يكون هناك توحيد عربى وتدخل مباشر من جانب المجتمع الدولى والعربى لوقف تعنت إثيوبيا والوصول لحلول مرضية لجميع الأطراف، متابعا:" هناك غضب شديد من جانب الشعب المصرى بشأن هذا الأمر ويجب أن تعلم اثيوبيا هذا الأمر جيدا".


يأتى ذلك بعد أن أعلن السودان مقاطعته لـ مفاوضات سد النهضة، المقرر عقدها غدا، الاثنين؛ مبديا اعتراضه بسبب عدم التزام إثيوبيا بالأجندة المتفق عليها.


وصرح مصدر حكومي سوداني، وفقا لموقع "العربية"، بأن الخرطوم ترفض العودة للمفاوضات من دون التزام أديس أبابا بالأجندة المتفق عليها.


وأضاف المصدر السوداني، أن الأجندة المتفق عليها تنحصر في قواعد الملء والتشغيل للسد.



وأشار إلى أن الوسيط الأفريقي طرح العودة للتفاوض ومناقشة التحفظات خلال المناقشات، وهو المقترح الذي رفضه السودان.


وخلال الأسبوع الماضي، علقت مصر مشاركتها في مفاوضات سد النهضة، موكدةً أن إثيوبيا لم تقدم أي قواعد لتشغيل السد.
Advertisements
AdvertisementS