AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

د.علاء الشال يكتب: حرب الجواسيس وبيع الأوطان (2)

الثلاثاء 08/سبتمبر/2020 - 09:37 م
صدى البلد
Advertisements
إلحاقا للمقال السابق، لا يزال مسلسل الخيانة وبيع الأوطان مستمرا يكشف عن فساد حفنة بعض المنتمين للوطن ممن تعاهدوا على بيعه بثمن بخس في سوق الجاسوسية والخيانة ومنهم:

4- انشراح موسى وإبراهيم سعيد

كانت انشراح موسى فتاة من الصعيد من محافظة المنيا تعرفت على إبراهيم موسى من مواليد شمال سيناء ، وتم التعارف والزواج ونظرًا لضيق الحال بعد طرده من وظيفته بسبب الاختلاس ، تم استقطابه من قبل الموساد الإسرائيلي بعد اجتياح إسرائيل لسيناء عام 1967، وتورطت زوجته معه بعدما أغدقت عليهم إسرائيل بالهدايا والدولارات، وتم تسليمهما جهازا لإرسال الأخبار المشفرة لإسرائيل، واستطاعت المخابرات المصرية كشف المستور وتحديد مكان البث لإحدى الرسائل المشفرة  وتم القبض على الجاسوس إبراهيم سعيد، وفى هذه الأثناء كانت زوجته بإسرائيل لإحضار قطع غيار لهذا الجهاز، فتم عمل خطة وخداع لها حتى عودتها والإمساك بها، بالإضافة لزوجها وأبنائها الثلاثة، وتم الحكم عليها بالإعدام، قبل أن يتم الإفراج عنها لاحقا خلال صفقة تبادل سياسية بين مصر وإسرائيل.


5- عودة ترابين

عودة سليمان ترابين، بدوي تعود أصوله لقبيلة الترابين وهي واحدة من القبائل الفلسطينية، كانت القوات المصرية قد ألقت القبض عليه في العريش، ووجهت له تهمة التجسس ونقل معلومات عسكرية مصرية للكيان الصهيوني، حيث كان يتابع المواقع العسكرية والجنود وعددهم وعتادهم وينقل تلك المعلومات إليهم.


وتبرأ منه شيخ قبيلة الترابين بعد هروبه من سيناء عام 1990، بعد علمه بأن الأجهزة المصرية، واعتباره تتابعه خائنًا للوطن، وأثناء فترة حبسه بمصر أقدم على زيارته كل من القنصل والسفير الإسرائيلي.


6- محمد سيد صابر

مهندس نووي مصري يعمل بهيئة الطاقة الذرية، أدين بتهمة التجسس لإسرائيل، جند من قِبل المخابرات الإسرائيلية عام 2006 في هونج كونج.. تم تدريبه وتسليمه جهاز حاسب آلي (لاب توب) مزود ببرامج تشفير وإخفاء للمعلومات، وكذلك وسيلة إخفاء بها مخبأ سري عبارة عن علبة مضخمة لحفظ اسطوانات CD وأيضا هاتف محمول مزود بشريحة لإحدى شركات المحمول الأجنبية لاستخدامه في اتصال الطوارئ، وكاميرا ماركة FUJILA-11 Mega Pixel.


أمدهم بمعلومات ومستندات مهمة وسرية عن أنشطة هيئة الطاقة الذرية والمفاعلات النووية.. وكلف بدس برنامج سري في أنظمة حواسيب الهيئة تتيح للمخابرات الإسرائيلية الاطلاع على جميع المعلومات المخزنة في هيئة الطاقة الذرية.


تم القبض عليه فور وصوله مطار القاهرة الدولي بتاريخ 18 فبراير 2007، وأدين بتهمة التجسس لإسرائيل وحكم عليه في 25 يونيو 2007 بالسجن 25 عاما وغرامة سبعة عشر ألف دولار أمريكي وعزله من وظيفته.


الخيانة مسلسل مستمر يعمل على إنهاء حلقاته رجال مصر الاوفياء بالقبض على خفافيش الظلام ممن يبتغون لمصر وجيشها وشعبها الشر ويتناسى هؤلاء أن مصر محفوظة بحفظ الله لها ولأبنائها.. حفظ الله مصر وجيشها ورئيسها.

Advertisements
AdvertisementS