AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

نشاط الرئيس السيسي وأخبار الشأن المحلي يتصدران اهتمامات الصحف اليوم

الأربعاء 14/أكتوبر/2020 - 08:36 ص
الرئيس السيسي
الرئيس السيسي
Advertisements
أ ش أ
سلطت صحف القاهرة، الصادرة اليوم الأربعاء، الضوء على نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس، وفي مقدمته استقبال الرئيس السيسي لوزير الخارجية وشئون المغتربين في المملكة الأردنية الهاشمية أيمن الصفدي، وتوجيهاته بالإسراع في معدلات تنفيذ المشروعات القومية الكبرى، إلى جانب عدد من أخبار الشأن المحلي.

وتحت عنوان "السيسي: وحدة المواقف سبيلنا لمواجهة تحديات الأمن القومي العربي"، نقلت صحيفة "الأهرام" تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن التنسيق المشترك وقوة الإرادة ووحدة المواقف العربية من شأنها فرض محددات وخطوط الأمن القومي العربي ومواجهة تحدياته.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك جاء خلال استقبال الرئيس السيسي أمس الثلاثاء، وزير الخارجية وشئون المغتربين في المملكة الأردنية الهاشمية أيمن الصفدي، بحضور سامح شكري وزير الخارجية.

ونقلت "الأهرام" عن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي قوله إن الرئيس السيسي أعرب عن التطلع لمواصلة التنسيق القائم بين البلدين على مختلف الأصعدة، سواء ثنائيًا أو ثلاثيًا مع جمهورية العراق الشقيقة، لا سيما في ضوء تعاظم التحديات التي تواجهها المنطقة، وما يجمع كلٌ من مصر والأردن من روابط تاريخية وطيدة وعلاقات أخوية على المستويين الرسمي والشعبي، حيث طلب نقل تحياته لأخيه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين.

وذكرت "الأهرام" أن وزير الخارجية الأردني أعرب عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسي، حيث نقل له تحيات الملك عبد الله الثاني بن الحسين، وتأكيده حرص الأردن على استمرار التنسيق والتشاور المكثف مع مصر على جميع المستويات وفي ضوء أهمية ومحورية الدور المصري بالمنطقة، بما يساهم في مواجهة التحديات المشتركة التي تمر بها الأمة العربية.

وفي السياق نفسه، أبرزت "الأهرام" تحت عنوان "توافق كامل بين مصر والأردن والعراق حول الحفاظ على استقرار المنطقة"، تأكيد وزير الخارجية سامح شكري أن اجتماع وزراء خارجية الدول الثلاث يأتي وفقا لتوجيهتا قادة مصر والأردن والعراق؛ من أجل تفعيل أطر التعاون في مجالات الطاقة والإعمار والكهرباء، وإشارته إلى أهمية آلية التنسيق الثلاثي.

وذكرت الصحيفة أن شكري أكد، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيريه الأردني أيمن الصفدي والعراقي فؤاد حسين في ختام اجتماع آلية التنسيق الثلاثي بالقاهرة، وجود توافق كامل حول أهمية الحفاظ على استقرار دولنا والمحيط العربي وعدم التدخل في شئونها وأهمية استمرار هذا الإطار "باعتباره لا يستهدف أي طرف بل لمصالح شعوبنا".

وتحت عنوان "السيسي يوجه بالإسراع في معدلات تنفيذ المشروعات القومية الكبرى"، أبرزت صحيفة "الجمهورية" اجتماع الرئيس السيسي أمس مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء أركان حرب صلاح الدين ناصر مساعد مدير عام جهاز المشروعات للخدمة الوطنية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السيسي اطلع على جهود تهيئة مكونات البنية الأساسية للمشروعات القومية الكبري، ووجه بالاسراع في معدلات التنفيذ، وبتكامل آليات العمل بين القطاعات المعنية سعيًا لتحقيق الهدف الاستراتيجي المنشود لزيادة الرقعة العمرانية والزراعية، وإنشاء مجتمعات جديدة، وتوفير فرص العمل بتلك المناطق من أرض مصر.

وتحت عنوان "خطة للتنمية الزراعية المستدامة واستنباط أصناف محلية من تقاوي الخضروات"، أبرزت صحيفة "الأخبار" تأكيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أن الدولة تسعى جاهدة لإرساء دعائم التنسيق والتكامل بين القطاعات المختلفة؛ من أجل مواكبة التقدم التكنولوجي بما يضع الإنتاج الزراعي المصري في وضع أفضل بالنسبة للسوق العالمي، ولضمان حسن استخدام الموارد وتنمية قطاع البحث العلمي، مع الوضع في الاعتبار ضرورة العمل على إعداد خطة طموحة تهدف للوصول إلى التنمية الزراعية المُستدامة والنهوض بالاقتصاد المصري من خلال زيادة الإنتاج وتقليل الاستيراد من بذور المحاصيل المهمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك جاء خلال ترؤس الدكتور مصطفى مدبولي اجتماعًا بحضور السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لاستعراض الخطوات التنفيذية للبرنامج الوطني لإنتاج التقاوي والبذور ذات الجودة العالية، الذي يأتي تنفيذه وفقا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، في هذا الشأن.

وتحت عنوان "الفريق محمد عباس حلمي: طفرة غير مسبوقة في تسليح القوات الجوية"، أبرزت صحيفة الأهرام كلمة قائد القوات الجوية أمس بمناسبة عيد القوات الجوية الذي يوافق 14 أكتوبر من كل عام.

ونقلت الصحيفة عن قائد القوات الجوية قوله: إن حرب أكتوبر المجيدة، التي تعد إنجازا وإعجازا، ظلت وستظل مبعث فخر واعتزاز، حيث أعادت بفضل من الله وتوفيقه لقواتنا المسلحة وللأمة المصرية والعربية عزتها وكرامتها.

وأشارت "الأهرام" إلى أن الفريق محمد عباس حلمي أكد أن من أهم النتائج والدروس المستفادة من انتصارات أكتوبر المجيدة، أن القوات المسلحة انتهجت القوات المسلحة وبتوجيهات من القيادة السياسية مبدأ التنوع فى مصادر التسليح، وإشارته إلى أن كافة الأفرع الرئيسية ومنها القوات الجوية ،شهدوا طفرة غير مسبوقة فى منظومات التسليح خاصة في السنوات الأخيرة، حيث انضمت العديد من الطائرات الحديثة المواكبة لأحدث ما تمتلكه الجيوش وليبقى بفضل الله لجيش مصر العظيم قوات جوية قادرة على الوصول لأبعد مدى لمجابهة ما يهدد أمن مصر القومي.

وذكرت الصحيفة أن قائد القوات الجوية أكد أنه بالتزامن مع ما يتم من تطوير لإمكانات القوات الجوية وما يتطلبه من جهود من جميع أبنائها، تستمر القوات الجوية بالاشتراك مع بقية أسلحة القوات المسلحة في القيام بواجبها تجاه مكافحة الإرهاب وتأمين الحدود.

وتحت عنوان "صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته: 5.6% معدلات نمو الاقتصاد المصري"، أبرزت صحيفة الجمهورية رفع صندوق النقد الدولي، من توقعاته لمؤشرات نمو الاقتصاد المصري خلال عام 2020، في إشارة واضحة على نجاح إجراءات الإصلاح الهيكلي والاقتصادي ونجاح خطة الحكومة في مواجهة التحديات التي فرضها فيروس كورونا.

وأشارت الصحيفة إلى أن الصندوق توقع في عدد أكتوبر من تقرير آفاق الاقتصاد العالمي، ارتفاع معدل نمو الاقتصاد المصري إلى 3.5%، لتحافظ مصر على موقعها وسط مصاف الدول من حيث معدلات النمو، في ظل موجة من الانكماشات لأكبر الاقتصادات حول العالم مع استمرار تداعيات تفشي فيروس "كورونا" المستجد، مضيفة أنه في الوقت نفسه، توقع "النقد الدولي" أن يحقق الاقتصاد المصري معدلات نمو تصل إلى 5.6% خلال المدى المتوسط بحلول عام 2025.

وذكرت "الجمهورية" خفض "النقد الدولي" توقعات معدل البطالة إلى 8.3% من 10.3% في توقعات سابقة، إضافة إلى توقعاته بتراجع عجز الحساب الجاري إلى 3.2% من الناتج المحلي الإجمالي في 2020 من 4.3% في توقعات سابقة، كما توقع أن يواصل عجز الحساب الجاري في التراجع إلى 2.5% في 2021، ثم وبحلول عام 2025، يستقر ميزان الحساب الجاري عند 0%.

وتحت عنوان "دراسة مهمة للهيئة العامة للاستعلامات: الدستور القطري.. استعباد الشعب واستبداد الأمير"، سلطت صحيفة الأخبار الضوء على الدراسة التي أعدتها الهيئة العامة للاستعلامات حول الدستور القطري ومايحتويه من تكريس للسلطة في يد أمير البلاد، في الوقت الذي يخلو فيه ما يسمى بـ"الدستور الدائم" من أي ضمانات متعلقة بحقوق وحريات أفراد الشعب.

ونقلت الصحيفة عن الدراسة إشارتها إلى أنه من خلال الأبواق الإعلامية التي استأجرت العاملين فيها من كل حدب وصوب، تتقمص الثلة الحاكمة في قطر دور المدافع عن الديمقراطية وحقوق الشعوب، وتوجه النصائح والانتقادات لغيرها من شعوب الأرض باستثناء الشعب القطري المغلوب على أمره، والمحكوم بأحد أسوأ النظم السياسية على الإطلاق، نظام تم تصميمه أصلًا ليخدم دولة "المزرعة" أو "العزبة" التي يتحكم فيها وثرواتها ويستعبد شعبها "الأمير" وزبانيته وأعوانه من المنافقين والمستأجرين وشذاذ الأفاق ممن لديهم استعداد لبيع أنفسهم لهذا النظام الذي أنكر حقوق شعبه، بل أنكر وجود شعب من الأصل في قطر، وتفرغ للإساءة للشعوب الأخرى وإلقاء دروس في حقوق الشعوب ومتطلبات الديمقراطية والحريات المحروم منها شعب قطر، باستثناء الطغمة المتحكمة فيه وفي ثرواته.

وذكرت الصحيفة أن دراسة الهيئة أضافت أن النظام في قطر لم يعرف أي دستور للبلاد على مدى نحو 30 عامًا منذ الاستقلال عام 1970 إلى أن صدرت وثيقة عام 2004 أطلق عليها "الدستور الدائم لدولة قطر" وهي وثيقة لم تفعل سوى تقنين نفس أسلوب السيطرة والاستعباد الذي مارسه حمد بن خليفة آل ثان ونجله تميم ضد شعبه قبل وبعد صدور هذه الوثيقة، وأنه وفقًا لهذه القراءة المتخصصة التي أعدتها الهيئة العامة للاستعلامات، فقد جاءت هذه الوثيقة المسماة "الدستور الدائم لقطر" خالية من الحد الأدنى للضمانات المتعلقة بحقوق وحريات أفراد الشعب، وحافلة بكل ما يكرس السلطات المطلقة "للأمير" وبما يكبل ويقيد ويهدر الحقوق الأساسية للمواطنين، وكل ما ورد به عن "مؤسسات" هي كيانات شكلية سرعان ما نزع الدستور نفسه صلاحياتها ومنحها للأمير سواء من خلال "تعيين" أعضائها أو التحكم في قراراتها، فكيف لفاقد الشئ أن يعطي دروسًا فيه؟ هذا هو حال نظام "عزبة" حمد آل ثاني وابنه.

وتحت عنوان "الوطنية للصحافة تعلن أسماء المعينين بمجالس إدارات الصحف القومية"، سلطت "الجمهورية" الضوء على إعلان الهيئة الوطنية للصحافة أسماء الأعضاء المعينين بمجالس إدارات الصحف القومية في اجتماعها أمس برئاسة المهندس عبد الصادق الشوربجي.

وتحت عنوان "الوزير: تكثيف أعمال نقل المرافق المتعارضة مع الدائري" سلطت صحيفة "الأخبار" الضوء على متابعة المهندس كامل الوزير وزير النقل أعمال نقل المرافق المتعارضة مع أعمال تطوير الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى وفقا للخطة الزمنية المعدة من كل جهة بالتنسيق مع هيئة الطرق والكباري".

وأشارت الصحيفة إلى أن الوزير ترأس الاجتماع الأسبوعي للجنة الخاصة بنقل المرافق بحضور ممثلي كافة الوزارات والمحافظات المعنية، وأ،ه أكد على ضرورة الالتزام بهذه الخطة والعمل على مدار الساعة وتكثيف الأعمال لسرعة إنهاء كافة الأعمال.
AdvertisementS