ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مرض "البارفَو" لدى الكلاب.. أعراضه وعلاجه والوقاية منه

الثلاثاء 03/نوفمبر/2020 - 09:31 م
صدى البلد
Advertisements
أحمد شريف

يعتبر البارفَو من اشهر الامراض الفيروسية التي تصيب الكلاب وذات شهره واسعة وسط مربي الحيوانات الأليفة.


ويعتقد الكثير من مربي الكلاب انه يصيب الجراء الصغيرة في السن فقط ولكن الحقيقة انه يصيب الكلاب كبيرة السن ايضا

ويعتبر البارفو مرض شديد العدوى لجميع اعمار الكلاب عموما خاصة اصحاب المناعة الضعيفة والكلاب التي لم تحصل على تطعيماتها السنوية


ولدى مرض البارفو له صورتين ، الصورة الاولي  خاصة بالامعاء والجهاز الهضمي ، ويتميز بالقئ الشديد المتكرر، فقدان الشهية، خسارة الوزن والاسهال المدمم في المراحل المتاخرة من الإصابة بالفيروس :


و الصورة  الثانية هي بارفو القلب وهي  اقل شيوعا ،حيث يصيب الفيروس قلب الكلب ولكن الشائع ان مرض البارفو لدى الكلاب  تزيد فرص الاصابة به في الجراء الصغيرة  بين عمر 45 يوم و6 شهور،  وتقل احتمالية الاصابة به بعد ذلك العمر بشكل ملحوظ خصوصا في الكلاب التي تلقت تحصين ضد  البارفو في سن مبكر ، وتقل فرص الاصابة بشكل اكبر بعد عمر عام .


وبشأن هذا المرض تشر الدكتورة " سمر عبد الرحمن" الطبيبة البيطرية لموقع"صدى البلد"،  طريقة العدوي بالفيروس، التي  تحدث بشكل مباشر او غير مباشر في الآتي :


تحدث العدوى بشكل مباشر عن طريق الاحتكاك بين الكلب المصاب وكلب اخر سليم،  بشكل غير مباشر عن طريق اي جسم ملوث ببقايا فضلات الكلب المصاب من براز وافرازات مخاطية او عن طريق قئ  على  الارض والاحذية واطباق الطعام والماء وما الي ذلك 


الاعراض الرئيسية للبارفو في الكلاب هي :-


- فقدان الشهية للطعام 

-  الحمى 

- القئ الشديد بدون طعام 

- الاسهال المصحوب بدم.

- ضعف عام

- جفاف شديد

شرب كميات كبيرة من الماء

رائحة كريهة للبراز الذي يكون في صورة اسهال شديد 

وفي المراحل المتأخرة يوجد قئ دموي واسهال دموي 

العلاج 

واوضحت الطبيبة "سمر" أنه في حال ظهور تلك الأعراض يجب نقل الكلب أو الجرو  الى العيادة البيطرية تحت اشراف طبيب بيطري متفهم للحالة ويجيد تشخيصها .


وشرحت الطبيبة البيطرية كيفية التعقيم والتطهير مكان الكلب المصاب بالبارفو لمنع عدوي الكلاب السليمة في الآتي:


 يجب غسل المكان جيدًا للتخلص من اي بقايا للمواد العضوية والفضلات للكلب المصاب.


ثم بعد ذلك تطهير المكان باستخدام الكلور جيدا ويفضل ان يكون تركيز الكلور عالي وذلك ، مع ابعاد الكلاب عن المكان الذي يتم تعقيمه بالكلور الي ان تزول الرائحة علي الاقل يترك المكان يومان في الهواء. 


وافادت الطبيبة "سمر عبد الرحمن"، أن الوقاية بشكل رئيسي عن طريق الالتزام برنامج التطعيمات السنوية  ضد الفايروس ولا غني عنه.

Advertisements
Advertisements
Advertisements