ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تصعيد جديد.. إثيوبيا تهدد باستخدام الدبابات والمدفعية للسيطرة على تيجراي

الأحد 22/نوفمبر/2020 - 11:50 ص
إثيوبيا تهدد باستخدام
إثيوبيا تهدد باستخدام الدبابات
Advertisements
أمينة الدسوقى

هدد الجيش الإثيوبي، اليوم الأحد، بأنه قد يستخدم الدبابات والمدفعية للسيطرة على عاصمة إقليم تيجراي.


وقالت وسائل إعلام رسمية إثيوبية، أن الجيش الإثيوبي سيستخدم الدبابات لحصار ميكيلي عاصمة إقليم تيجراي الشمالي المتمرد.

اقرأ أيضًا: 
الحسم الأخير.. هل تشهد إثيوبيا حربا تاريخية بعد انتهاء فترة الاستسلام؟

وحذر الجيش الإثيوبي، الذي يقاتل المتمردين في الإقليم الشمالي، المدنيين من أنه قد يستخدم أيضا المدفعية لقصف المدينة، وفقا لوسائل الإعلام ذاتها.


وقال المتحدث العسكري الكولونيل ديجين تسيجايي، لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإثيوبية الرسمية "المراحل القادمة هي الجزء الحاسم من العملية وتتمثل في حصار ميكيلي باستخدام الدبابات، وإنهاء المعركة في المناطقة الجبلية والتقدم نحو الحقول".


ولم يرد زعماء المتمردين على طلبات للتعليق، بحسب ما أفادت وكالة رويترز.


وكان قد أعلن رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا الذي يتولى حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي، أن الاتحاد عيّن 3 رؤساء سابقين كمبعوثين خاصين إلى إثيوبيا لمحاولة الوساطة بين الأطراف المتصارعة.


وقال رامافوزا في بيان إنه تم تعيين يواكيم تشيسانو الرئيس السابق لموزمبيق، وإلين جونسون سيرليف رئيسة ليبيريا السابقة، وكغاليما موتلانثي الرئيس السابق لجنوب إفريقيا، معبّرا عن "رغبته العميقة في إنهاء النزاع عبر الحوار بين الأطراف ".



وأضاف أن المبعوثين سيتوجهون إلى إثيوبيا لـ"تهيئة الظروف لحوار وطني مفتوح، لحل القضايا التي أدت إلى الصراع .. ومساعدة الشعب الإثيوبي الشقيق على إيجاد حل للمشاكل الحالية بروح من التضامن".


على الأرض لم تتوقف عمليات إطلاق النار بين طرفي النزاع فى أثيوبيا بل يعلن كل طرف عن نجاحاته فى ضرب الآخر دون الاعتبار لسقوط ضحايا من المدنيين لا حول لهم ولاقوة، حيث تزال تعلن الحكومة المركزية الأثيوبية عن تقدمها نحو إقليم تيجراي حيث أحكمت السيطرة على مدينة آديجرات ضمن إطار حملة عسكرية تنفذها في إقليم تيجراي المعارض شمال البلاد.


وذكر مكتب لجنة حالة الطوارئ الحكومية في بيان نشره على حسابه في "تويتر" أن مدينة آديجرات "حررت بالكامل من ميليشيات الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي"، مضيفا أن القوات الحكومية تواصل التقدم نحو مركز الإقليم مدينة ميكيلي الواقعة على بعد نحو 115 كلم.

Advertisements
Advertisements
Advertisements