ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فنكوش.. أستاذ مناعة يصدم الجميع بشأن لقاح كورونا

الثلاثاء 24/نوفمبر/2020 - 09:15 م
ارشيفية
ارشيفية
Advertisements
محمد حليم قنديل
وصف الدكتور عبد الهادي مصباح أستاذ المناعة، كافة التصريحات الخاصة بإنتاج لقاحات لـ علاج كورونا بـ"الفنكوش"، قائلا: "ما نسمعه حتى عن إنتاج مضاد لفيروس كورونا مجرد فنكوش، وشركات الأدوية تجري تجارب على البشر".

وأضاف «عبد الهادي» خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "حضرة المواطن" المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، أن هناك فرقا كبيرا بين اللقاح الروسي وبين لقاح "فايزر"، الذى سيغطي خمس سكان العالم فقط، فشركات الأدوية تسعي لتحقيق أرباح مالية من وراء الأزمة الحالية.

وأوضح: "الصين وروسيا يسعيان لاكتساب أرضية من الدول قبل أمريكا فى إنتاج مضاد لفيروس كورونا، ومصر لن تنتظر أحدا يطبطب عليها ويعطيها الدواء فمركز البحوث يسعى للوصول إلى لقاح خاص بمصر".

وطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي، من المواطنين بعدم الجلوس في أماكن مغلقة، والالتزام بالتباعد وعلى الجميع الالتزام بالكمامات.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته للشعب المصري بخصوص الموجة الثانية لـ كورونا، قائلا: "أنا بـ ارتدى الكمامة في جميع الأماكن وخلال الاجتماعات والمؤتمرات" معلقًا:  "انا خلعت الكمامة منذ قليل أثناء الحديث معكم".

ولفت الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أن الوعى لـ الشعب أمر مهم، وهذا سيقلل الإصابة بكورونا. 

واجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد، واللواء طبيب مجدي أمين مدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.

وقد صرح  السفير بسام راضي ، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ، بإن الرئيس اطلع على الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا المستجد منذ بداية الأزمة مطلع العام الحالي وحتى الآن، وانطلاق الموجة الثانية للجائحة ومعدلات الإصابة على مستوى محافظات الجمهورية، وأحدث التقارير البحثية التي تتناول عدد الحالات وتوقع الإصابات في المرحلة المقبلة، والإجراءات المتخذة من قبل الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس وجاهزية المستشفيات والأطقم الطبية بالدولة في هذا الإطار. 

كما تم استعراض آخر المستجدات على المستوى العالمي بشأن أبحاث اللقاحات وما تم التوصل إليه حتى الآن في هذا الخصوص، وكذلك جهود مصر في هذا الإطار، حيث وجه السيد الرئيس بدعم عمل اللجنة القومية العلمية لأبحاث لقاحات كورونا بكوادر إضافية من كافة جهات الاختصاص لتكون في حالة انعقاد دائم لدراسة التعاقد على استيراد أفضل التطعيمات واللقاحات.
Advertisements
Advertisements
Advertisements