ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قلب من ذهب.. شاب يدفع حياته ثمنا للدفاع عن صديقته أمام محطة قطار

الجمعة 27/نوفمبر/2020 - 10:36 ص
شاب يدافع عن صديقته
شاب يدافع عن صديقته حتي الموت أمام محطة قطار
Advertisements
يارا زكريا
الموت كان النهاية المأساوية لشاب يمتلك قلبًا ذهبيًا دفعته الشهامة للتدخل لحماية صديقته من هجوم عصابة بدأت في الاعتداء عليها حتي لقي مصرعه.

ووفقًا لصحيفة "ميرور" البريطانية طعنت العصابة كاربنتر كام سميث في قلبه بزجاجة مكسورة أمام محطة سيفورد في مدينة ملبورن الإسترالية. 

فقد الشاب البالغ من العمر 26 عامًا حياته في الحادث المروع، الذي سبب صدمة لشهود العيان، وعلى الرغم من جهود المسعفين لإنقاذه إلا أنه توفي في مكان الحادث.

وأكدت الشرطة أن كاربنتر أصيب بجروح خطيرة، ولم يتم إجراء أي اعتقالات بخصوص حادثته حتى الآن.

وقال والد الشاب، مايك سميث، لشبكة الأخبار المحلية إن صديقة ابنه تعرضت للإيذاء من قبل ثلاثة رجال وامرأة أثناء حصولهما على الطعام.

وأوضح مايك: "ذهب كاربنتر للدفاع عنها، فكسر أحدهم زجاجة وطعنه في قلبه، مضيفًا: كان لدي ابني الكثير من الوقت ليعشيه في حياته، خاصة أنه كان عاملًا جادًا".

وتابع: "لديه قلب من ذهب، يساعد أي شخص، في أي وقت، إضافة إلى أنه عداء موهوب لمسافات طويلة، وشارك كام في بطولة أستراليا عبر الضاحية".

أشار إلى أن ابنه كان يأمل في تكوين أسرة، فيما أكد رئيس شرطة فيكتوريا شين باتون أن المحققين يبحثون عن ثلاثة رجال وامرأة فيما يتعلق بالمشاجرة.

نشر أحد الشهود على موقع «Facebook» أن المسعفين أجروا الإنعاش القلبي الرئوي لمدة 10 دقائق تقريبًا، لكن الشاب كان قد توفي على الفور. 


وفي وقت سابق، توفي رجل يبلغ من العمر 55 عامًا  بشكل مأساوي بعد أن هاجمته سمكة قرش على شاطئ شعبي في غرب أستراليا.


وتعرض سباح للهجوم في شاطئ كابل في بروم على الساحل الشمالي الغربي لغرب أستراليا، وفقد على إثر هذا الهجوم حياته بعد تعرضه للعض، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.


وقالت شرطة غرب أستراليا إن الرجل انتشل من الماء وعالج من قبل ضباط الشرطة المحليين قبل وصول المسعفين، وأفادت صحيفة The West Australian أنه من المفهوم أن السباح كان على بعد كيلومترين شمال صخور شاطئ الكابل وفقد يده في الهجوم، كما تعرض الرجل للعض في أعلى فخذه، وتم إغلاق شاطئ كابل أمام الجمهور ومن المتوقع أن يظل مغلقًا لمدة 24 ساعة، وقد صوب نحو  القرش رصاصة لكنه لم يُقتل.

 
وقال "هارولد تريسي" رئيس الشرطة،  إن الهجوم كان بمثابة "صدمة" للمجتمع المحلي، وأوضح: "من المدهش والغريب وقوع مثل هذه الحادثة مكان، إنه شاطئ مشهور جدًا"، وأضاف "تريسي" :"من الواضح أنه في أي وقت يحدث شيء كهذا يكون مصدر قلق، إنه تذكير لنا بأننا نشارك الماء مع جميع أنواع المخلوقات لذلك علينا على الحذر والدقة ". 
Advertisements
Advertisements