ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هذه الآيات تساعد على الاستيقاظ لصلاة الفجر

الإثنين 11/يناير/2021 - 02:02 ص
صدى البلد
Advertisements
إيمان طلعت
ماذا أفعل عند العجز عن الاستيقاظ لصلاة الفجر وقيام الليل وقراءة القرآن؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ أحمد وسام، امين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال فيديو منشور له عبر صفحة الإفتاء على يوتيوب. 

وأجاب الشيخ أحمد وسام، قائلًا: مجرد ان تستيقظ من النوم صلّ لقوله تعالى {لَا  يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا}. 

أتكاسل عن صلاة الفجر فماذا أفعل وهل هناك دعاء للاستيقاظ على صلاة الفجر؟..سؤال أجاب عنه الشيخ وسيم يوسف، الداعية الإماراتى، وذلك خلال برنامجه "رحيق الإيمان"، المذاع عبر فضائية أبو ظبي. 

وأجاب لشيخ وسيم يوسف، قائلًا: لا يوجد دعاء للاستيقاظ لصلاة الفجر، بل عليكِ أن تنام مبكرًا وتضبط المنبه والأهم ان تصدق النية فلو صدقت النية لأيقظك الله تعالى لأداء صلاة الفجر . 

وأشار الى أن فوات صلاة الفجر على الإنسان النائم أمر طبيعي لدى جميع البشر، فالنبي صلى الله عليه وسلم نام هو والصحابة وفاتتهم صلاة الفجر واستيقظوا بعد شروق الشمس، فهذه طبيعة الإنسان.

وتابع قائلًا: " حتى إذا كنت ضبطت المنبة ولم تستيقظ فلا تظن انك خرجت من الملة فربما يكون الإنسان متعبا ومرهقا غائرا فى النوم من الإرهاق، فهذا كالصائم اذا اكل او شرب شيئا ناسيًا ليس عليه إثم. 

كثير منا يتمنى الاستيقاظ على صلاة الفجر ليؤديها في وقتها ليكسب الأجر العظيم ونيل رضا الرحمن لما لها من فوائد جمة حينما نصليها على وقتها قبل طلوع الشمس، فعليك باتباع بعض الخطوات العملية للاستيقاظ لصلاة الفجر ومنها:

أولًا: النية: ينبغي أن تحضر النية يوميًا قبل النوم للاستيقاظ لصلاة الفجر وتسأل الله أن يعينك على القيام من النوم مهما كنت مجهدًا. 

ثانيًا: المنبه: ويعد الوسيلة الأسهل فعليك أن تضبط المنبه عدّة مرات فمثلا أن تضبطه قبل الأذان، ومع موعد الأذان وليس هذا فحسب فعليك أن تضعه بعيدًا عنك كي لا تعود للنوم مرةً أخرى.

ثالثًا: شرب كميات من المياه: وهي خطوة عملية ستجعلك تستيقظ لكي تذهب إلى دورة المياه، وهي طريقة مجرّبة لدى كثير من الأشخاص لدرجة أنّهم أصبحوا يتقنون كميات المياه الواجب شربها ليستيقظوا على الموعد. 

رابعًا: عدم الإكثار من المأكولات على وجبة العشاء فليكن العشاء خفيفًا.

خامسًا: قراءة آخر 4 آيات من سورة الكهف قبل النوم من المجربات التي لم يرد عليها دليل.

في سياق متصل قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن من يشاهد أحلامًا مزعجة عليه أن يقرأ آخر 4 آيات من سورة الكهف، لأنها تعينه أيضًا على صلاة الفجر دون أن يوقظه أحد، مشددًا على أنه لم يرد نص شرعي يدل على ذلك وإنما راجع إلى تجربة الصالحين.

ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، فضل صلاة الفجر ، أن صلاة الفجر والصلوات المكتوبة عامة تعد من مكفرات الذنوب، والله سبحانه وتعالى يغفر بها جميع الذنوب، ولكن بأربعة شروط.

وأرشدنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إلى أن الخشوع في الصلاة وحُسن الوضوء والركوع واجتناب الكبائر يعد من مكفرات الذنوب، ولكنه يكفر الذنوب الصغيرة وليس الكبائر، فبهذه الأمور الأربعة يفوز العبد بمغفرة الله تعالى، ويتخلص من جميع ذنوبه.

فضل صلاة الفجر روى مسلم في صحيحه من حديث عُثْمَانَ -رضي الله عنه- أنه دَعَا بِطَهُورٍ فَقَالَ: «سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: مَا مِنْ امْرِئٍ مُسْلِمٍ تَحْضُرُهُ صَلَاةٌ مَكْتُوبَةٌ فَيُحْسِنُ وُضُوءَهَا وَخُشُوعَهَا وَرُكُوعَهَا إِلَّا كَانَتْ كَفَّارَةً لِمَا قَبْلَهَا مِنْ الذُّنُوبِ مَا لَمْ يُؤْتِ كَبِيرَةً، وَذَلِكَ الدَّهْرَ كُلَّهُ»، فضل صلاة الفجر، والحديث مَعْنَاهُ أَنَّ الذُّنُوب كُلّهَا تُغْفَر إِلَّا الْكَبَائِر، فَإِنَّهَا لَا تُغْفَر، وَلَيْسَ الْمُرَاد أَنَّ الذُّنُوب تُغْفَر مَا لَمْ تَكُنْ كَبِيرَة، فَإِنْ كَانَ لَا يُغْفَر شَيْء مِنْ الصَّغَائِر، فَإِنَّ هَذَا وَإِنْ كَانَ مُحْتَمَلًا فَسِيَاق الْأَحَادِيث يَأْبَاهُ، فضل صلاة الفجر، وقد ذهب العلماء إلى أن هَذَا الْمَذْكُور فِي الْحَدِيث مِنْ غُفْرَان الذُّنُوب مَا لَمْ تُؤْتَ كَبِيرَة، هُوَ مَذْهَب أَهْل السُّنَّة، وَأَنَّ الْكَبَائِر إِنَّمَا تُكَفِّرهَا التَّوْبَة أَوْ رَحْمَة اللَّه تَعَالَى وَفَضْله، وَقَوْله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: وَذَلِكَ الدَّهْر كُلّه، أَيْ: ذَلِكَ مُسْتَمِرّ فِي جَمِيع الْأَزْمَان.

رد الإفتاء على شخص يشكو من عدم قدرته على الاستيقاظ لصلاة الفجر
قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن صلاة الفجر في وقتها وفي جماعة لها فضل وثواب عظيم وتطرح البركة في الرزق، لافتًا إلى أن أثقل صلاتين على المنافقين هما العشاء والفجر. 

وأضاف خلال إجابته عن سؤال شخص يقول: "أحاول جاهدًا الاستيقاظ لصلاة الفجر في وقتها أو في جماعة ولكني لا استطيع فأصليها في الصباح الساعة السابعة أو الثامنة، فهل علي ذنب؟"، قائلًا "ليس عليك شيء طالما أنك تحاول ولا تستطيع ولكن هذا لا يعني التقليل من أهمية صلاة الفجر في جماعة وفي وقتها ولكن شأنك شأن قطاع كبير من الناس، حيث كان هناك بعض الصحابة في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم نفس شأنك وكانوا يشتكون للنبي هذه الآفة فكان يقول لهم: "من نام عن صلاة أو نسيها فليؤدها وقت تذكرها"، ولم يقل لهم أنت تارك للصلاة أو أي شيء من هذا القبيل. 

وأوضح "ممدوح"، أن الذنب عليك إذا كنت ساهرا حتى قبل الفجر بدقائق أو سمعت الأذان وخلدت للنوم فهنا يأثم بترك الصلاة في وقتها وفي جماعة أما إذا كنت تنام مبكرا ولا تستطيع فلا بأس.
Advertisements
Advertisements
Advertisements