ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فتاوى تشغل الأذهان .. هل يجوز للزوجة قطع صلة والديها لإرضاء زوجها ؟ حكم الصلاة قبل انتهاء الأذان .. وموقف شيك مصاريف الجنازة من التركة

الإثنين 22/فبراير/2021 - 03:22 م
دار الإفتاء
دار الإفتاء
Advertisements
عبد الرحمن محمد
فتاوى تشغل الأذهان .. 
هل يوزع شيك مصاريف الجنازة على الورثة؟
هل تصح الصلاة فور انطلاق الأذان؟
هل يجوز للزوجة قطع رحمها وعدم زيارة والديها طاعة لزوجها؟ 


نشر موقع "صدى البلد" عددا من الفتاوى المهمة التي تشغل الأذهان، خلال الساعات الماضية، نرصد أبرزها في التقرير التالي:

ورد سؤال الى دار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية يقول صاحبه : " توفي والدي، وقد صرفت التأمينات الاجتماعية مبلغًا ماليًّا تحت اسم مصاريف الجنازة في شيك باسم زوجة المتوفي" أمي"، فهل هذا المبلغ يكون خاصًّا بالزوجة"أمي" فقط أم يعتبر تركة عن المتوفى، وتقسم على ورثته؟ 

أجابت  أمانة الفتوى قائلة: "الأموال التي تخرج من التأمينات كمصاريف الجنازة تكون من حق من خرجت باسمه، ولا تدخل ضمن ميراث المتوفى؛ فأمثال هذه الأموال لا تعتبر تركة عن المتوفى، ولا تقسم بقسمة الميراث، وإنما تقسم طبقًا لما تقرره الجهة التي صرفتها".

من جانبه، قال الشيخ علي فخر، مدير الحساب الشرعي بدار الإفتاء، إن التعويض الذى يتحصل عليه أهل المتوفى من الشخص المتسبب في وفاة ابنهم أو من الدولة أيا كان مصدره فهو يدخل ضمن التركة التي تركها".


هل تصح الصلاة فور انطلاق الأذان؟

الأذان هو إعلام الناس بوقت دخول الصلاة ، وترديد الأذان سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم وأوصى بترديده خلف المؤذن ، والدعاء بعد الأذان مباشرة قال عنه بعض العلماء مستجاب ، كما ان الدعاء للنبي بعد الأذان بالوسيلة والفضيلة مستحب حتى يشفع لك يوم القيامة كما قال الفقهاء . 


وفي هذا الصدد ورد سؤال الى دار الإفتاء يقول صاحبه: " هل يجوز الصلاة قبل انتهاء الأذان؟

 أجاب الشيخ عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية بدار الإفتاء، إن أداء صلاة الفرض أو جزء منها في غير وقتها باطل، فالذي وقع في غير الوقت باطل.

وأوضح «عويضة» في فتوى له، أن صلاة الفرض التي تقع في غير وقتها أو جزء منها، تعد باطلة، بما يعني أنها لا تصح فرضًا، ولكن تصح نفلًا، أي إذا كانت نافلة، حيث يُثاب الإنسان على الركوع والسجود بين يدي الله سبحانه وتعالى، مشيرًا إلى أنه إذا كانت صلاة فريضة فلا يصح تأديتها في غير وقتها.

وأضاف أنه إذا شرع المُسلم في الصلاة وفي هذه الأثناء سمع آذان وكانت صلاة فريضة، فله أن ينويها نافلة، أو يُسلم ويعيد الصلاة مرة أخرى.

جدير بالذكر أنه يسن للمسلم أن يستمع إلى المؤذن، وأن يردد معه ما يقول، حتى يحصل على المغفرة التي وعدها الرسول صلى الله عليه وسلم، وكل هذا الوقت لا يتجاوز دقيقتين، أما من صلى قبل الانتهاء من الأذان فصلاته صحيحة.

وتابع:  أفضل شيء للصلاة أداؤها على وقتها وعدم التكاسل ، وذلك لعدة أسباب منها ، فهي نورٌ للمسلم يوم القيامة، إضافةً إلى أنّها نورٌ له في حياته الدنيا.

وتمحو  الخطايا وتطهير النفس من الذنوب والآثام، وتكفير السيئات؛ فبالصلاة يغفر الله تعالى ذنوب عبده بينها وبين الصلاة التي تليها، وكذلك تُكفّر ما قبلها من الذنوب.

حكم إجبار الزوج زوجته على قطع الرحم

وورد سؤال للدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف من سائلة تقول" تزوجت ابنتي وزوجها يمنعها عن أسرتها - و لا يسمح لها بزيارة أسرتها ولا يسمح لأسرتها بزيارتها أو التحدث معها هاتفيًّا، فهل يجوز له أن يدفعها إلى عقوق والديها وقطع رحمها؟ وهل يجوز لها أن تعقَّ والديها وتقطع رحمها طاعة له".

أجاب "جمعة"، في فتوى له، أن صلة الرحم واجبةٌ شرعًا، وليس للزوج أن يمنع زوجته من الخروج إلى والديها أو أحدهما ولو مرة في الأسبوع؛ فتزورهما مرةً في الأسبوع دون بياتٍ ولو بغير إذنه.

وأكد أنه لا يحقُّ له تحت دعوى وجوب الطاعة أن يعزلها عن مجتمعها، بل الواجب عليه أن يحسن عشرتها؛ لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ» رواه الترمذي.
Advertisements
Advertisements
Advertisements