الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

170 مليار جنيه.. مؤسس فوري: المدفوعات الإلكترونية عبر المحمول تضاعفت 3 مرات بعد انتشار كورونا

فوري
فوري

قال أشرف صبري، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "فوري" للمدفوعات، إنه لم يكن يتخيل وقت إنشاء الشركة عام 2008  أن تصل إلى ما وصلت إليه الآن، معقبا: "الفكرة وقتها انبثقت من طبيعة تعاملات شركته مع مستثمرين عالميين حيث كان السؤال الأهم بالنسبة لهم وقتها، أين منظومتكم الإلكترونية ؟ ومن ثم ولدت الفكرة".


وأضاف "صبري"، خلال لقائه ببرنامج "كلمة أخيرة"، المُذاع عبر فضائية "أون إي"،:  الفكرة وليدة أسئلة المستثمرين وعند تقييم  الأمور وجدنا  أن مسالة المدفوعات هي من الأمور الحياتية  المتكررة لدى المواطنين بشكل يومي وتحديدًا وجدنا أن سداد الفواتير تسبب معاناة للمواطنين"، متابعا: "الهدف  وقتها بات واضحًا  وهو حل أزمة الدخل المتكرر ومعاناة الناس مع الفواتير خاصة وأن هناك مؤسسات مالية بات عملاؤها يتزايدون بشكل كبير ويتطلب الأمر تلاقي الأفكار وبدأت الفكرة من هذا المنطلق".


وأشار: "فيروس كورونا كان عاملا مساعدا وكبيرا في فكرة التغيير  خاصة أن الإجراءات الاحترازية فيما يخص حظر التجوال كان جزئيًا لفترات قصيرة في مصر  ولم يكن إغلاقا كبيرا لكن ما حدث أن الحكومة أدركت أن التحول الرقمي  بات أمرًا ضروريًا ولذا سعى البنك المركزي لتدعيم وتوسعة منظومة الدفع الإلكتروني  وكذلك الشركات، والناس أيضا أدركوا أن هناك ضرورة لتغيير أسلوب حياتهم وطريقة تعاملهم فقاموا بتجربة   التعامل الإلكتروني ونجحت الفكرة وكان هذا تحديا كبيرا بالنسبة للناس".


وكشف أن حجم المدفوعات عبر المحمول تضاعف ثلاث مرات  مقارنة بنفس الفترة قبل جائحة " كورونا "  قائلًا : " ماحدث أمر جيد خاصة أن التحول الرقمي  قادم لا محالة والتعاملات ستكون عبر  الهاتف المحمول ومن ثم سرعة استجابة  الحكومة والمنظومة ككل لهذه التغيرات يبني  بنية تحتية جيدة وواعدة للمستقبل ".


وأوضح أن شركته  تستحوذ على من 5-7% من حجم المدفوعات الإلكترونية، بينما تبقى النسبة  الأكبر للمدفوعات الإلكترونية في مصر لدى المؤسسات المصرفية وحجم المدفوعات الإلكترونية في مصر 170 مليار جنيه.  مؤكدًا أن  شركته في الوقت الراهن  مكتفية  بالتوسع في السوق المصري فقط ".