الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

«الوعي».. جهاز المناعة الوطني

دعونا نعيش سوياً في دهاليز الوعي المجتمعي وأهميته كحائط صد لمكافحة تسويق الأفكار الهدامة للوطن وهو ما أكد عليه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي بأن وعي المصريين هو حائط الصد الحقيقي.
وقبل الحديث عن أهمية الوعي المجتمعي بات ضرورياً تعريف الوعي فهو ببساطة "مدي إدراك الإنسان للأشياء التي تحيط به والعلم بها بحيث يكون في وضع اتصال مباشر مع جميع الأحداث التي تدور حوله".
واذا انتهينا من تعريف الوعي علي النحو المشار اليه وجب التأكيد علي أن رفع كفاءه الوعي وتحقيق أثره يقتضي في ذات الوقت رفع روح الانتماء لدي المتلقي.
فالوعي المجتمعي هو حارس البوابة للأمن القومي المصري ، وهو من أخطر القضايا المتواجدة في مختلف الدول.
وتعي القيادة السياسية جيداً أهمية رفع الوعي المجتمعي بين الأفراد الذي ينعكس علي حفظ أمن مصر القومي والقضاء علي الأفكار المتطرفة والهدامة حتي تتقدم مصرنا الحبيبة لتكمل خطواتها نحو التنمية والتطور وتحقيق التنمية المستدامة .
وفي الحقيقة يجب التأكيد علي أن بناء الوعي المجتمعي يتطلب تضافر كافة الوزارات والمؤسسات المعنية وكذا دور المجتمع المدني للإسهام في بناء الشخصية الوطنية القادرة  علي مواجهة التحديات والافكار الهدامة والشائعات والاكاذيب ومحاولات التشكيك في الإنجازات الضخمة وغيرالمسبوقة التي تشهدها مصر حالياً.
وفي النهاية " يجب التأكيد علي أن الوعي المجتمعي هو جهاز المناعة الوطني الذي تتقدم به مصرنا الحبيبة، ويجب التذكير دوماً بأن وعي المصريين في ثورة 30 يونيو عام 2013 والدور التاريخي لقواتنا المسلحة في حمايتها هو الذي أنقذ مصر من محاولة خطفها من جماعة الأخوان الإرهابية وحافظ علي الهوية المصرية ".

 

المقالات المنشورة لا تعبر عن السياسة التحريرية للموقع وتحمل وتعبر عن رأي الكاتب فقط