Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تنفيذًا لتكليفات الرئيس.. قطار البرلمان في المنيا لدعم المشروعات الصغيرة.. التأمين الصحي وتعديل قوانين الاستثمار أبرز التحديات.. والنواب: "بدأنا من الصعيد وهنلف محافظات مصر"

الجمعة 24/فبراير/2017 - 08:55 م
ماجدة بدوى
رئيس مشروعات البرلمان: بدأنا من الصعيد وهنلف محافظات مصر عشان شبابنا
محافظ المنيا يطالب البرلمان بإصدار تشريعات لدعم الشباب لإقامة مشروعات صغيرة
محافظ المنيا:
المشروعات الصغيرة تمثل 99% من موارد النهوض بالاقتصاد

رئيس جمعية العاملين بالمحاجر:
«مفيش عامل بيتصاب ويتعالج في المنيا كله بيروح اسيوط على سيارة نقل»


قامت لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس النواب برئاسة النائب محمد على يوسف، بزيارة لمحافظة المنيا ، وذلك لاستكمال جولة اللجنة لمحافظات الصعيد، والتى بدأتها اللجنة، الاثنين الماضي ، بمحافظة الفيوم للتعرف على فرص الاستثمار وإقامة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وكان فى استقبال أعضاء البرلمان كل من اللواء عصام البديوى محافظ المنيا ومدير أمن المنيا.

وعرضت المحافظة خلال اللقاء فيلما تسجيليا عن الفرص الاستثمارية داخل المحافظة بمجالات الصناعة والسياحة والزراعة ، واوضح الفيلم ان بالمحافظة ثلث آثار مصر فضلا عن تميزها بزراعة عدد من المحاصيل القمح والذرة والطماطم والبطاطس بالاضافة لانتاج 15%من محصول العنب الذي يصدر للخارج مشيرا الى ان المنيا تشتهر بزراعة وانتاج قصب السكر، والمنيا بها اكثر من 15 نوعا من المعادن المختلفة وهو ما يتيح وجود فرص استثماريه جيدة.

وتأتي الزيارة بناء على مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لدعم الصناعات الصغيرة بمبلغ 200 مليار جنيه، وقد وضعت الخطة رؤيتها وخطتها لزيارة جميع محافظات مصر.

وتضمنت جولة لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة للمنيا زيارة للمنطقة الصناعة، ولقاء المستثمرين، وعقد لقاء مع الشباب بالجامعة.

والتقى وفد مجلس النواب برئاسة النائب محمد على يوسف رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس النواب، بوفد من المستثمرين بمحافظة المنيا واصحاب المحاجر بالمنطقة الصناعيه للاستماع لمشاكلهم والتوصل لحلول لها.

وأبرز ما طالب به المستثمرين تعديل القانون رقم 17 لسنة 2015 وينص القانون على: تعديل بعض أحكام قانون شركات المساهمة وشركات التوصية بالأسهم والشركات ذات المسئولية المحدودة الصادر بالقانون رقم 159 لسنة 1981 وقانون الضريبة العامة على المبيعات الصادر بالقانون رقم 11 لسنة 1991 وقانون ضمانات وحوافز الاستثمار والقانون الصادر به رقم 8 لسنة 1997 وقانون الضريبة على الدخل الصادر بالقانون رقم 91 لسنة 2005.

وطالب المستثمرون بضرورة تضمين المصانع خارج المناطق الصناعية بالقانون او اصدار تشريع يحميها، يعمل على اصدار التراخيص بسهولة وتسهيل كافة الاجراءات اللازمة.

وقال باسم يوسف احد المستثمرين إن رجال الاعمال والكيانات الاستثمارية القائمة بالفعل بحاجة لتفعيل مكاتب الهيئة العامة للاستثمار بالمحافظات وإعفاء المصانع من دفع الضريبة العقارية أسوة بالعقارات السكانيه وذلك لان العقارات التجارية ملزمة بضرائب اخرى تتمثل فى ضرائب الارباح التجارية وغيرها بهذا الصدد مشيرا الى ان الضريبة العقارية تعد حملا اضافيا على المنشآت التجارية.

وطالب المستثمرون بضرورة توفير كابلات اتصالات بالمنطقة الصناعية بمحافظة المنيا، مع تخصيص اعفاء ضريبى معين للصعيد لتشجيع الاستثمار.

كما طالب رئيس جمعيه العاملين بالمحاجر، بتأمين صحى على العمال، بالأموال التى تحصلها المحافظة من اصحاب المحاجر، قائلا:«مفيش عامل بيصاب ويعالج في المنيا كله بيروح اسيوط عن طريق عربية نقل وليس سيارة اسعاف، مؤكدا ان لدينا شبابا مقطوع اليد والقدم، ومفقوء العين فى سن 25 سنة اصبحوا عاجزين عن العمل». فيما علق عليه محافظ المنيا قائلا: «اصحاب المحاجر مش عايزين يقننوا اوضاعهم ولا يأمنوا على العاملين، وانا كمسئول لا استطيع التأمين على عامل فى مكان ليس له اساس قانونى».

كما عقدت لجنة المشروعات الصغيرة بالبرلمان ، لقاءً مع طلاب جامعة المنيا، بدأ بالسلام الوطنى وعرض فيلم تسجيلى عن محافظة المنيا والمشروعات القائمة بالمحافظة وفرص الاستثمار بها.

وقال محمد على يوسف، رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس النواب، إنه «امتثالا بعبور القناة خلال حرب 73 وأجدادنا اللى بنوا، إحنا كمان هنلف كل محافظات مصر من أجل الشباب، وبدايتنا اليوم من صعيد مصر».

وشرح يوسف، فى كلمته أمام المؤتمر الطلابى بجامعة المنيا، أن الهدف من تلك الزيارة يتمثل فى الإنصات للشباب، وذلك لبناء مصر من جديد، قائلا: "هنبدأ بالشباب وبيكم، وكل اللي شايف حاجة غلط يقول عليها ووضعنا اليوم حجر أساس لحاضنة مشروعات من أجل البدء فى المشروعات الصغيرة ونحن معكم».

وطالب بتدريس مادة المشروعات الصغيرة بالجامعات حتى يتعلم الشباب أهمية عمل مشروعات خاصة بهم، بالإضافة إلى عمل منظومة لتلقى المقترحات بتخصيص ميل ورقم تليفون للجنة، وأنهى "يوسف" كلمته بـ"تحيا مصر".

ومن جانبه أكد محافظ المنيا اللواء عصام البديوى، أن انفتاح الوزراء للمشروعات الصغيرة والمتوسطة للشباب، يتم بشكل يومى ودائم سواء بمواجهة معوقاتها او تدشين المزيد من المشروعات الصغيرة ، مؤكدا على أهمية دعم البرلمان للمشروعات الصغيرة للشباب بمزيد من التشريعات.

ودعا محافظ المنيا الى ضرورة ان تكون التشريعات الجديدة ميسرة لإقامة المزيد من المشروعات الصغيرة للشباب على ان تلغي المعوقات الحالية فيما يخص المشروعات الصغيرة مضيفا ان الشباب في حاجة إلى تخفيض مبالغ الرسوم التى تفرض على اجراءات استخراج التراخيص لإقامة مشروعات الشباب طبقا للقوانين الحالية.

وكشف محافظ المنيا، عن إرساله خطابا لوزارة التضامن يطالبها بإلغاء شرط بنك ناصر الخاص بضرورة وجود ضامن للشباب للمشروعات الصغيرة مشيرا إلى أن الشروط التعجيزية تقلل فرص الاستثمار بهذا المجال داعيا ان تكون الرسوم التى تفرض على مختلف المشاريع تدريجية بحسب رأس المال مع توحيد الجهات المانحة للقروض للفوائد و الضمانات والإجراءات.

وتابع المحافظ، ان المعوق الاساسي غير الشروط والقوانين المنظمة لإقامة المشروعات هم الشباب انفسهم فضلا عن التشريعات المجرمة للمتعثرين فى القروض.

وأكد محافظ المنيا اللواء عصام البديوى، على دور واهمية المشروعات الصغيرة لتحقيق التنمية الشامله للبلاد وان المشروعات الصغيرة تمثل 99% من موارد النهوض بالاقتصاد.

واوضح المحافظ فى لقائه بنواب لجنة المشروعات الصغيرة بمقر المحافظة الذي سبق لقاء المستثمرين الى ان فرص الاستثمار بمحافظة المنيا كبيرة جدا بمجال الصناعة، حيث تحتوى على أربع مناطق صناعة بها اكثر من 400 مصنع ومنشأة كاشفا عن وجود مشروعات صغيرة بجامعه المنيا.
Advertisements
Advertisements