AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ذكاء خارق.. محمود طفل عبقري ينافس الآلة الحاسبة في الرياضيات

السبت 23/نوفمبر/2019 - 09:57 م
الطفل محمود أثناء
الطفل محمود أثناء تكريمه
Advertisements
يوسف رجب
نظم أهالي قرية كوم الضبع بنقادة، حفلاً شعبياً، لتكريم الطفل "محمود أشرف عطية" عبقري الرياضيات، الذي تم تكريمه في عدد من المحافل العلمية تقديرًا لتميزه وتفوقه العلمي.

حضر الحفل الدكتور عباس منصور- رئيس جامعة جنوب الوادى السابق، والنائب صبري يوسف- عضو مجلس النواب، والمهندسة فاطمة إبراهيم- رئيس مدينة نقادة، ولفيف من القيادات التعليمية والشعبية وأهالي قرية كوم الضبع.

وقال الشيخ محمد أحمد سيد- مدير إدارة أوقاف نقادة: نفخر بهذا الطفل العبقرى ابن مصر الذي نتمنى أن يكرر تجربة الدكتور زويل و علماء مصر النابغين، لكن في نفس الوقت نتمنى أن يحفظه الله من عيون الحاسدين، و أن ينشغل الجميع بجعل هذا الطفل العبقرى نموذجًا يُحتذى به، و أن يُكثر من أمثال هذا الطفل في بلادنا من أجل دولة متقدمة.

وتحدث أشرف عطية" والد الطفل" عن مراحل اكتشاف نجله من قبل إدارة الموهوبين بنقادة ثم إدارة موهوبين قنا، ثم جامعة جنوب الوادى التى لم تتوان عن تقديم كل الدعم، لمحمود، مضيفًا، التنمية الحقيقية لم تأت بعد والتي نتمنى أن تتحقق قريبًا، و أن يكون لهم قدوة في المستقبل فبالعلم تنهض الأمم و المجتمعات، ومن حق المتميز أن يُشهد له بتميزه وتفوقه، ليساعد في نهضة المجتمع.

و قالت إسراء عبدالحميد- رئيس قسم الموهوبين بإدارة نقادة التعليمية، إن بداية اكتشاف الطفل محمود كانت مع ورشة عمل وكان وقتها محمود في مرحلة رياض الأطفال ، لاحظت خلاله مع مدرسته شادية، بأنه يحول أي شىء أمامه إلى أرقام وتميز غير عادي في الحساب، فتم عمل اختبار تميز دون تدريب أو توعية للطفل، وأثبت الاختبار أن محمود طفل يضاهي علماء الرياضيات، بعدها أصبح محمود محط اهتمام من كافة المسئولين، وخاصة جامعة جنوب الوادى التى لها دور كبير في رعاية الطفل.

وأشار الدكتور فراج مصطفي- مدير إدارة الموهوبين بقنا، إلى أن محمود فتح أمامهم المجال للبحث داخل الإدارات التعليمية للبحث عن الموهوبين، وأن لديهم علماء وموهوبين لابد أن تتم رعايتهم جيدًا، فهم عطاء من الله لابد أن يستثمر بشكل جيد.

وأضاف سعيد صادق- مدير إدارة نقاده التعليمية، اكتشاف الطفل لم يأت صدفة بل وفقًا لجهود وعمل من الجميع، خاصة إدارة الموهوبين، فكل التقدير لمن ساهم في اكتشاف الطفل العبقرى، و اليوم بمثابة عيد خاص لنقادة لاحتفائنا بمولد عبقرية شهد لها الجميع بالتفرد والذكاء.

وأوضحت المهندسة فاطمة ابراهيم، رئيس مدينة نقادة، أن الطفل العبقرى حظى باهتمام من كافة المسئولين نظرًا لما أظهره من نبوغ وتفوق غير عادى، متمنيًة أن يتم الاحتفال به في نفس المكان بعد سنوات، لكن وهو عالم متميز مثل زويل وعباقرة مصر أصحاب الأيادى البيضاء على العالم أجمع، وليس دكتور أو مهندس فحسب، كما نتمنى أن نرى نماذج مكررة من هذا الطفل العبقرى.

وقال الدكتور عباس منصور- رئيس جامعة جنوب الوادى السابق، الطفل محمود نموذج سعي الجميع إلى رعايته ودعمه حتى يصبح نموذجًا متميزًا من النماذج المصرية المضيئة التي نفخر بها، وعلى الجميع أن يستمع وينصت للأطفال حتى نصل إلى المبدعين والمتميزين منهم ونساعدهم في صقل مواهبهم وخبراتهم، لكي يعم الخير على الجميع.

و أضاف منصور، كل التقدير لوالد و والدة الطفل على جهودهم في دعم موهبة نجلهم والإصرار على توصيله لهذا المستقبل الواعد، لذلك لابد أن نزرع في أبنائنا حب بلادهم وأن نعمل جميعًا من أجل نهضته والارتقاء به.

يذكر أن الطفل محمود أشرف عطية، تلميذ بالصف الثانى الابتدائى، تميز بذكاء خارق فى التعامل مع الأرقام والحسابات دون استخدام الآلة الحاسبة، وأثبتت اختبارات الذكاء التي أجريت له بجامعة جنوب الوادى ومراكز بحثية، أن مستوى الطفل يضاهى أساتذة الرياضيات.
نظم أهالي قرية كوم الضبع بنقاده، حفلا شعبيا، لتكريم الطفل" محمود أشرف عطيه" عبقري الرياضيات، الذي تم تكريمه في عدد من المحافل العلمية تقديرًا لتميزه وتفوقه العلمي.

حضر الحفل الدكتور عباس منصور- رئيس جامعة جنوب الوادى السابق، و النائب صبري يوسف- عضو مجلس النواب، و المهندسه فاطمة ابراهيم- رئيس مدينة نقاده، ولفيف من القيادات التعليمية و الشعبية و أهالي قرية كوم الضبع.

وقال الشيخ، محمد أحمد سيد- مدير إدارة أوقاف نقادة: نفخر بهذا الطفل العبقرى ابن مصر الذي نتمنى أن يكرر تجربة الدكتور زويل و علماء مصر النابغين، لكن في نفس الوقت نتمنى أن يحفظه الله من عيون الحاسدين، و أن ينشغل الجميع بجعل هذا الطفل العبقرى نموذجًا يُحتذى به، و أن يُكثر من أمثال هذا الطفل في بلادنا من أجل دولة متقدمه.

وتحدث أشرف عطيه" والد الطفل" عن مراحل إكتشاف نجله من قبل إدارة الموهوبين بنقاده ثم إدارة موهوبين قنا، ثم جامعة جنوب الوادى التى لم تتواني عن تقديم كل الدعم، لمحمود، مضيفًا، التنمية الحقيقية لم تأت بعد والتي نتمنى أن تتحقق قريبًا، و أن يكون لهم قدوة في المستقبل فبالعلم تنهض الأمم و المجتمعات، ومن حق المتميز أن يُشهد له بتميزه وتفوقه، ليساعد في نهضة المجتمع.

و قالت إسراء عبدالحميد- رئيس قسم الموهوبين بإدارة نقاده التعليمية، أن بداية اكتشاف الفل محمود كانت مع ورشة عمل وكان وقتها محمود في مرحلة رياض الأطفال ، لاحظت خلاله مع مدرسته شاديه، بأنه يحول أي شىء أمامه إلى أرقام وتميز غير عادي في الحساب، فتم عمل اختبار تميز دون تدريب أو توعيه للطفل، وأثبت الاختبار أن محمود طفل يضاهي علماء الرياضيات، بعدها أصبح محمود محط اهتمام من كافة المسئولين، وخاصة جامعة جنوب الوادى التى لها دور كبير في رعاية الطفل.

و أشار الدكتور فراج مصطفي- مدير إدارة الموهوبين بقنا، إلى أن محمود فتح أمامهم المجال للبحث داخل الإدارات التعليمية للبحث عن الموهوبين، و أن لديهم علماء و موهوبين لابد أن يتم رعايتهم جيدًا، فهم عطاء من الله لابد أن يستثمر بشكل جيد.

و أضاف سعيد صادق- مدير إدارة نقاده التعليمية، اكتشاف الطفل لم يأتى صدفه بل وفقًا لجهود وعمل من الجميع، خاصة إدارة الموهوبين، فكل التقدير لمن ساهم في إكتشاف الطفل العبقرى، و اليوم بمثابة عيد خاص لنقاده لاحتفائنا بمولد عبقرية شهد لها الجميع بالتفرد والذكاء.

وأوضحت المهندسه فاطمه ابراهيم، رئيس مدينة نقاده، أن الطفل العبقرى حظى باهتمام من كافة المسئولين نظرًا لما أظهره من نبوغ وتفوق غير عادى، متمنيًة أن يتم الاحتفال به في نفس المكان بعد سنوات، لكن وهو عالم متميز مثل زويل وعباقرة مصر أصحاب الأيادى البيضاء على العالم أجمع، وليس دكتور أو مهندس فحسب، كما نتمنى أن نرى نماذج مكرره من هذا الطفل العبقرى.

و قال الدكتور عباس منصور- رئيس جامعة جنوب الوادى السابق، الطفل محمود نموذج سعي الجميع إلى رعايته ودعمه حتى يصبح نموذجًا متميزًا من النماذج المصريه المضيئة التي نفخر بها، وعلى الجميع أن يستمع وينصت للأطفال حتى نصل إلى المبدعين و المتميزين منهم ونساعدهم في صقل مواهبهم و خبراتهم، لكي يعم الخير على الجميع.

و أضاف منصور، كل التقدير لوالد و والدة الطفل على جهودهم في دعم موهبة نجلهم والإصرار على توصيله لهذا المستقبل الواعد، لذلك لابد أن نزرع في أبنائنا حب بلادهم وأن نعمل جميعًا من أجل نهضته و الإرتقاء به.

يذكر أن الطفل محمود أشرف عطيه، تلميذ بالصف الثانى الابتدائى، تميز بذكاء خارق فى التعامل مع الأرقام والحسابات دون استخدام الآله الحاسبه، و أثبتت اختبارات الذكاء التى أجريت له بجامعة جنوب الوادى ومراكز بحثيه، أن مستوى الطفل يضاهى أساتذة الرياضيات.
ذكاء خارق.. محمود طفل عبقري ينافس الآلة الحاسبة في الرياضيات
ذكاء خارق.. محمود طفل عبقري ينافس الآلة الحاسبة في الرياضيات
ذكاء خارق.. محمود طفل عبقري ينافس الآلة الحاسبة في الرياضيات
Advertisements
AdvertisementS