AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل من سب الدين عليه أن يتشهد ؟ الإفتاء توضح

الأربعاء 15/يناير/2020 - 12:21 م
هل من سب الدين عليه
هل من سب الدين عليه أن يتشهد ؟
Advertisements
إيمان طلعت
هل من سب الدين عليه أن يتشهد؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال لقائه بفتوى مسجله له، عبر صفحة دار الإفتاء المصرية على موقع اليوتيوب.

وأوضح شلبي، قائلًا: إن سب الدين حرام وهو من الكبائر، وينبغي على المسلم ترك هذا الأمر المحرم.

وأكد أن الشرع لم يحدد كفارة سب الدين، منوهًا بأن مَنْ يسب الدين عليه التوبة إلى الله تعالى، والاستغفار، وعدم تكرار هذا الأمر مرة أخرى.

وأشار الى أن من يسب الدين ليس عليه أن ينطق الشهادتين، منوها بأن بعض الناس يستهينون بسب الدين، بدرجة أصبح هذا الفعل عاديا بينهم، بزعم أنه غير مقصود، وكلمة يرددها الشخص وتجري على لسانه دون قصد أو عند الغضب، وهو من الكبائر.

جزاء من يسب الدين
قال الشيخ عبد الله العجمي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن سب الدين جريمة عظيمة فى الشريعة أذا أراد بها صاحبها دين الله تعالى.

وأضاف الشيخ عبد الله العجمي، فى إجابته عن سؤال "ما حكم سب الدين وجزاء من يفعل ذلك؟"، أن سب الدين أمر مستفظع مستقبح يؤدي بصاحبه إلى درجة قبح يحل به إلى الكفر وذلك إذا قصد الديانة، أما إذا لم يقصد الديانة وقصد الشخص ذاته فإن هذا أمر مستقبح وليس محمودًا ومذموم فى الغاية، فضلًا عن أنه كبيرة من الكبائر وحرامًا، فلا يجوز سب الدين أو سب غير المسلم فلا يسب له دينه لأنه يؤدي إلى سب دين المسلمين.

وأشار إلى أنه يجب على الإنسان أن يكون حكيم نفسه فيقرأ الواقع وما يراه أمامه وعلى ضوئه يتصرف ولكن عليه أن يبتعد عن سب الدين للغير.

حكم سب الدين.. نصائح الإفتاء لسيدة اعتاد زوجها التلفظ به
أجاب الشيخ محمود شلبي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، عن سؤال ورد إليه خلال فتوى مسجلة له، مضمونه: "زوجي كثير السب والشتم ويخاصمني كثيرًا، فماذا أفعل معه؟".

وقال الشيخ محمود شلبي: "استمري فى نصيحته وادعى له بالهداية والصلاح واصبري عليه وسيهديه الله تعالى، ولو المسائل متكررة وسب وشتم وخصام فلا مانع من إدخال أهل الخير والصلاح بينكما".

حكم الزوج الذي يسب الدين ودائم الحلف بالطلاق
ورد سؤال للشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء، من سائلة تقول: "ما حكم الزوج الذي يسب الدين ودائم الحلف بالطلاق".

وقال أمين الفتوى خلال فيديو البث المباشر عبر الصفحة الرسمية للدار، إن سب الدين حرام، وعلى الأقربين منه أن ينصحوه في الوقت المناسب، وعلى زوجته أن تصبر عليه، والله قادر على أن يبدل حاله، وفيما يخص سؤال تكرار حلف الطلاق عليه الذهاب لدار الإفتاء لإيضاح الأمر.

واتفق الفقهاء على أن مَن سب ملة الإسلام أو دين المسلمين فإنه يكون كافرًا، أما مَن شتم دينَ مسلم فإنه لا تجوز المسارعة إلى تكفيره؛ لأنه وإن أقدم على أمر محرَّم شرعًا إلا أنه لَمّا كان محتملًا للدِّين بمعنى تدين الشخص وطريقته فإن هذا الاحتمال يرفع عنه وصف الكفر، إلا أنه مع ذلك لا ينفي عنه الإثم شرعًا؛ لأنه أقدم على سب مسلم، وقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «سِبَابُ الْمُسْلِمِ فُسُوقٌ وَقِتَالُهُ كُفْرٌ» أخرجه الشيخان من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه.

وأضاف: "إن سبّ الدين أو الملة إثم عظيم وحسابه أعظم عند الله تعالى ومن فعله عامدًا متعمدًا فقد كفر بما أنزل على محمد وخرج من الإسلام".

وأشار إلى أن سب الدين بصفة عامة إجرام ومن يفعله مجرم، مطالبًا بسن قانون لتوقيع عقوبة مغلظة على فاعله، فيجب على زوجكِ أن يتوب ويستغفر الله ولا يعود إلى هذا مرة أخرى.
Advertisements
AdvertisementS