AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فيديوجراف.. هذا ما فعله النبي عند هبوب الرياح الشديدة وسقوط المطر الغزير

الجمعة 13/مارس/2020 - 05:00 م
البرق والرعد
البرق والرعد
Advertisements
ايمان عبداللطيف
الرعد والبرق من الظواهر الطبيعيّة تحدّث بالسُحب أو غيوم الضخمة بفعل اضطرابات في الغلاف الجوي والجوّ، وتنقل هذه السُحب الماء على ارتفاعات عاليّة في الغلاف الجوي من خلال التيّارات الصاعدة، فتصحب العواصف الرعديّة ظاهرتي الرعد والبرق نتيجة لعدّة عوامل.

ونتتج ظاهرة الرعد والبرق نتيجة لعددٍ من الظروف الجويّة مثل: الرياح الشديدة، والأمطار الغزيرة، وتساقط الثلوج أو البَرد، وفي بعض الأحيان قد تتسبب بحدوث كوارث طبيعيّة، كالأعاصير، وظاهرة الفيضان.

وكان رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه: (كانَ إذا رأى سحابًا مُقبِلًا من أفُقٍ منَ الآفاقِ، ترَكَ ما هوَ فيهِ وإن كانَ في صلاتِهِ، حتَّى يستقبلَهُ، فيقولُ: اللَّهمَّ إنَّا نعوذُ بِكَ من شرِّ ما أُرْسِلَ بهِ، فإن أمطرَ قالَ: اللَّهمَّ صيِِّبًا نافعًا مرَّتَينِ، أو ثلاثًا، فإن كشفَهُ اللَّهُ ولم يمطِرْ، حمدَ اللَّهَ على ذلِكَ".

ولمزيد من التفاصيل تابعوا الفيديوجراف التالى.
Advertisements
AdvertisementS