AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

كورونا وتسريح العمالة.. النواب يتدخل لإنقاذ العمال من الفصل بعد أزمة «كوفيد 19».. ونائب يؤكد: يجب على رجال الأعمال تحمل المسئولية

الأربعاء 25/مارس/2020 - 04:00 م
صدى البلد
Advertisements
عبد الرحمن سرحان
  • خطة البرلمان: الدولة دعمت المصانع لعدم تسريح العمالة
  • برلماني يتقدم بطلب إحاطة بشأن أزمة العمال في قطاع البترول


أزمة جديدة تسبب فيها وباء فيروس كورونا العالمي، بعد أن شكا العاملين في القطاعات المختلفة من التسريح، وذلك بعد اتخاذ كثير من الشركات والمصانع قرارات بتخفيض العمالة، بسبب فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، ما أثار استياء نواب البرلمان، والذين تقدموا بطلبات إحاطة لمطالبة الحكومة بالتدخل لحل هذه الأزمة.


واستنكر النائب ياسر عمر شيبة، وكيل لجنة الخطة والموازنة، بمجلس النواب، تسريح العاملين ببعض القطاعات، بعد انتشار فيروس كورونا واعتباره وباءً عالميا.


وقال النائب ياسر عمر، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، إن القيادة السياسية دعمت جميع القطاعات عن طريق العديد من الإجراءات، مثل تخفيض أسعار الغاز والكهرباء للمصانع، وتأجيل الاستحقاقات الائتمانية للشركات الصغيرة والمتوسطة لمدة 6 أشهر، إلى جانب عدم تطبيق غرامات وعوائد على التأخير، مشيرا إلى أن هذا الدعم لمساعدة أصحاب الأعمال على دفع رواتب العاملين وليس تسريحهم.


وأكد وكيل لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، أن توفير 100 مليار جنيه لأزمة كورونا، من شأنه مواجهة أزمة العمالة غير المنتظمة في ظل أزمة كورونا، فضلا عن الجانب الصحي الذي خصصت من أجله في الأساس.


وأوضح أن دعم المتضررين من كورونا والمخصص له 100 مليار جنيه ليس شرطا أن يكون مرتبا شهريا، لكن من المرجح أن يكون ذلك الدعم على بطاقات التموين ومعاش تكافل وكرامة.


وأشار النائب ياسر عمر إلى أن الدولة بذلت جهودا مكثفة وقدمت دعما كبيرا للقطاعات المختلفة، ومن ثم بات على عاتق تلك القطاعات تحمل مسئوليتها تجاه العمالة التي لديها.


من جانبه، طلب النائب محمد عبد الله زين الدين، وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب والأمين العام لحزب مستقبل وطن بمحافظة البحيرة، من الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، بإصدار تعليمات فورية لجميع الشركات التابعة لقطاع البترول بصفة عامة وللشركات بإدكو وأبو حمص بتحمل مسئولياتها تجاه العمالة المؤقتة التى تعمل داخل قطاع البترول، وتم تسريحها فى ضوء الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا حتى يتم القضاء على هذا الوباء وعودتهم للعمل.


وقال " زين الدين" إنه يجب على شركات البترول أيضا المساهمة فى توفير مستلزمات التعقيم والتطهير داخل المجتمعات المحيطة بها فى إطار دورها المجتمعى الذى تقوم به لمساندة ودعم المجتمعات المحيطة.


وأكد ضرورة قيام الجميع بمسئولياته لمساندة جهود الدولة فى مواجهة التداعيات السلبية لفيروس كورونا.
Advertisements
AdvertisementS