AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قبل إعلان قرارات التعليم الجديدة اليوم.. اعرف ماذا دار في الكواليس من مناقشات ومقترحات؟

الخميس 26/مارس/2020 - 11:57 ص
كواليس اعداد قرارات
كواليس اعداد قرارات التعليم الجديدة
Advertisements
ياســـمين بدوي
أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن الوزارة سوف تعلن اليوم الخميس، حزمة من القرارات الجديدة التي تخص الطلاب.
وقال وزير التربية وزير التربية والتعليم، في تصريحات كتبها عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إن القرارات الجديدة المقرر إعلانها اليوم، الخميس، للتيسير على أبنائنا الطلاب في هذه الظروف الاستثنائية مع الحفاظ على المخرجات التعليمية.

جدير بالذكر أنه من المنتظر أن تحسم القرارات الجديدة مصير امتحانات (الثانوية العامة - الدبلومات الفنية - صفوف النقل بالتعليم الفني - الشهادة الإعدادية - أبناؤنا في الخارج - الشهادات الدولية).

ومن المقرر أن تشمل القرارات أيضًا، شرحًا تفصيليًا لكيفية تعامل الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور مع منصة التواصل الجديدة edmodo.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، قد أعلن أن الوزارة لن تعاقب أي طالب في مصر على ظروف فرضتها عليه أزمة كورونا، مشيرًا إلى أنه لو كان في يد الوزارة أي خطوة من شأنها تخفيف أي عبء على الطلاب فلن تتأخر.

وكشف مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم ، عن أبرز ما دار في كواليس تحضير هذه القرارات قبل الوصول إلى الشكل النهائي للقرارات المقرر إعلانها اليوم على لسان وزير التربية والتعليم بنفسه .

حيث أكد مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم ، أن الكواليس شهدت  العديد من المناقشات والمداولات بين كافة الأطراف المعنية بحسم أمر امتحانات الشهادات في ظل مناشدات وزارة الصحة بعدم عقد أي تجمعات منعا لانتشار فيروس كورونا المستجد. 

وقال المصدر: إن جميع المناقشات كانت تدور في إطار أن صحة الطلاب هي أمانة تتخذها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على عاتقها، وأنه لابد من إيجاد الحلول التي تحفظ لجميع الطلاب سلامتهم الصحية والتعليمية في وقت واحد.

وأشار المصدر إلى أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم كان في جميع المناقشات رافضًا تمامًا لفكرة أن ينجح أي طالب في مصر وينتقل للصف الأعلى بدون أن يدرس مقرره التعليمي المطلوب ويحقق نواتج التعلم المطلوبة ويمر بتقييم يؤهله للنجاح حتى يمر للصف الدراسي التالي، وذلك لضمان سير العملية التعليمية بشكل طبيعي وتربوي على اعتبار أن جميع الصفوف الدراسية مترتبة على بعضها البعض تعليميًا، وبالتالي فلا يمكن إسقاط أي فصل دراسي منها منعًا لتشتت الطالب وحفاظًا على مخرجات التعلم المحددة من جانب المتخصصين.

وأكد المصدر أنه بالنسبة لمصير امتحانات الشهادة الاعدادية ، فقد أصدرت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني خطابًا رسميًا عاجلاً لجميع المديريات التعليمية منذ قليل، شددت خلاله على إرجاء اتخاذ اي اجراءات تنفيذية تخص امتحانات الشهادة الاعدادية لحين الإعلان رسميًا عما سيتم في هذا الشأن.

 وأوضحت وزارة التربية والتعليم أن هذه التعليمات المفاجئة يأتي في ظل الظروف التي تمر بها البلاد بشأن تعليمات مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد وحرصًا من الوزارة على مصلحة طلاب الصف الثالث الاعدادي.

وأفاد المصدر بأنه قد شهدت الكواليس عرض مذكرة رسمية على الدكتور طارق شوقي ثم على المستشارين القانونيين في الوزارة ثم على رئاسة مجلس الوزراء ، تضمنت عدة مقترحات لتجنب عقد امتحانات الشهادة الاعدادية "الصف الثالث الاعدادي" في اللجان منعا للتجمعات في إطار مخاوف انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال المصدر إن هذه المذكرة تضمنت مقترحات بديلة لعقد الامتحانات التقليدية في اللجان نصت على: إجراء اختبار منزلي لطلاب الشهادة الاعدادية وفق جدول معلن بمعرفة كل مديرية يقدمه الطالب للمدرسة وذلك للمواد الدراسية الاساسية والتي تضاف للمجموع ، على أن يكون هذا الاختبار شرط لاحتساب نتيجة الفصل الدراسي الأول .

وأضاف المصدر: كما شملت مقترحات هذه المذكرة ، تنفيذ مشروع بحثي للمواد الدراسية التي لا تضاف للمجموع ، واعتبار الطالب الذي لم يقدم او يجتاز الاختبار المنزلي بمثابة دور ثاني يعقد له في المواعيد المقررة اسوة بالاعوام السابقة.

وأوضح المصدر أن مصير هذه المقترحات ومدى إقرارها من عدمه سوف يكشف عنه اليوم الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم حين اعلان القرارات الرسمية النهائية في هذا الامر.

وبالنسبة لامتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية ، فقد أكد المصدر أن الكواليس شهدت مناقشات كثيرة في هذا الأمر بمشاركة المستشارين القانونيين في الوزارة ، مشيرًا إلى أن معظم الاراء كانت تسير في اتجاه انه لا يمكن عدم عقد هذه الامتحانات القومية التي يتحدد عليها مصير الالتحاق بالجامعات .

وأفاد المصدر بأن مناقشات الكواليس دارت في إطار أن يتم عقد هذه الامتحانات في اللجان ولكن مع اتخاذ إجراءات احترازية غير مسبوقة ، بحيث يتم وضع مواصفات صحية يتم مراعاتها في لجان الامتحانات، مثل أن تكون اللجنة واسعة مقارنة بعدد الطلاب الممتحنين بداخلها، وأن تكون المسافة بين كل طالب وآخر لا تقل عن مترين أو أكثر ، وأن يتم تعقيم جميع اللجان الامتحانية، وستوضع هذه اللجان بالكامل تحت إشراف وزارة الصحة ، مع العديد من السيناريوهات بحيث يتم تعقيم اللجنة قبل الامتحان وأثناء الامتحان وبعد الامتحان ، مع زيادة عدد لجان الثانوية العامة وزيادة عدد مراكز التصحيح للحد من التجمعات سواء للطلاب أو المعلمين، وتوفير المواد المطهرة في جميع الأماكن الخاصة بمنظومة الامتحانات.

وأشار المصدر إلى أنه بالنسبة للطلاب الدارسين بنظام ابناؤنا في الخارج وطلاب الشهادات الدولية ، فجميع المناقشات التي دارت في الكواليس كانت في صالحهم وانه من المقرر أن يجد هؤلاء الطلاب في القرارات المقرر إعلانها اليوم اخبار سارة .

وأوضح المصدر أن قرارات الوزير ستشمل أيضا شرحا وافيا بخصوص آليات وضوابط تقديم المشروعات البحثية التي تقرر تقييم طلاب بعض الصفوف الدراسية على أساسها بدلا من عقد امتحانات تقليدية في اللجان.

ولفت المصدر إلى ان أكل ما تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن طريقة أعداد وتقديم هذه المشروعات البحثية خلال الايام الاخيرة ليس له أي أساس من الصحة ، مؤكدًا ان التفاصيل الصحيحة سوف تعلن اليوم.

وأكد المصدر أنه من المقرر أن يعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم اليوم ، عن تفعيل منصة التواصل edmodo وبدء تسجيل الطلاب والمعلمين عليها وطريقة التعامل معها والاستفادة منها لتحقيق التواصل المطلوب خلال فترة التعلم عن بعد التي ستستمر بعد قرار مد تعليق الدراسة لمدة 15 يوما إضافية تبدأ من الاحد القادم.

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، قد حسمت خلال الاسبوع الماضي ، أمر امتحانات صفوف النقل ، حيث قررت أنه بالنسبة لمرحلة رياض الأطفال (kg1 - kg2) والصفين الأول والثاني الابتدائي- حيث يتم تطبيق نظام التعليم الجديد (2.0)- وسيقوم معلمي هؤلاء الطلاب بإعداد تقارير أداء للطلاب، ونطالب أولياء الأمور بالتأكد من استكمال الطالب للمنهج المنشور على المكتبة الإلكترونية والمنصة والاستفادة من الدليل الإلكتروني المنشور بها.

وبالنسبة للصفوف من الصف الثالث الإبتدائي إلى الصف الثاني الإعدادي (سنوات النقل) ، فقد قررت الوزارة أنه لن يتم إجراء امتحانات للطلاب في نهاية العام الدراسي الحالي والاكتفاء بعمل بحث (مشروع) لكل مادة على المنصة الإلكترونية، وسيكون متاحًا للطلاب التواصل مع معلم الفصل لمساعدته في تنفيذ البحث في وقت مدته شهرين من اليوم.

أما عن الصفين الأول والثاني الثانوي ، فقد قررت الوزارة أنه سيتم عقد الاختبار الإلكتروني التجريبي (بدون درجات) يوم 5 أبريل 2020، يؤديه الطلاب من المنزل، كبروفة أخيرة لتجهيز الطلاب لاختبار نهاية العام ، كما تقرر أنه سيتم إجراء امتحان نهاية العام الدراسي للصفين الأول والثاني الثانوي على التابلت من المنزل وسيتم تصحيحه إلكترونيًا، وإرسال نتيجة الامتحان للطلاب.

وبالنسبة لطلاب الخدمات بالصفين الأول والثاني الثانوي، تقرر أن تم توزيع التابلت للطلاب وسيؤدون الامتحان في نهاية العام إلكترونيًا ، وبالنسبة لطلاب المنازل بالصفين الأول والثاني الثانوي ، فقد تقرر أنه سيتم تطبيق نظام إعداد المشروعات (البحث) مثل الطلبة في سنوات النقل ، وبالنسبة لـ الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة ( الصفين الأول والثاني الثانوي) فقد تقرر أنه سيتم تطبيق نظام إعداد المشروعات (البحث) مثل الطلبة في سنوات النقل.

أما بالنسبة لـ الطلاب المصريين في الخارج ، فقد تقرر أنه سيتم استخدام المنصة الإلكترونية والمكتبة الرقمية وسيتم تطبيق نظام المشروعات (البحث) وعدم إجراء امتحانات، وذلك نظرًا لظروف الدول المقيمين بها.
Advertisements
AdvertisementS