AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أيهما أولا النزول باليدين أم الركبتين عند السجود؟.. البحوث الإسلامية توضح

الخميس 09/أبريل/2020 - 06:00 ص
السجود في الصلاة
السجود في الصلاة
Advertisements
عبد الرحمن محمد
أرسل شخص سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر الشريف، يقول فيه "ما كيفية النزول في السجود للصلاة؟ أأنزل بيديَّ أولًا أم بقدمي؟". 

ردت لجنة الفتوى بالمجمع، قائلةً "إن السجود ركن من أركان الصلاة واختلف الفقهاء اختلافا واسعا في كيفية النزول إلـى السجود فمنهم من اختار النزول بالركبتين أولا ومنهم من اختار النزول باليدين".

وأضافت اللجنة الخلاف سائغ في هذه المسألة وسـواء نزل المصلي بالـ يديـن أو بالـركـبتين فـلا بـأس، والخلاف سائغ والمسألة محتمل.

 حكم رفع اليدين عند السجود
قال الدكتور مجدى عاشور، المستشار العلمى لمفتى الجمهورية، إن المصلى لا يرفع يده فى الصلاة إلا فى مواضع معينة وهى عند تكبيرة الإحرام، وعند نزوله من قراءة الفاتحة للركوع، وعند رفعه من الركوع وهذه من السُنة.

وأضاف "عاشور" خلال لقائه ببرنامج «فتاوى الناس» المذاع عبر فضائية «الناس»، أنه لا يصح للمصلى أن يرفع يده فى السجود لأن هذا ليس من السُنة، ولا يرفع يده بين السجدتين فرفع اليدين للتكبير إنما هو لما قبل السجود فقط.

أعضاء السجود سبعة .. تعرف عليهم
قال الدكتور عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية بدار الإفتاء المصرية، إن عدد الأعضاء التى يسجد بها المصلى سبعة أعضاء.

وأضاف مدير الفتوى الشفوية، خلال برنامج فتاوى الناس، على فضائية الناس، أن الأعضاء هم: الجبهة مع الأنف واليدين والركبتين والقدمين، لقوله صلى الله عليه وسلم " أمرت أن أسجد على سبعة أعظم، الجبهة -وأشار إلى أنفه، واليدين، والركبتين، القدمين-".

اقرأ المزيد :
Advertisements

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS