AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ناقوس خطر.. الصحة العالمية تحذر من بؤرة جديدة لتفشي كورونا

السبت 23/مايو/2020 - 09:03 ص
سمر صالح
أصدرت منظمة الصحة العالمية اليوم، السبت، تحذيرات شديدة من ظهور بؤرة جديدة لتفشي فيروس كورونا المستجد أو كوفيد 19.


وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن دول أمريكا اللاتينية تحولت لبؤرة جديدة لتفشي فيروس كورونا المستجد أو كوفيد 19 وذلك تزامنًا مع اتجاه دول العالم لإعادة فتح الإغلاق الذي نتج عن إجراءات مكافحة الفيروس الفتاك.


اقرأ أيضاً:


وتستعد دول أوروبا إلى عودة حياة إلى طبيعية بشكل تدريجي بعد وفاة أكثر من 170 ألف شخص بسبب فيروس كورونا المستجد.


وتشهد دول أمريكا اللاتينية وخاصة البرازيل تفشي كبير لوباء كوفيد19 علاوة على انتكاسات اقتصادية ضخمة وهو ما حذرت منه منظمة الصحة العالمية.


وأضافت الصحة العالمية أن أمريكا الجنوبية أصبحت بؤرة جديدة لتفشي المرض الفتاك مع العلم أن البرازيل هي الأكثر تضررًا.


وتجاوزت إصابات كورونا فى البرازيل حاجز الـ 330.890 حالة وبلغ عدد الوفيات أكثر من 21048 ألف وفاة، رغم أن عدد سكان تلك الدولة يتجاوز الـ 210 ملايين نسمة، ما يجعلها الدولة الثاني بعد الولايات المتحدة الأمريكية فى تصنيف الأكثر تضررًا على مستوى العالم.


في سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة فى البيرو، أن بيرو، أصبحت ثاني أكثر الدول تضررا من وباء كوفيد 19 في أمريكا اللاتينية بعد البرازيل، حيث تجاوزت الإصابات بالفيروس الفتاك حاجز الـ 100 ألف إصابة والوفيات وصلت إلى3000 وفاة.


فيما تجاوزت الإكوادور أمس، الجمعة، عتبة الـ3000 وفاة وتعتبر من دول أمريكا اللاتينية الأكثر تضررًا.


وفي الأرجنتين، التي يبلغ عدد سكان العاصمة حوالى 14 مليون نسمة وتضم 86% من إصابة كورونا على مستوى الدولة، حيث تجاوز عدد إصابات كورونا 10649 إصابة ، علاوة على 433 وفاة.


وفي المكسيك، تم تسجيل أكثر من 62527 إصابة بفيروس كورونا و6989 حالة وفاة منذ أواخر فبراير الماضي.


واختتمت الصحة العالمية أن هناك بلدانا أخرى فى أمريكا اللاتينية تعتبر من المناطق الأكثر تضررًا أمثال كولومبيا (143 ألفا و939 إصابة و562 حالة وفاة) وجمهورية الدومينيكان (11 ألفا و739 إصابة و424 وفاة) وبنما (9449 إصابة و69 وفاة).

Advertisements
AdvertisementS