AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إبراهيم رضوان يكتب: إعلام التعبئة

الثلاثاء 23/يونيو/2020 - 01:05 م
صدى البلد
Advertisements
طالعتنا الصحف بخبر غريب مفاده هجوم عدد من موظفي وزارة الدولة للإعلام على مكاتب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والاستيلاء عليها وتغيير مفاتيح الغرف، الأمر الذي دفع مكرم محمد أحمد رئيس المجلس إلى تقديم شكوى عاجلة Yلى رئيس الوزراء للتحقيق في الواقعة، كل هذا يحدث في وقت عصيب يمر به الوطن، نحتاج فيه جميعا إلى إعلام تعبوي يحشد الناس وراء القيادة لنكون جميعا على قلب رجل واحد ..

مصر تمر بفترة من أصعب فتراتها، فالحرب على الأبواب في الغرب بسبب أحداث ليبيا ، وفي الجنوب بسبب تعثر مفاوضات سد النهضة ، صحيح أن الرئيس قال كلمته وأن جيش مصر الباسل ليس جيش اعتداء، ولكن ماذا نفعل إن وضعنا في الموقف، إذا فنحن لها ، ولكن كيف يتأتى الإنتصار في ظل هذه الفوضى والتكالب ، في الوقت الذي يجب أن نتحد جميعا ويكون إعلامنا ورقيا واليكترونيا مسموعا ومرئيا وراء القيادة ، يعبر عن فكرها ، ويزود عن مصالح الشعب ليلا ونهارا ..

عندما أفتح التلفاز لا أجد سوى أحمد موسى وعمرو أديب يدافعان عن هذا الوطن ، ويعرون أطماع العدو التركي ، وتملص الأثيوبيين من إتفاقات توزيع المياه  وكأن مصر عدمت الصحفيين والإعلاميين الذين يدافعون عن قضاياها المصيرية ، ويتركون الساحة مفتوحة لكتائب الإخوان الإرهابية تعبث بعقول البسطاء ..

للأسف منذ النهضة الشاملة التي تبناها الرئيس عبد الفتاح السيسي بطول البلاد وعرضها وتحديث القوات المسلحة وإعداء مصر لا يريدون لها الخير في الداخل والخارج ، وكلنا نرى ماذا يحدث في ربوع الوطن منذ 6 سنوات ، نهضة غير مسبوقة ، تنمية شاملة في كافة مناحي الحياة ، ولكن يبدو أن هذا يزعج الأعداء فيكيدون لمصر هنا وهناك ..

أطلب من وزارة الإعلام وكل المجالس أن تنحي خلافاتها الشخصية ، وتتحد لصنع إعلام تعبوي يحشد هذا الشعب خلف القيادة ويواجه الأعداء بقلب ميت ، وعزم لا يلين ، والله والله والله نجاتنا في وحدتنا ، هكذا تعلمنا من التاريخ ..
Advertisements
AdvertisementS