AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عقلية العبيد تحكم قطر.. بن جاسم يرفض انسحاب قوات أمريكا من المنطقة ويحذرها من مصير بريطانيا

الإثنين 29/يونيو/2020 - 09:26 م
صدى البلد
Advertisements
حسام رضوان
أعرب رئيس الوزراء، ووزير الخارجية القطري السابق، حمد بن جاسم، عن رفضه لسياسة انسحاب القوات الأمريكية من الشرق الأوسط، التي انتهجتها إدارة الرئيس دونالد ترامب بشكل تدريجي خلال السنوات الماضية، وذلك في موقف غريب يكشف مدى تبعية وضعف دويلة قطر، واحتمائها بالقواعد الأجنبية على أراضيها أمريكية كانت أو تركية، وهو ما ينعكس بالضرورة على استقلاليتها.

وقال "بن جاسم"، في سلسلة تغريدات، "السياسة الجديدة التي يبدو أن الولايات المتحدة تتجه بموجبها إلى الانسحاب من بعض مناطق العالم، أو تقليص وجودها العسكري فيها، ربما تكلف القوة الأعظم في العالم كثيرًا.. ويعلل الأمريكيون هذا التوجه بالأعباء الاقتصادية المترتبة على وجود قواعدهم العسكرية في أنحاء العالم".

وأضاف "هم يطالبون الدول التي توجد فيها هذه القواعد أن تتحمل تكاليف تشغيلها، ربما يحكم هذه السياسة بعض المنطق من ناحية اقتصادية في المنظور القريب، ولكن في المنظور المتوسط والمنظور بعيد المدى، فإنها ستفقد أمريكا قوتها العالمية التي كانت تجلب لها الكثير من المزايا الاقتصادية والمالية المباشرة وغير المباشرة".

وتابع "ومما لا شك فيه أن دولًا مثل الصين وروسيا والهند مستقبلًا ستملأ هذا الفراغ، عندها سيكتشف الساسة في أمريكا أنهم فقدوا الكثير من المزايا السياسية والعسكرية والاقتصادية بسبب منظورهم الضيق".

وواصل "الدولار الأمريكي، وهو الآن عملة العالم الدولية، لكنه سيفقد هذه المكانة، كما ستخسر الولايات المتحدة مزايا مبيعات الأسلحة المتفوقة وقوة شركاتها المختلفة التي تستمدها من القوة الأمريكية العسكرية.. فحين تنسحب القوة العسكرية الأمريكية من الدول التي توجد فيها ستتبعها تلك الشركات، لأن كثيرًا من الدول تحسب حساب لأمريكا بسبب قوتها العسكرية على النطاق العالمي".

واختتم "وكما علمنا التاريخ فإن قواعد اللعبة تتغير تغيرًا كبيرًا كلما حدث انسحاب للقوة العالمية، ومثال ذلك القوة العسكرية البريطانية التي كانت لا تغيب الشمس عن قواعدها في العالم وكانت تجني الكثير من المصالح بفضلها، اليوم نرى كيف تتقطع أوصال الجزيرة البريطانية بعد انسحابها وأفول شمسها".

Advertisements
AdvertisementS